تكاثر طيور الحب

تكاثر طيور الحب

كيفية تكاثر طيور الحب

تتكاثر طيور الحب بالبيض[١]، وفيما يأتي طريقة ذلك:

تأمين سكن طيور الحب والمستلزمات الأساسية

تقيم طيور الحب ما بين الصخور، أو على الشجيرات، أو في ثقوب الأشجار، أمّا في حال تربية طائر الحب في المنزل فيجب توفير منزل مريح يُمكّنه من التكاثر، حيث يجب أن لا تقل أبعاد القضبان عن 0.3×0.45×0.45 م، مع الاننتباه أن يكون القفص مستطيلاً أو مربعاً؛ لكي يتمكن الطائر من الاختباء.[١]

يجب توفير مجسمات مختلفة الأحجام في القفص جنبًا إلى جنب مع الألعاب؛ لإبقاء طيور الحب سعيدة ومحفزة، ووضع أطباق مياه وطعام منفصلة في القفص بعيدًا عن القاع، مع الاهتمام بتنظيف أطباق الطعام يومياً وتطهير القفص مرة واحدة في الأسبوع على الأقل.[١]

مواضيع قد تهمك

اختيار النوع المناسب من طيور الحب

عندما يكون المراد اختيار طائر حب فهناك أساسيات يجب الالتزام بها لاختيار الزوج المناسب من طيور الحب، ومن هذه الأساسيات أن يكون طائر الحب كالآتي:[١]

  • جسمه دائري الشكل.
  • قادراً على الوقوف، والمشي بصورة جيدة.
  • ظهره وردفه عريض.
  • صدره مدور وممتلئ.
  • ذيله حاد ومضغوط.
  • رأسه كبير وعريض ومستدير.
  • وجهه واسع وجذاب.
  • عيونه كبيرة، ومستديرة، وجريئة.
  • ريشه عميق وواضح.
  • أقدامه نظيفة، وكبيرة، وقوية، مع أصابع مستقيمة وبدون ندوب.
  • منقاره نظيفاً، وكبيراً، وخالٍ من الندوب.

تزاوج طيور الحب

تتزاوج طيور الحب مدى الحياة ومن الممكن أن تستمر في التزاوج طول دورة حياتها التي تصل إلى 15 عاماً تقريباً، جيث يُعدّ الزواج الأحادي أساس البنية الاجتماعية لاستقرار طيور الحب،[١] وفيما يأتي توضيح لكيفية التأكد من حدوث تزاوج بين الطيور:

تعريف الطيور وإبقائها مع بعضها

بدايةً يجب عزل الزوج لبضعة أيام؛ للتأكّد من صحة الطرفين، ولكي لا ترفض الأنثى الذكر، أمّا في حال تربية كلا الطرفين معاً فلن يكون هناك حاجة للعزل، وعند التأكد من صحة كلا الطرفين يجب تقديم الزوج للأنثى، ويُذكر أنّ اعتياد الطيور على بعضها البعض لا يستغرق الكثير.[١]

يُقدّم الذكر للأنثى عن طريق وضع كلّ منهما في أقفاص متجاورة قبل وضعهما في نفس القفص، ثمّ تُنقل الطيور إلى نفس القفص وذلك بعد يومين، ثمّ تُجهّز مواد التعشيش في القفص؛ لتشجيعهم على البدء في بناء العش.[١]

مراقبة علامات حدوث التزاوج

يبدأ الذكر بمغازلة الأنثى عن طريق إطعامها، ومن بعدها يتم التزاوج الذي قد يكون طويلاً، مع إمكانية تكراره عدة مرات في اليوم لعدة أيام متتالية، ذلك بتسلق الذكر فوق الأنثى من الخلف، ويتمسك بجناحها لإتمام التزاوج بنجاح.

ويشار إلى أنّ علامات التزاوج تشتمل على: التودد، والغيرة، والعدوان، والمساعدة على حمل مواد التعشيش، وبناء العش معاً.[١]

تأمين ما يكفي من الطعام

يجب توفير إمدادات ثابتة من الطعام حتى يتمكن أزواج طيور الحب من متابعة مهتمهم الصعبة في إطعام صغارهم، مثل: الفواكه، والخضار المسلوقة، والأعشاب، والحبوب، والبيض أيضاً عن طريق سلقه وهرسه؛ لاحتوائه على الكالسيوم والبروتين، وكذلك قشر البيض المطحون إذ يُعدّ غنياً بالكالسيوم.[١]

التحقق من البيض ومدة حضانة البيض

تضع أنثى طائر الحب البيض في وقت مبكر من 3 - 4 أيام بعد التزاوج، ثمّ تضع بيضةً واحدةً أو أكثر كل يوم، ويُذكر أنّ مدة الحضانة تتراوح ما بين 22 - 25 يوماً تقريباً، كما أنّ خروج الفرخ من البيضة يستغرق 24 ساعة تقريباً، ويفضّل عدم التدخل في هذه العملية، إلّا إذا كانت الفراخ الصغيرة تتعرّض للإهمال من قِبل والديها.[١]

في فترة الحضانة قد لا تخرج أنثى طيور الحب من العش كثيراً، حيث يتجه الذكر إلى العش ويطعمها، وبمجرد أن تفقس الفراخ تبدأ الأنثى بإطعامهم.[١]

كيفية تحديد جنس طيور الحب

حتى تتمكن الطيور من التزاوج يجب التأكد من وجود ذكر وأنثى معًا، وهو أمر غير سهل مع طيور الحب، وفيما يأتي توضيح للفروق بين الذكور والإناث:[٢]

  • أنثى طيور الحب أكبر قليلاً من الذكور، على الرغم من أنّ رأسها قد يكون أصغر قليلاً.
  • حوض أنثى طيور الحب أعرض؛ وذلك لوضعها البيض، كما أنّ الأنثى تجلس مع أرجل متباعدة قليلاً مقارنةً بالذكور.
  • عظام الحوض الذكرية أقرب لبعضها البعض، وأكثر استقامة، وأقل مرونة من عظام الحوض لدى الإناث.
  • للتأكّد من جنس طيور الحب يمكن استخدام فحص الحمض النووي عن طريق الدم والريش.
  • أنثى طائر الحب البالغة تضع مواد التعشيش تحت أجنحتها، وتحملها في العش، حيث يحاول الذكور القيام بذلك، ولكن عادةً ما تسقط مادة التعشيش بسرعة كبيرة.
  • تغذية الذكور الإناث، حيث يُطعم ذكور طيور الحب الإناث التي تعشش.

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز "How to Breed LoveBirds", wikihow, Retrieved 30/10/2021. Edited.
  2. "Breeding Lovebirds", beautyofbirds, Retrieved 30/10/2021. Edited.

هل لديك أي سؤال حول هذا الموضوع؟

هل لديك سؤال؟

2330 مشاهدة
Top Down