ثقافة الجودة

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٤٩ ، ١٩ يوليو ٢٠١٦
ثقافة الجودة

تعريف الجودة

يمكن تعريف الجودة على أنها احتواء المنتج أو الخدمة على عدة خصائص محدّدة مع تلبية الاحتياجات المتوقّعة منها، ويقوم نظام الجودة على تحديد الهيكل التنظيميّ وتوزيع المهام والصلاحيات على الأفراد، مع توضيح العمل المطلوب من كل شخص ومراقبة سيره، كما يراقب أيضاً سير التعليم في المؤسسة التعليميّة ويتأكد من جودة الخدمة التي تقدم، وقد ساهم وضع معايير الجودة في خلق روح المنافسة بين الشركات للحصول على شهادة الجودة، كما أوجدت هذه المعايير روح المنافسة بين الشركات حتى تنتج منتجات ذات جودة عالية، وتكاليف قليلة مع الحفاظ على البيئة، حيث إنّ الجودة تركز على ثلاث نقاط أساسية إرضاء المستهلك، وسير العملية الإنتاجية حسب المواصفات المطلوبة، إضافة إلى التركيز على قيمة المنتج.


مستويات الجودة

نظام الجودة – الآيزو 9000، وهو عبارة عن مصطلح تمّ وضعه من قبل الهيئة الدوليّة للمواصفات القياسيّة، لسلسلة من المعايير التي يجب توفرها في الأنظمة وتطبيقها في القطاعات الصناعيّة، والخدماتيّة، وآيزو عبارة عن كلمة يونانيّة الأصل وتعني الرقم 9000، حيث تم تقسيم مطالب أنظمة الجودة إلى ثلاثة مستويات، الأول نظام آيزو 9001 وهو مختصّ في مجال المؤسسات التي تعمل في التصميم، والتطوير، والإنتاج، والخدمات، والثاني نظام آيزو 9002 وهو مختصّ في مجال المؤسسات التي تعمل في الإنتاج، والخدمات، ولأنّ المدارس لا تقوم على إعداد المناهج بنفسها فهي لا تخضع لهذا النظام، أما النظام الثالث والأخير فهو آيزو 9003 وهو مختصّ في الورش الصغيرة التي تجمّع المنتج فقط، ولا تصمم شيئاً منه.


ميزات الشركات المطبقة لمعايير الجودة

  • تحسين سمعة المؤسسة.
  • تحسين إنتاج المؤسسات.
  • التقليل من هدر الموارد في التصنيع.
  • التقليل من الكلفة الإنتاجيّة.
  • الزيادة من الحصة السوقية للمنتج في السوق.
  • تحسين وزيادة ربح الشركة.


متطلبات عناصر الجودة الشاملة

  • تلبية توجهات السوق الحالية والمستقبلية، ورغبات المستهلك.
  • وجود شروط ومواصفات محددة يجب توفرها في المنتج.
  • تثبيت معاير الجودة أثناء التحضير لإنتاج المنتج، وذلك لتلافي الوقوع بالأخطاء.
  • التأكد من جودة المنتج النهائي، خلال مراقبة الخطوات النهائية لصنع المنتج، مع التأكد من صحة عمل الأجهزة التي تقيس ضبط الجودة.
  • أخذ معلومات راجعة من المستهلك عن المنتج وتحليلها، حتى يتم التحسين من مستوى إنتاج المنتج والحفاظ على جودته، وتجنب الوقوع في الأخطاء.
  • إعطاء العاملين دورات تدريبية لزيادة كفائتهم بالأداء، والحفاظ على مستوى الجودة، وتلبية رغبات الزبائن، مع زيادة نسبة المبيعات والتقليل من تكلفة الإنتاج.