تطور الجدول الدوري الحديث

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٠١ ، ٤ أبريل ٢٠١٩
تطور الجدول الدوري الحديث

المرحلة الأولى للجدول الدوري

تطور الجدول الدوري (بالإنجليزية: Periodic Table) بين عامي 1789-1862م على النحو الآتي:[١]

  • عام 1789م: وضع العالم الكيميائي الفرنسي أنطوان لافوازييه (Antoine Lavoisier) القائمة الأولى للمواد التي لا يُمكن تقسيمها أكثر، مثل: أكسيد المغنيسيوم (Magnesia)، والباريت (Barytes)، لكنه استبعد الصودا، والبوتاس؛ لأنّه كان يعتقد أنّه يُمكن تقسيمها أكثر.
  • عام 1805م: ظهر الجدول الدوري لأول مرة بواسطة العالم جون دالتون (John Dalton) الذي صنف العناصر بناءً على الكتل الذرية.
  • عام 1807م: قام العالم همفري ديفي (Humphry Davy) بتقسيم الصودا، والبوتاس، واكتشف عنصري الصوديوم، والبوتاسيوم، ولاحظ أنّ هذين العنصرين يتشابهان في خصائصهما بشكل ملحوظ، وفي نفس الوقت أدرك مجموعة من العلماء أوجه التشابه بين عناصر المغنيسيوم، والكالسيوم، والباريوم، والسترونشيوم.
  • عام 1862م: طور عالم المعادن الفرنسي ألكسندر إيميل بيغويي (Alexandre-Émile Béguyer) نظاماً لترتيب جميع العناصر المعروفة بناءً على كتلها الذرية، وقام بوضع مواقع لستين عنصراً، ورتبها بناءً على تزايد كتلها الذرية.


المرحلة الثانية للجدول الدوري

تطور الجدول الدوري بين عامي 1869-1894م على النحو الآتي:[٢]

  • عام 1869م: قام العالم الكيميائي الروسي ديميتري مندلييف (Dmitri Mendeleev) بعمل جدول دوري للعناصر المعروفة، ورتبها بشكل دوري بناءً على الوزن الذري، ووضعت العناصر التي تتشابه في خصائصها تحت بعضها، وترك فراغات للعناصر التي لم يتمّ اكتشافها بعد.
  • عام 1894م: اكتشف العالم وليام رامزي (William Ramsay) العناصر النبيلة، وأدرك أنّها تشكل مجموعة جديدة في الجدول الدوري، ومن الجدير بالذكر أنّ اكتشاف هذه العناصر قدم دليلاً إضافياً على دقة جدول مندليف الدوري.


المرحلة الثالثة للجدول الدوري

اكتشف الفيزيائي البريطاني هنري موزلي (H. G. J. Moseley) عام 1913م خلال عملية تحليل تردد الأشعة السينية المنبعثة من بعض العناصر أنّ الأساس في ترتيب العناصر هو العدد الذري، وليس الكتلة الذرية، وقام موزلي بترتيب العناصر بشكل متسلسل بناءً على العدد الذري، وهو عدد البروتونات موجبة الشحنة في النواة، وتمّ ترتيب العناصر التي تتشابه في خصائصها الكيميائية في أعمدة تسمى مجموعات (Groups)، أمّا الصفوف في الجدول الدوري فتسمى دورات (Periods).[٣]


المراجع

  1. PETER WOTHERS, CATHERINE SMITH (22-10-2018), "The evolution of the periodic table"، eic.rsc.org, Retrieved 24-3-2019. Edited.
  2. "Development of the periodic table", www.sciencelearn.org.nz, Retrieved 24-3-2019. Edited.
  3. "Development of the Modern Periodic Table", chem.libretexts.org,16-7-2018، Retrieved 24-3-2019. Edited.