تعرف على شخصيتك من خلال تاريخ ميلادك

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٢ ، ١٨ مايو ٢٠١٦
تعرف على شخصيتك من خلال تاريخ ميلادك

التعرف على الشخصيّة

تنتشر الطرق التي تربط بين الشخصيّة وتاريخ الميلاد من حيث الأبراج أو الشهور، ويقبل مستخدمو الإنترنت على التعرف إلى تلك الطرق من أجل فهم أفضل للذات والتعرف على أهم الصفات التي تمكنهم من التواصل من الآخرين والنجاح اجتماعيّاً، ومن الطرق المفيدة للتعرف على الشخصيّة طريقة حساب تاريخ الميلاد، وتقسم فيها الشخصيات إلى تسعة أنواع تتمتع كل منها بصفات تميزها عن غيرها.


التعرف على الشخصيّة من تاريخ الميلاد

طريقة الحساب

تعتمد العملية الحسابية على طريقة جمع بسيطة تتمثل في جمع الأرقام التي تمثل تاريخ الميلاد حتى الوصول إلى رقم أحادي، فإن كان الشخص من مواليد الرابع من حزيران لعام ألف وتسعمئة وخمسة وتسعين، فإن الحساب يكون هكذا: 4+6+1995= 2005، ثم يتم جمع أرقام العدد ألفين وخمسة، ليصبح المجموع سبعة، وهو الرقم النهائي الدال على نوع الشخصيّة.


أنواع الشخصيات

  • الشخصيّة رقم واحد هي شخصيّة طموحة للغاية وتتمتع بالقدرة الطبيعيّة على القيادة وإدارة الأمور سواء في العمل أم المنزل، وذلك لاستطاعة صاحب تلك الشخصيّة التركيز على الأهداف المحددة وسط الاضطرابات المختلفة والظروف الصعبة، الأمر الذي يؤهله لاتخاذ قرارات مصيرية في أوقات حرجة، ولكن على الجانب الآخر يمكن أن تعاني تلك الشخصيّة من عدة سلبيات أبرزها الاستبداد والغرور.
  • تمثل شخصيّة رقم اثنين الموهبة والصدق والخيال الواسع الذي يخرج الكثير من الأفكار الجديدة والرائعة، ويتميز أصحاب تلك الشخصيّة بالنظرة الفلسفية للأشياء والغوص في أعماق الظواهر في محاولة إيجاد أسبابها، الأمر الذي يمكن أن يسبب لهم عدم التركيز في الكثير من الأمور اليوميّة.
  • الشخصيّة رقم ثلاثة تمثل الشخصيّة المحظوظة التي توجد في المكان الذي يحتوي على الفرص النادرة، وتحسن تلك الشخصيّة استغلال الفرص للذكاء الشديد الذي تتمتع به، كما تمتاز أيضاً بالطيبة والنية الصافية.
  • شخصيّة الرقم أربعة هي شخصيّة تحليلية ترى أدق التفاصيل وتمثل الاستقرار والقدرة على التحكم بزمام الأمور والمبادرات، ورغم أن العديد من الناس يفهمون أصحاب تلك الشخصيات بصورة خاطئة بسبب تركيز أولوياتهم على الحياة الشخصيّة إلا أن هذا الأمر لا يسبب الكثير من الإزعاج.
  • الشخصيّة الخامسة هي الشخصيّة الاجتماعية المحبة للتواصل الاجتماعي والقيام بدور واضح في محيطها الأسري والعملي، وهي شخصيّة قادرة على التكيف مع أغلب الظروف الجديدة والصعبة.
  • الشخصيّة رقم ستة هي شخصيّة مبدعة وذات ذوق راقٍ ولكنها مزاجيّة للغاية خاصة فيما يتعلق بالأمور الشخصيّة، وذلك رغم الجدية الشديدة في التعامل مع المسؤوليات.
  • الشخصيّة رقم سبعة يمكن أن تمثل الفنانين والمبدعين في المجتمع، حيث يتمتع أصحابها بذكاء شديد وحس فني راقٍ للغاية، كما يمكنهم التواصل مع الآخرين بصورة جيدة على الرغم من وضوح اختلافهم عن غيرهم من الناس.
  • الشخصيّة الثامنة هي شخصيّة رجال الأعمال الناجحين الذين يصلون إلى أهدافهم في الوقت المحدد، وذلك بسبب القدرة على توقع المكاسب والمخاطر المستقبلية، وانتهاز الفرص العملية.
  • الشخصيّة التاسعة والأخيرة هي شخصيّة جذابة اجتماعيّاً وقياديّة يمكنها بناء جسور من الثقة مع الآخرين والتواصل من خلال العديد من المهارات الهامة والمتميزة.