تقرير عن مجلس التعاون الخليجي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٨ ، ٣١ ديسمبر ٢٠١٥
تقرير عن مجلس التعاون الخليجي

مجلس التعاون الخليجي

هو إحدى المنظّمات الإقليميّة التي تتكوّن من الدول العربيّة المطلة على الخليج العربي، ويتكوّن حالياً من ست دول تتمتّع بالعضويّة الكاملة وهي المملكة العربية السعوديّة، والإمارات وسلطنة عُمان والكويت والبحرين وقطر، وتتمتّع دولتا العراق واليمن بعضويّة جزئية في بعض اللجان التابعة للمجلس كالرياضيّة والثقافيّة، وذلك لكون العراق دولة مطلّة على الخليج العربي، ولكنها لم تنضم إلى عضوية المجلس في فترة حكم صدام حسين، واليمن الامتداد الطبيعيّ والاستراتيجي لدول المجلس، ومن المتوقع أن تحصل الدولتان على العضويّة الكاملة في المجلس.


فكرة تأسيس مجلس التعاون الخليجي

ظهرت فكرة إنشاء منظمة تجمع دول الخليج على الساحة الإقليميّة في عام 1976، عندما زار الشيخ جابر الصباح أمير الكويت دولة الإمارات العربيّة المتحدة وعقد مباحثات بهذا الشأن مع الشيخ زايد آل نهيان، في محاولة لسد الفراغ الذي خلفه خروج بريطانيا من الخليج العربيّ، وتكرر طرح الفكرة في عام 1980 في قمّة الجامعة العربيّة المنعقدة في الأردن.


الإنشاء

في مايو 1981 عقدت الدول الست المكوّنة للمجلس اجتماعاً في أبو ظبي للتباحث في إنشاء المجلس، وانتهى الاجتماع بالتوصل إلى صيغة بين الدول المشاركة تهدف إلى تحقيق الوحدة بينها، عبر تحقيق التكامل والترابط بين تلك الدول، في مختلف المجالات وعلى كافة المستويات السياسية والشعبية، وشدّدت ديباجة النظام الأساسي للمجلس على العلاقات الخاصة التي تربط بين الدول الست، والسمات المشتركة في الأنظمة السياسية والاجتماعية، وكذلك وحدة الهدف فيما بينها الذي يخدم أهداف الأمة العربيّة.


نظام مجلس التعاون الخليجي

المجلس الأعلى

يتكوّن مجلس التعاون الخليجي من عدة مجالس على رأسها المجلس الأعلى الذي يضم رؤساء الدول الأعضاء، ويمثّل السلطة العليا في المجلس، والرئاسة فيه دوريّة بحسب الترتيب الأبجدي للدول الأعضاء، ويجتمع مرة واحدة في العام بشكل دوريّ مع إمكانيّة عقد اجتماعات طارئة في حالة دعوة أحد الدول الأعضاء بتأييد دولة أخرى، وتصدر قرارات المجلس بالإجماع بعد تصويت الدول الأعضاء الحاضرة التي يجب أن تزيد عن الثلثين لصحة التصويت.


المجلس الوزراي

يتكوّن هذا المجلس من وزراء خارجيّة الدول الست الأعضاء أو من ينوب عنهم، وبالإضافة إلى الدورات العاديّة للانعقاد كل ثلاثة أشهر فإنه من الممكن عقد اجتماعات استثنائيّة بدعوة إحدى الدول الأعضاء، ويختصّ المجلس باقتراح ومتابعة السياسات والتوصيات التي من شأنها تطوير التعاون بين دول المجلس، وتحال القرارات التي يتخذها إلى المجلس الأعلى كتوصية لما يمكن الموافقة عليه، ويختص كذلك بإعداد جدول أعمال انعقاد المجلي الأعلى وتهيئة الوضع للانعقاد.


الأمانة العامة

تُعِدّ الأمانة العامة التقارير الدورية عن أعمال المجلس وتتولى تنفيذ القرارات، وإعداد الدراسات التي يطلبها المجلس الأعلى، أو المجلس الوزاري، وتتألّف الأمانة العامة من الأمين العام الذي يعيّنه المجلس الأعلى لفترة ثلاث سنوات قابلة للتجديد، وخمسة أمناء مساعدين لكل من الشؤون السياسية والاقتصادية والأمنية والعسكرية والبيئة، بالإضافة إلى ممثل بعثة مجلس التعاون الخليجي إلى بروكسل.