جزر المحيط الهندي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٧ ، ١١ أبريل ٢٠١٦
جزر المحيط الهندي

المحيط الهندي

يحتل المرتبة الثالثة من حيث المساحة بين محيطات العالم، ويغطي ما يقارب 20% من المساحة المائيّة على كوكب الأرض، ويحدّه من الجهة الشماليّة شبه القارّة الهنديّة، ومن الجهة الغربيّة أفريقيا، ومن الجهة الشرقيّة شبه الجزيرة الهنديّة الصينيّة، وجزر أستراليا وسوندا، ومن الجهة الجنوبيّة أنتاركتيكا، ويتّحد مع المحيط الأطلسي والمحيط الهادي عن طريق خطّ الطول 20 درجة، والذي يمتدّ من الجهة الجنوبيّة لرأس أفولاس.


جزر المحيط الهندي

يحتوي المحيط الهندي على جزر صغيرة وهي جزيرة مدغشقر، وجزيرة ريونيون، وجزر القمر، وجزر المالديف، وجزيرة سيشل، وجزيرة موريشيوس، وجزيرة سري لانكا.


جزيرة مدغشقر

تقع على الساحل الشرقيّ والجنوبيّ لقارة أريفيا، وهي تعتبر من أكبر الجزر الموجودة في المحيط الهندي، وهي أكبر رابع جزيرة في كافّة أنحاء العالم، ويسكن فيها 5% من أنواع الحيوانات والنباتات في العالم، وهناك 80% مستوطنة في جزيرة مدغشقر، وهناك أكثر من ثلث سكّانها يعيشون تحت خطّ الفقر.


جزيرة ريونيون

هي جزيرة فرنسيّة، يبلغ عدد سكانها ما يقارب 800.000 نسمة، وتقع في الجهة الشرقيّة من مدغشقر، وتشتهر بزراعة الشاي، والأرز، والزيت، والبن، وجوز الهند، وتعتمد بشكلٍ كبير على السياحة.


جزر القمر

تقع بمقربة من الساحل الشرقي لقارّة أفريقيا، وتعتبر أقرب الدول لها هي مدغشقر والسيشل وموزمبيق، وتبلع مساحتها 1.862 كيلومتراً مربّعاً، وتحتل المرتبة الثالثة من حيث صغير حجمها، ويبلغ عدد سكانها 798.000.


جزر المالديف

هي مجموعة من الجزر الصغيرة، والتي تقع في قارة آسيا، وهي دولة إسلاميّة، وجميع سكانها مسلمون، وتقع على الجهة الجنوبيّة من خطّ الاستواء، ويبلغ عدد سكاناها 309 ألف نسمة في كل كيلومتر مربّع، وتعتبر ماليه عاصمتها.


جزيرة سيشل

هي جزيرة أفريقيا، مكونة من عدة جزر صغيرة، وعاصمتها فيكتوري، وتعتمد بشكلٍ كبير في اقتصادها على السياحة، ويعتبر شاطئها من أجمل الشواطئ في العالم.


جزيرة موريشيوس

هي مجموعة من الجزر الصغيرة، وتبعد ما يقارب 860 كيلومتراً عن مدغشقر، وفي الوقت الحالي تعتبر جمهورية دميوقراطية قائمة على الفصل بين القوى التنفيذيّة، والتشريعيّة، والقضائيّة، والمميز فيها أنها تتمتع باستقرار سياسي.


جزيرة سري لانكا

يطلق عليها اسم جمهورية سريلانكا الديمقراطية الاشتراكيّة، تقع في الجهة الشماليّة من المحيط الهندي، وتبعد ما يقارب 31 كيلومتراً عن جزر المالديف، ولها موقع استراتيجي مميّز، فعي تعتبر حلقة وصل بين الطرق البحرية الرئيسيّة التي تربط بين غرب آسيا وجنوب شرق آسيا.