جمهورية التشيك وبراغ

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٧ ، ٤ سبتمبر ٢٠١٨
جمهورية التشيك وبراغ

جمهورية التشيك

جمهورية التشيك تقع في وسط أوروبا، وتضم مقاطعات بوهيميا، ومورافيا التاريخية، إلى جانب الطرف الجنوبي من سيليزيا، والتي يطلق عليها اسم "الأراضي التشيكية"،[١] ويحد جمهورية التشيك من الشمال بولندا، ومن الشمال الغربي والغرب ألمانيا، ومن الجنوب النمسا، ومن الشرق سلوفاكيا.[٢]


براغ عاصمة جمهورية التشيك

تعتبر براغ عاصمة جمهورية التشيك، وهي أكبر مدينة في البلاد، وتقع على ضفاف نهر فلتافا في المنطقة الشمالية الغربية الوسطى من البلاد، وتغطي ما مساحته 497.2 كيلومتر مربع، أما عدد سكانها فيبلغ حوالي 1,267,449 نسمة، وتلعب مدينة براغ دوراً هاماً كمركز سياسي واقتصادي لجمهورية التشيك في الوقت الحاضر، ويوجد فيها قصر براغ، الذي يعتبر مقر إقامة الرئيس، بالإضافة إلى البرلمان، وهي العاصمة السياسية للبلاد.[٣]


السياحة في براغ والتشيك

يوجد العديد من الأماكن السياحية في جمهورية التشيك، وتعتبر مدينة براغ منطقة جذب مهمة، ففيها يمكن زيارة أماكن ذات هندسة معمارية فريدة، ويعتبر المركز التاريخي فيها من مواقع التراث العالمي لليونسكو، ومن الجدير بالذكر أن شوارعها مرصوفة بالحصى، ومن المعالم التي ينصح بمشاهدتها هناك: الساعة الفلكية، وكنيسة تين القوطية وغيرها من الكنائس، وقلعة براغ التي تقع على قمة تل مطلة على المدينة، والبيت الراقص والذي يعد أحد المواقع الحديثة الفريدة في براغ.[٤]


من الجدير بالذكر أنه يوجد في التشيك العديد من المدن الأخرى التي تضم الكاتدرائيات التاريخية، والقلاع، ومناطق الجذب الأخرى السياحية، مثل: قلعة كارلشتاين وديرها الكهفي المقدس، ومحمية بوهيميان بارادايس (بالإنجليزية: Bohemian Paradise) المشهورة بالقلاع والتكوينات الصخرية، بالإضافة إلى المنتجعات، بما في ذلك: ماريانسكي لازني، وكارلوفي فاري.[٤]


سكان التشيك

بلغ عدد سكان جمهورية التشيك في يوم الإثنين الموافق ل20 آب عام 2018 ما يقارب 10,126,299 نسمة، وذلك بناءً على أحدث تقديرات الأمم المتحدة، ويعادل سكان التشيك ما نسبته 0.14% من مجموع سكان العالم، وتحتل الجمهورية المرتبة 87 في قائمة البلدان من حيث عدد السكان، وتبلغ الكثافة السكانية في جمهورية التشيك 138 شخص لكل كيلومتر مربع، يعيش منهم ما نسبته 74.7% في المناطق الحضرية، ويساوي متوسط الأعمار في جمهورية التشيك 41.8 سنة.[٥]


المراجع

  1. Robert Auty, Francis Carter, Richard Osborne, and others, "Czech Republic"، www.britannica.com, Retrieved 20-8-2018. Edited.
  2. "Czech Republic", www.mapsofworld.com, Retrieved 20-8-2018. Edited.
  3. Amber Pariona (25-4-2017), "What Is The Capital Of The Czech Republic?"، www.worldatlas.com, Retrieved 20-8-2018. Edited.
  4. ^ أ ب "Map of Czech Republic (Czechia)", www.mapsofworld.com,26-6-2018، Retrieved 20-8-2018. Edited.
  5. "Czech Republic Population (LIVE)", www.worldometers.info, Retrieved 20-8-2018. Edited.