جزيرة رودس اليونانية

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٣ ، ١٩ مايو ٢٠١٦
جزيرة رودس اليونانية

جزيرة رودس اليونانية

تعتبر جزيرة رودس أحد الجزر اليونانيّة الجميلة الموجودة في البحر الأبيض المتوسّط وتقع بالقرب من ساحل تركيا الجنوبيّ، في المنطقة المتوسّطة بين جزر اليونان وقبرص، ويبلغ عدد سكانها حسب إحصائيةٍ حديثةٍ ما يقارب المئة ألف نسمةً منهم ما يقارب الثلاثة آلاف مسلم، وتبلغ مساحة الجزيرة حوالي الألف كيلومتراً مربعاً، وللجزيرة الأهمية التاريخيّة العريقة والكبيرة التي جعلتها محط أنظار العديد من الأمم والشعوب على مرّ التاريخ، وفي هذا المقال سنتحدث عن بعض المعلومات العامّة حول جزيرة رودس اليونانية.


مناخ رودس وتضاريسها

تتميز جزيرة رودس اليونانية بجمال طبيعتها التي تتمثّل في البحر والشواطئ والرمال والشمس بالإضافة إلى المساحات الخضراء الشاسعة والمباني المميزة التي يتلوّن أغلبها باللون الأبيض، ويتبع مناخ الجزيرة لمناخ البحر الأبيض المتوسّط حيث الصيف المشمس الحارّ والشتاء البارد ولكن المعتدل.


السياحة في رودس

تعدّ جزيرة رودس أحد الجزر التي يفد إليها السياح من مختلف أصقاع المعمورة، بسبب احتوائها على العديد من العناصر الجاذبة لهم، فطبيعتها الجميلة وكرم الضيافة فيها ومختلف المعالم السياحيّة الموجودة فيها جعلتها وجهةً سياحيّةً هامّة، خاصّةً للأشخاص المتزوّجين حديثاً ممّن يرغبون بقضاء شهر العسل، ويستطيع السياح ممارسة مختلف الأنشطة السياحية فيها، فيستطيعون السباحة والغوص والغطس والاستمتاع بالأجواء الرومانسية والطعام اليوناني وغيره مما يعكس روح الجزيرة والبلد بشكلٍ عام، كما ويستطيعون ابتياع التحف والهدايا وأخذها عائدين إلى أوطانهم كتذكارٍ يختصر رحلتهم الجميلة.


معالم رودس السياحية

  • خليج القديس بولس: وهو عبارةٌ عن خليجٍ صغير الحجم إلّا أنّه جميلٌ جداً، ويتميّز بروعة بحره ومياهه الصافية العذبة، ويضمّ هذا الخليج كنيسةً صغيرةً تحيي ذكرى القديس بولس.
  • المدينة القديمة في رودس: وتعتبر من أقدم المدن في العالم، وتمتلأ هذه المدينة بالمحلات التجارية والتي تبيع التحف والقطع الأثرية بالإضافة إلى المقاهي والمطاعم التي يزورها السياح القادمين من خارج وداخل اليونان، وفي هذه المدينة العديد من الآثار بالإضافة إلى الحصون المنيعة التي تم إنشاؤها لحماية الجزيرة من هجمات الأعداء آنذاك.
  • الحديقة المائية: وهي عبارةٌ عن مكانٍ رائعٍ لقضاء الأوقات العائلية، وهي منطقةٌ تضم العديد من الألعاب المائية، ويمكن ممارسة مختلف الأنشطة فيها مثل السباحة والزلاجات وفيها المقاهي والمطاعم التي تقدم الوجبات السريعة بأسعارٍ في متناول الجميع.
  • وادي الفراشات: وهو عبارةٌ عن وادٍ ضيقٍ مغطىً بالأشجار وتحيط به الينابيع والجداول من كل الاتجاهات وينقل السائح إلى عالم الخيال والجمال وتملؤه الفراشات الملونة والرائعة التي تظهر بكثافةٍ خصيصاً في شهر آب من كل عام.