تشكيلة بايرن ميونخ 2012

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٢ ، ١٢ مايو ٢٠١٤
تشكيلة بايرن ميونخ 2012

نادي بايرن ميونيخ لكرة القدم هو نادي رياضي ألماني يتخذ من مدينة ميونيخ الواقعة في مقاطعة بافاريا الألمانية مقراً له، وقد اشتهر النادي عبر تاريخه بفريقه لكرة القدم الذي يعتبر أقوى وأكثر فرق كرة القدم الألمانية تتويجاً بالألقاب حتى يومنا هذا، حيث نجح النادي في حصد لقب الدوري الألماني لـ23 مرة والكأس في 15 مناسبة، كما استطاع الحصول على 5 ألقاب لدوري أبطال أوروبا.

تأسس بايرن ميونيخ عام 1900 على أيدي 11 لاعباً لكرة القدم بقيادة فرانتز جون، وقد شهد النادي حقبته الذهبية في منتصف السبعينات من القرن الماضي تحت قيادة نجمه التاريخي فرانتز بيكنباور حيث استطاع أن يفوز بثلاث بطولات متتالية لكأس أوروبا(المسمَى القديم لدوري أبطال أوروبا) بين عامي 1974-1976، واستمر تألق الفريق منذ ذلك الوقت وهو يعتبر حالياً أنجح الأندية الألمانية في العقد الماضي إذ أحرز 5 بطولات للدوري الألماني في آخر عشر سنوات، أما آخر لقب أوروبي للنادي فيعود لعام 2013 عندما فاز البايرن بدوري الأبطال للمرة الخامسة في تاريخه بعدما تغلب على بوروسيا دورتموند الألماني، وأبرز عداوات البايرن فهي مع أندية بوروسيا دورتموند، ميونيخ 1860 وأف-سي نورمبرغ على المستوى المحلي، وريال مدريد، مانشستر يونايتد والميلان على المستوى الأوروبي.

ملعب البايرن الحالي هو الاليانز أرينا، وكان النادي قبل انتقاله لمقره الجديد موسم 2005-2006 يستخدم ملعب ملعب ميونيخ الأولمبي(الأولمبياستاديوم) منذ عام 1972، أما ألوان الفريق فهي الحمراء والبيضاء ويتميز النادي أيضاً بشعاره الذي يحتوي على الألوان الرسمية لمقاطعة بافاريا. اقتصادياً فالبايرن هو النادي الأول على صعيد الإيرادات في ألمانيا والرابع على المستوى العالمي حيث وصلت ايراداته عام 2012 لـ368.4 مليون يورو،، وملكية النادي تعود لأعضائه الذي يبلغ عددهم 185 ألفاً، ويمتلك البايرن 3202 نادي رسمي للمعجبين حول العالم حيث تضم هذه الأتدية 231،197 مشترك،ولا تقتصر نشاطات البايرن على كرة القدم فهو يمتلك فروعاً رياضية أخرى هي الشطرنج، كرة اليد، كرة السلة، الجمباز، البولينغ وكرة الطاولة.

البدايات (1900-1965) تأسس بايرن ميونيخ على أيدي أعضاء من نادي ميونيخ 1879 للرياضة البدنية حينما اتخذت إدارة النادي في 27 فبراير من عام 1900 قراراً يمنع لاعبي كرة القدم التابعين لها بالالتحاق بالاتحاد الألماني لكرة القدم، عندها ترك 11 لاعباً من قسم كرة القدم نادي ميونيخ 1879 وقاموا بنفس اليوم بتأسيس نادي بايرن ميونيخ لكرة القدم(أف-سي بايرن ميونيخ)، وخلال شهور قليلة استطاع النادي الحديث تسجيل انتصارات كبيرة على كل الخصوم المحليين ونجح في الوصول لنصف نهائي دورة جنوب ألمانيا لموسم 1900-1901، وفي الموسم اللاحق استطاع الفريق الفوز بلقب الدورة. موسم 1910-1911 التحق البايرن بدوري الكريسليغا المؤسس حديثاً كأول دوري محلي بافاري لكرة القدم ونجحوا بالظفر باللقب في ذلك الموسم ولكن لم ينجحوا بحمل هذا اللقب مجدداً حتى أتت الحرب العالمية الأولى وأوقفت كامل النشاطات الكروية في ألمانيا.

بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى استطاع البايرن الفوز بالعديد من البطولات المحلية، قبل أن يفوز بطولة جنوب ألمانيا عام 1926 وهو انجاز استطاع الفريق تكراره بعدها بعامين، أما بطولة الفريق الوطنية الأولى فقد أتت عام 1932 بقيادة المدرب ريشارد كون عنما هزم البايرن نادي فرانكفورت في النهائي بنتيجة 2-0.أدى وصول النازيين إلى الحكم في ألمانيا إلى وضع حد لتطور البايرن حيث ترك رئيس النادي والمدرب اليهوديان البلاد، وتم اتهام النادي بأنه نادي اليهود وتأثر الفريق النصف احترافي وقتها بالقوانين الجديدة التي نصَت على أن يكون كل اللاعبين هواة بالكامل، وفي السنوات اللاحقة تراجع مستوى النادي حيث ابتعد عن المنافسة على الألقاب.

بعد الحرب العالمية الثانية أصبح البايرن عضواً في الأوبيرليغا سود وهي المجموعة الجنوبية لدوري الدرجة الأولى الألمانية، وعانى البايرن في تلك الفترة حيث طرد 13 مدرب في الفترة الممتدة بين عامي 1945 و1955 حيث هبط الفريق للدرجة الثانية ولكن استطاع العودة سريعاً في العالم التالي الذي فاز به البايرن أيضاً بكأس ألمانيا للمرة الأولى في تاريخه بعد أن هزم فورتونا دوسيلدورف بنتيجة 1-0 في النهائي، لكن على الرغم من هذه النجاحات فالنادي كان يعاني على الصعيد المالي حيث أوشك على الإفلاس في أواخر الخمسينات قبل أن يؤمن الصناعي رولاند أندلير التمويل الكافي للنادي وتمت مكافئته بتعيينه كرئيس للنادي لمدة أربع سنوات،عام 1963 تم تحويل الأوبيرليغاس إلى بطول وطنية جامعة أطلق عليها لقب البوندسليغا وتمَ قبول 5 فرق من الأوبرليغا سود في البوندسليغا وكان البايرن وقتها قد احتل المركز الثالث في الأوبرليغا سود، لكن فريق ميونيخ 1860 كان الفائز بالبطولة مما جعل الاتحاد الألماني يستبعد البايرن عن الموسم الأول للبوندسليغا حيث أنه لم يريد أن يؤهل فريقين من نفس المدينة. لكن بعد موسمين فقط استطاع البايرن التأهل للبوندسليغا عبر فريق مليء بالمواهب الشابة كفرانتز بيكنباور، غيرد مولر وسيب ماير الثلاثي الذي سميَ فيما بعد باسم المحور(ذا أكسيس).