تعريف إعادة التدوير

كتابة - آخر تحديث: ١٣:١٥ ، ١٨ يناير ٢٠١٦
تعريف إعادة التدوير

إعادة التدوير

تعرف باللغة الإنجليزية باسم (recycling)، وهي وسيلة من الوسائل التي تساهم في المحافظة على البيئة، عن طريق إعادة استخدام المخلفات التي تنتج عن المواد المُستخدمة في المنزل، أو العمل، أو المدرسة، وغيرها، وتطبق من خلال الاستفادة من بقايا المواد المصنعة، كالعُلب البلاستيكية، أو الزجاج، أو الورق، وغيرها من الوسائل الأخرى.


انتشرت فكرة إعادة التدوير في القرن العشرين، بعد انتهاء الحروب العالمية؛ بسبب عدم توافر كميات مناسبة من الموارد الأولية، مما ساهم في ظهور هذه الفكرة التي تهدف إلى استخدام كل شيء مستخدم، ويؤدي إلى تحقيق فائدة ما، ومع الوقت قام بعض الأشخاص الذين يعملون في الصناعة، بالاستفادة من إعادة التدوير، وتحويلها من مجرد فكرة إلى وسيلة إنتاج صناعي تساهم في تصنيع العديد من المواد الجديدة، والمستخرجة من المواد المستخدمة مسبقاً، وامتازت هذه الطريقة بتكلفة إنتاجية أقل، مقارنة باستخدام المواد الخام ذات التكلفة المرتفعة.


فوائد إعادة التدوير

من الفوائد المتاحة التي توفرها إعادة التدوير:

  • حماية الطبيعة بعدم استخدام الموارد غير المتجددة، أو التسبب بتأثير ضار على الأشجار، والنباتات.
  • التمكن من صناعة بعض الأدوات، باستخدام المعادن المستخدمة.
  • توفير الاستهلاك الكهربائي المستخدم في الإنتاج الصناعي.


المواد التي يمكن إعادة تدويرها

توجد مجموعة من المواد التي يمكن إعادة تدويرها، وهي:

  • الأوراق المستخدمة مسبقاً، لصناعة ورق جديد.
  • الأدوات البلاستيكية، مثل: الألعاب، والأكياس، وغيرها.
  • المعادن بأنواعها، مثل: الحديد، والألمنيوم.
  • صناعة المطاط من إطارات المركبات.
  • تعقيم المياه غير الصالحة للشرب، واستخدامها في ري المزروعات.


طرق إعادة التدوير

لكل مادة من المواد التي سيعاد تدويرها، طريقة معينة خاصة بها، ومن هذه الطرق:

تدوير البلاستيك

تعد إعادة تدوير البلاستيك من الصناعات التي تساهم في تحقيق نسبة عالية من الأرباح؛ بسبب ارتفاع الطلب على المواد البلاستيكية، من قبل التجار، والمستهلكين، وذلك بسبب السعر المناسب لمنتجات البلاستيك.


كما أن تدوير البلاستيك يساهم في العديد من الصناعات الأخرى، وحتى يتم تدوير البلاستيك، يمر بمجموعة من المراحل، ومنها:

  • غسله بمادة الصودا مع الماء الساخن.
  • تجهيزه للذوبان وتسمى هذه الخطوة (تكسير البلاستيك).
  • إعادة استخدامه مجدداً، من أجل صناعة أدوات بلاستيكية جديدة.


تدوير الورق

تساهم إعادة تدوير الورق بتوفير كمية كبيرة من الطاقة، وفقاً لدراسات حماية البيئة، والتي تشير إلى أن تدوير الورق، يوفر 4100 كيلو واط من الطاقة الكهربائية، و28 متراً مكعباً من الماء، ويساعد في التقليل من التلوث في الهواء، وتمر عملية تدوير الورق بمجموعة من المراحل، ومنها:

  • غسل الورق باستخدام محاليل التنظيف، حتى يتحول إلى عجين.
  • إزالة الحبر عنه من خلال غسله باستخدام الماء، والهواء.
  • تبييض الورق باستخدام مادتي الكلور، والهيدروجين.
  • تجفيف الورق جيداً من الماء.
  • إعادة استخدام الورق مجدداً.


تدوير المعادن

تتم إعادة تدوير جميع المعادن الصلبة، عن طريق صهرها، باستخدام كمية كافية من الطاقة، ولكل معدن من المعادن درجة انصهار خاصة به، وتمر عملية تدوير المعادن بمجموعة من المراحل، ومنها:

  • تقطيع المعدن، وإزالة الألوان عنه.
  • صهر المعدن، وإذابته باستخدام درجة حرارة مرتفعة.
  • استخدام المادة المذابة من المعدن، لتصنيع أدوات جديدة.