تمارين التنفس العميق

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٨ ، ١٧ يناير ٢٠١٦
تمارين التنفس العميق

التنفس العميق

إنَّ العديد من المشاكل الصحيّة أو النفسيّة التّي تواجه الشخص لا تحتاجُ إلى العلاج الطبيّ أو حتّى مُراجعة الطبيب، فغالبيتها تحتاجُ إلى العناية من قبل الشخص نفسه، فعلى سبيل المثال تُعتبرُ تمارينُ التنفس العميق من أفضل التقنيّات لحل الكثير من المشاكل النفسيّة والجسديّة، بسبب قُدرتها على إعطاء الشخص الشعور بالاسترخاء والراحة، ولكن عليهِ أوّلاً معرفة الطُرق الصحيحة للقيام بها للحصول على أفضل النتائج.


تمارين التنفس العميق

هذه بعض تمارين التنفس العميق التي تساعد على حل الكثير من المشاكل النفسية والجسدية، والحصول على جسم صحي ومتوازن، ومنها ما يلي:

التنفس من البطن

يتم القيام بهذا التمرين عن طريق الجلوس أو الوقوف حسب رغبة الشخص مع وضع إحدى اليدين على البطن واليد الأُخرى على الصدر، ثُمَّ أخذ نفس عميق من الأنف حتّى يتمدد الصدر ويمتلأ بقدرٍ كافٍ من الهواء، وحبسهِ طويلاً أو لفترة تُقدّر بعشر ثوانٍ، وبعدها إخراجه في عمليّة الزفير من الفم، وتكرار العمليّة ثلاثين مرّة على الأقل أو لعشر دقائق كاملة. ويُنصح بالاستمرار بهذا التمرين لمُدّة ستة أسابيع على الأقل للحصول على أفضل النتائج وللاستفادة منهُ بقدر الإمكان.


الاسترخاء التدريجي

الوقوف باستقامة مع إغماض العينين، والتركيز على إرخاء كُل عضلة من عضلات الجسد، بدءاً من الأقدام وحتّى الوصول إلى الرأس، وفي هذهِ الأثناء أخذ نفس عميق من الأنف وحبسه لمُدّة عشر ثوانٍ على الأقل، ثُمَّ إخراجه عن طريق عمليّة الزفير من الفم، وتكرار هذا التمرين عدّة مرّات أو حتّى يبدأ الشخص بالشعور بالراحة التامّة والاسترخاء.


تنفس اليوغا الاسترخائي

يتم القيام بهذا النوع عن طريق مُمارسة بعض تمارين اليوغا الاسترخائيّة، وهيَ تمارينٌ تعتمدُ بشكلٍ كبير على إرخاء عضلات الجسد والجلوس بوضعيّة مُريحة مع التنفُّس بعُمق لمُدّة نصف ساعة على الأقل، ويُفضّل أن تكون وضعيّة الجلوس القرفصاء.


فوائد تمارين التنفس العميق

هناك فوائد جمة لممارسة تمارين التنفس العميق ومنها ما يلي:

إزالة السموم وطردها من الجسد

إنَّ الجسد مُصممٌ للتخلُص من نسبة %70 من سمومه عن طريق عمليّة التنفس، فعند زفير الهواء يقوم الجسد بإخراج ثاني أكسيد الكربون، وإذا لم يقُم الشخص بالتنفُس بالطريقة الصحيحة لن يستطيع التخلص من هذهِ السموم بشكلٍ فعّال، مِمّا قد يؤدّي لظهور بعض المشاكل الصحيّة لديه نتيجةً للضغط على أنظمة الجسد الأُخرى، ولاحتباس هذهِ السموم.


التخلُص من التوتُر

عندما يكون الشخص مُتوتراً يقوم بالضغط على جسده، فيشعُر بالغضب والقلق والخوف بنفس الوقت، مِمّا يجعل ضربات قلبه تتسارع، لذلِكَ من الجيّد مُمارسة تمارين التنفس بعُمق للاسترخاء وللحصول على أكبر قدر مُمكن من الراحة، ولتنظيم ضربات القلب، وللتخلُص من الشعور بالغضب والخوف والقلق، مِمّا يُساعد بتخفيف التوتر بشكلٍ ملحوظ.


تخفيف المشاكل العاطفية

ومن فوائد تمارين التنفس بعمق هوَ المساعدة على التخلص من المشاعر المضطربة، واستبدالها بالراحة والاسترخاء، ونبذ مشاعر الحزن والاكتئاب.