جزر سياحية في أبو ظبي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤١ ، ٢١ ديسمبر ٢٠١٦
جزر سياحية في أبو ظبي

السياحة في أبو ظبي

إنّ جزيرة أبو ظبي من أغنى المدن في العالم، تقع على سواحل الخليج العربيّ، وهي عاصمة دولة الإمارات العربية المتّحدة، إذ تُعتبر من أهم مدن الإمارات، فمقر رئاسة الدولة والحاكم موجود فيها وأجهزة الدولة الحكومية أيضاً، وتتمتع جزيرة أبو ظبي باقتصاد قوي، فهي تعتمد على النفط والسياحة، وتُعتبر السياحة مصدراً مهماً للدخل، فهي تضمُّ الكثير من الجزر الجميلة على مياه الخليج الفيروزيّة، مما جعلها وجهةً سياحية لا مثيل لها في أقطار المعمورة.


الجزر السياحية في أبو ظبي

جزيرة بني ياس

تقع هذه الجزيرة في غرب إمارة أبو ظبي على بعد 170 كم من المدينة، وهي من أكبر جزر الإمارة، إذ يبلغ طولها 17.5 كم، وعرضها 9 كم، وتتميز هذه الجزيرة بأنّها محميّة طبيعية تعيش فيها آلاف الحيوانات البريّة والطيور مثل المها، والغزلان، والزرافات، والنعام، والبط، والنوّرس، وتقصدها الطيور المهاجرة كالطائر الحزين، والغاق، وغيرها، وتجتمع في مياه شواطئها الدلافين والسلاحف البريّة، وتتميز بالغطاء النباتي الكثيف والمتنوع، لذلك تُعتبر مقصداً مهماً لرحلات السفاري في هذه الطبيعة الجميلة، فهي مجهّزة بأكبر منتجع سياحيّ، الذي يضم أربعاً وستين غرفة، وفيلتين فاخرتين ذاتي طابع ملوكيّ، وتحتوي جزيرة بني ياس على مواقع أثرية يقارب عددها ستة وثلاثين موقعاً تاريخياً.


جزيرة السعديّات

هي جزيرة طبيعيّة تبعد مسافة 500 متر عن شاطئ أبو ظبي، وتبلغ مساحتها 27 كم2، وما يميزها هو جمال طبيعتها، والمرافق السياحيّة والثقافيّة، ومن أهمّها مركز الأعمال العالمي، وملعب الغولف، ولوفر أبو ظبي، ومتحف زايد الوطني، وكثير من المنتجعات والفنادق.


جزيرة اللؤلؤ

تبلغ مساحة هذه الجزيرة 210 كم2 وتقع بالقرب من الكورنيش، وتتميز بمشاريعها السياحيّة التي تشرف على طبيعة جميلة من التلال، وأشجار النخيل، والبحيرات الاصطناعيّة، والزراعات التزينيّة، والكثبان الرمليّة.


جزيرة دلما

وهي من الجزر الغنيّة عن التعريف، لأنّها جزيرة قديمة، سكنها الإنسان منذ سبعة آلاف عام، حيث تضمّ الآثار التاريخيّة التي تعود لحضارة بلاد ما بين النهرين، وفي السابق تُعتبر من أبرز أماكن صيد اللؤلؤ.


جزيرة الفطيسي

تبعد هذه الجزيرة مسافة 15 كم عن شواطئ أبو ظبي، إذ تمتد شواطئ هذه الجزيرة مسافة 50 كم، ومن أبرز المعالم السياحية فيها هو منتجع جزيرة الفطيسي السياحيّة، الذي يشرف على مياه الخليج الزرقاء، وتحيط به أشجار المانجروف، ويضمّ هذا المنتجع شاليهات، ومرافق مخصّصة لصيد الأسماك، والبرك المخصّصة للسباحة، والمطاعم المتنوّعة، وملاعب كرة القدم، والغولف، وكرة الطائرة، وحدائق الحيوان، وملاعب الأطفال، ويمكن التجوّل بالجزيرة بالخيول المخصّصة للتجوال.


جزيرة بوطينة

وهي محميّة طبيعية تضمّ بيئات متنوعة من الأحياء البحريّة، والبريّة، والشِّعاب المرجانيّة، والحشائش البحريّة، وتبعد عن إمارة أبو ظبي مسافة 130 كم.