جزر فارو

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٠٠ ، ٢٣ فبراير ٢٠١٦
جزر فارو

جزر فارو

جزر فارو هي عبارة عن عدد من الجزر الواقعة ما بين بحر النرويج وشمال المحيط الأطلسيّ، وبالتحديد في منتصف السكة الواصلة ما بين إسكتلندا وآيسلندا، وتُعدّ مدينة تروسهافن العاصمة الرسميّة لها، وتبلغ المساحة الكلية لهذه الجزيرة حوالي 1399 كيلومتراً مربّعاً.


نظام الحكم

نظام الحكم السائد في جزر فارو هو نظام برلمانيّ ديمقراطيّ، وتتميز هذه الجزر بأنها تتمتع باستقلال ذاتي كامل، إلا أنها تتبع لمملكة الدنمارك، ومنذ عام 1948م وهذه الجزر تعد مقاطعة من المقاطعات الدنماركية التي تتمتع بحكم ذاتي مستقل عن غيرها، ومع تقدم الوقت بقيت محافظة على استقلالها عن الدنمارك باستثناء العديد من الشؤون العسكرية والقانونية والخارجية، وهي عضو في الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى عضويتها في مجلس شمال أوروبا.


السّكان

يبلغ عدد سكان جزر فارو حوالي 49000 نسمة، حيث إنّ الغالبية من سكانها فارويّون، وتبلغ نسبتهم حوالي 92%، بالإضافة إلى وجود عدد من سكانها ينتمون لأصول دنماركيّة حيث تقدر نسبتهم بحوالي 6%، وعدد قليل من السكان الذين ينتمون لأصول مختلفة منها النرويجيون والآيسلنديون والبولنديون، والغالبية العظمى من سكان هذه الجزر ينتمون لكنيسة الشعب الفاروئي، وهي كنيسة فرعية للكنيسة اللوثرية.


الاقتصاد

تعتمد جزر فارو في اقتصادها على صيد الأسماك والحيتان، بالإضافة إلى العديد من الصناعات المرتبطة به، ويعد من أهم المصادر الاقتصادية لهذه الجزر، وتتميز بارتفاع مستوى المعيشة فيها، والعملة الرسمية فيها هي الكورن الفاروئي.


الثقافة

الموقع الجغرافي لجزر فارو جعل منها جزراً معزولة عن العديد من التطوّرات الثقافية التي شهدتها أوروبا على مر العصور، والثقافة المحلية السائدة فيها مرتبطة بشكل أساسي وتقليدي بالعديد من الدول أهمها آيسلندا وشيتلاند وأوركيني والهبريد البرانية.


السياحة

تعتبر جزر فارو من الجزر الجميلة التي ينجذب إليها عدد كبير من السائحين من مختلف أنحاء العالم، وذلك لاحتوائها على عدد من الجزر التي يبلغ عددها ثماني عشرة جزيرة موجودة في شمال المحيط الأطلسي، بالإضافة إلى وجود العديد من البيوت بالألوان المتميزة، والكنائس الخشبية المصممة بأشكال متنوعة ورائعة، والأراضي البرية، وتتميز بمناظرها الطبيعة الخلابة والرائعة، وهنا العديد من الأماكن المتميزة في هذه الجزر والتي يتمكن الزائر من زيارتها والتمتع بجمالها ونذكر منها:

  • ورشافن وهي العاصمة الرسمية لفارو.
  • متحف جزر فارو التاريخيّ.
  • متحف القرية القديمة في الهواء الطلق.
  • متحف التاريخ الطبيعي.
  • جزر فترو الوطني للمعارض الفنية.
  • قارب رحلات لعرض مستعمرات الطيور البحريّة إضافة إلى منحدرات البحر.