تقرير عن سان فرانسيسكو

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٦ ، ٣١ يوليو ٢٠١٧
تقرير عن سان فرانسيسكو

سان فرانسيسكو

تعد سان فرانسيسكو إحدى المدن الأمريكية الواقعة في ولاية كاليفورنيا، إذ تقع بالقرب من صدع سان أندرياس، ويحدها المحيط الهندي من الشمال، وخليج سان فرانسيسكو من الشرق، ومدينة ديلي سيتي من الجنوب، وتعد المدينة مشهورة على مستوى العالم بجسرها الذي يُعرف باسم جسر البوابة الذهبية والهرم الأمريكي، وقد احتلت المرتبة الرابعة في ولاية كاليفورنيا في تصنيف تعداد السكان، كما تم تصنيفها في المرتبة الثانية من حيث كثافة السكان في الولايات المتحدة الأمريكية.


مناخ سان فرانسيسكو

تمتاز سان فرانسيسكو بمناخها المعتدل، حيث يكون رطباً بارداً في فصل الشتاء، وجافاً حاراً في فصل الصيف وباقي أشهر السنة، إذ من المتوقع أن ترتفع درجات حرارتها لتصل إلى ما بين 50-60 درجة مئوية في المنطقة العلوية منها، أو قد تنخفض لتصل إلى ما بين 15-25 درجة مئوية، وتعتبر من أكثر المدن دفئاً.


اقتصاد سان فرانسيسكو

تعتبر سان فرانسيسكو المركز البنكي والمالي للشاطئ الغربي للولايات المتحدة الأمريكية، ففيها كل من مركز بنك ويلز فارغو وبورصة المحيط الهادئ، كما أنّ فيها العديد من المراكز الاقتصادية الأخرى، ونذكر منها: ميديا للبرامج، ومركز شركة ليفي ستراوس للسروال، وغاب للملابس، وبكتل للإنشاء الهندسي.


النقل في سان فرانسيسكو

يعتبر مترو البارت العمود الفقري والوسيلة الرئيسية التي يستخدمها السكان للتنقل بين فرانسيسكو والمحافظات و المدن المجاورة لها، والتي تقع في الجهة الجنوبية الشرقية من الخليج، إضافة لذلك فإنّ مترو البارت يربط سان فرانسيسكو مع مطارها الدولي.


أهم المواقع السياحية في سان فرانسيسكو

  • جسر غولدن غيب: يربط جسر غولدن غيت سان فرانسيسكو مع منطقة مارين كاونتي والعديد من المناطق الأخرى الواقعة في الجهة الشمالية، وقد تم افتتاحه في تاريخ 28 مايو في عام 1937، وقد استغرقت عملية بنائه حوالي أربع سنوات، وهو يعتبر أطول جسر على مستوى العالم، وأبرز ما يميزه إضاءاته الجذابة والجميلة التي تظهر في المساء.
  • جزيرة الكاتراز: تضم الجزيرة سجن الكاتراز، والذي سمّيت نسبةً إليه، وتقدّم هذه الجزيرة عرضاً عن الحياة التي كان يعيشها المساجين في السجن، والجزيرة حالياً تزخر بالطيور البحريّة.
  • رصيف الصيادين: هو أحد أبرز المواقع السياحية الشعبية في المدينة، وهو يشتهر بالمطاعم والمحلات التجارية التي تمتد على طول السواحل البحرية للمنطقة، كما يشتهر بالعديد من المناطق الجميلة والآثرية، والتي أبرزها متحف الشمع.
  • حديقة غولدن غيت: هي عبارة عن مساحة خضراء طبيعيّة تقع في وسط المدينة، إذ يمكن اعتبارها رئتي المدينة، وتمتاز بضمّها العديد من الحدائق والمتاحف، وحالياً يقبل العديد من الزوار والسياح عليها للاستمتاع بالعديد من المسارات المخصصة لركوب الدراجات، ومسارات المشي، إضافة لما يزيد عن خمسة آلاف صنف من الأشجار، والنباتات، كما يوجد فيها الكثير من مسارات اللجام، والبحيرات، ومناطق ترويض الجاموس.
  • الحي الصيني: يعتبر هذا الحي من الأحياء المميّزة والجذابة في المدينة، وقد دمّر هذا الحي في الزلزال الذي ضرب المدينة عام 1906، وبعدها تمّ بناؤه من جديد لصبح جميلاً وجذاباً أكثر من بنائه القديم، ويتألّف الحيّ من المسارح، والمعابد، والأعمال التجارية، وورش العمل، ومحلات التحف، والصيدليّات، والمقاهي.