حديث عن رمضان

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٠٢ ، ١١ مارس ٢٠١٩
حديث عن رمضان

حديث عن رمضان

وَرَدت أحاديث كثيرة في السنّة النبويّة حول شهر رمضان الكريم، يُذكر منها الآتي:[١]

  • عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: (مَن نَسِيَ وَهو صَائِمٌ، فأكَلَ، أَوْ شَرِبَ، فَلْيُتِمَّ صَوْمَهُ، فإنَّما أَطْعَمَهُ اللَّهُ وَسَقَاهُ).[٢]
  • عن النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- قال: (رَغِمَ أنْفُ رَجلٍ ذُكِرتُ عِندَه فلَمْ يُصلِّ عليَّ، ورَغِمَ أنفُ رجلٍ دخل عليه رمضانُ ثُم انْسَلَخَ قبلَ أن يُغفرَ لهُ، ورَغِمَ أنْفُ رجلٍ أدركَ عِندَه أبواهُ الكبَرُ فلم يُدْخِلاهُ الجنةَ).[٣]
  • قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: (بُنِيَ الإسلامُ على خمسٍ شَهادةِ أن لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وأنَّ محمَّدًا رسولُ اللَّهِ وإقامِ الصَّلاةِ وإيتاءِ الزَّكاةِ وصَومِ رمضانَ وحجِّ البيتِ).[٤]
  • (سُئِلَ النبيّ صلّى الله عليه وسلّم: أَيُّ الصَّلَاةِ أَفْضَلُ بَعْدَ المَكْتُوبَةِ؟ وَأَيُّ الصِّيَامِ أَفْضَلُ بَعْدَ شَهْرِ رَمَضَانَ؟ فَقالَ: أَفْضَلُ الصَّلَاةِ، بَعْدَ الصَّلَاةِ المَكْتُوبَةِ، الصَّلَاةُ في جَوْفِ اللَّيْلِ، وَأَفْضَلُ الصِّيَامِ بَعْدَ شَهْرِ رَمَضَانَ، صِيَامُ شَهْرِ اللهِ المُحَرَّمِ).[٥]
  • عن عائشة -رضي الله عنها- عن النبيّ -صلّى الله عليه وسلم- قال: (أنَّ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ صَلَّى في المَسْجِدِ ذَاتَ لَيْلَةٍ، فَصَلَّى بصَلَاتِهِ نَاسٌ، ثُمَّ صَلَّى مِنَ القَابِلَةِ، فَكَثُرَ النَّاسُ، ثُمَّ اجْتَمَعُوا مِنَ اللَّيْلَةِ الثَّالِثَةِ، أَوِ الرَّابِعَةِ فَلَمْ يَخْرُجْ إليهِم رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ، فَلَمَّا أَصْبَحَ، قالَ: قدْ رَأَيْتُ الذي صَنَعْتُمْ، فَلَمْ يَمْنَعْنِي مِنَ الخُرُوجِ إلَيْكُمْ إلَّا أَنِّي خَشِيتُ أَنْ تُفْرَضَ علَيْكُم. قالَ: وَذلكَ في رَمَضَانَ).[٦]
  • قال صلّى الله عليه وسلّم: (مَن قَامَ رَمَضَانَ إيمَانًا واحْتِسَابًا، غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ).[٧]
  • قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: (الصَّلَوَاتُ الخَمْسُ، وَالْجُمْعَةُ إلى الجُمْعَةِ، وَرَمَضَانُ إلى رَمَضَانَ، مُكَفِّرَاتٌ ما بيْنَهُنَّ إِذَا اجْتَنَبَ الكَبَائِرَ).[٨]
  • عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: (أتاكُم رَمضانُ شَهرٌ مبارَك، فرَضَ اللَّهُ عزَّ وجَلَّ عليكُم صيامَه، تُفَتَّحُ فيهِ أبوابُ السَّماءِ، وتغَلَّقُ فيهِ أبوابُ الجحيمِ، وتُغَلُّ فيهِ مَرَدَةُ الشَّياطينِ، للَّهِ فيهِ ليلةٌ خيرٌ من ألفِ شَهرٍ، مَن حُرِمَ خيرَها فقد حُرِمَ).[٩]
  • عَنِ النبيِّ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ أنَّهُ ذَكَرَ رَمَضَانَ فَقالَ: (لا تَصُومُوا حتَّى تَرَوُا الهِلَالَ، وَلَا تُفْطِرُوا حتَّى تَرَوْهُ، فإنْ أُغْمِيَ علَيْكُم فَاقْدِرُوا له).[١٠]
  • عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: (لَا يَتَقَدَّمَنَّ أحَدُكُمْ رَمَضَانَ بصَوْمِ يَومٍ أوْ يَومَيْنِ، إلَّا أنْ يَكونَ رَجُلٌ كانَ يَصُومُ صَوْمَهُ، فَلْيَصُمْ ذلكَ اليَومَ).[١١]
  • عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: (إذا جاءَ رَمَضانُ فُتِّحَتْ أبْوابُ الجَنَّةِ، وغُلِّقَتْ أبْوابُ النَّارِ، وصُفِّدَتِ الشَّياطِينُ).[١٢]
  • عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: (إذا كانَ أوَّلُ ليلةٍ من شَهْرِ رمضانَ: صُفِّدَتِ الشَّياطينُ ومرَدةُ الجنِّ، وغُلِّقَت أبوابُ النَّارِ فلم يُفتَحْ منها بابٌ، وفُتِّحَت أبوابُ الجنَّةِ فلم يُغلَقْ منها بابٌ، ويُنادي مُنادٍ يا باغيَ الخيرِ أقبِلْ، ويا باغيَ الشَّرِّ أقصِرْ وللَّهِ عُتقاءُ منَ النَّارِ، وذلكَ كلُّ لَيلةٍ).[١٣]


أحداث شهر رمضان

حَدَثَ في شهر رمضان الكريم عدة أحداث عظيمة؛ علامةً على ارتفاع درجته وفضله بين الشهور، ففيه بدأ نزول الوحي على الرسول -‏صلَّى الله عليه وسلَّم- في غار حراء، ونزل جبريل -عليه السلام- على النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- بأوَّل كلمة قرآنية، وهي: (اقْرَأْ)،[١٤] ومن الأحداث أيضاً: غزوة بدر الكبرى التي وقعت في السابع عشر من رمضان للسنة الثانية للهجرة، وفي ذات العام فُرِضت زكاة الفطر على من يملك قوتَ يومه وإعطاءها للفقير، وفي السنة الخامسة للهجرة في رمضان استعدّ فيه المسلمين لغزوة الأحزاب، وكان فتح مكة في شهر رمضان أيضاً وتحديداً في الحادي والعشرين من السنة الثامنة للهجرة.[١٥]


فضل الصيام

يُشير مصطلح الصوم لغة إلى الإمساك، أمّا شرعاً فيعني الإمساك عن المفطرات من طلوع الفجر الصادق إلى غروب الشمس، بنيّة التقرب إلى الله تعالى، وقد نصّت الكثير من الأدلة في القرآن الكريم والسنّة النبوية على خيريته وفضله، ففي القرآن قال الله تعالى: (وَأَن تَصُومُوا خَيْرٌ لَّكُمْ ۖ)،[١٦] وقوله تعالى: (شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ ۖ )،[١٧] أمّا في السنّة النبوية لقوله صلّى الله عليه وسلّم: (إذا كانَ أوَّلُ ليلةٍ من شَهْرِ رمضانَ: صُفِّدَتِ الشَّياطينُ ومرَدةُ الجنِّ، وغُلِّقَت أبوابُ النَّارِ فلم يُفتَحْ منها بابٌ، وفُتِّحَت أبوابُ الجنَّةِ فلم يُغلَقْ منها بابٌ، ويُنادي مُنادٍ يا باغيَ الخيرِ أقبِلْ، ويا باغيَ الشَّرِّ أقصِرْ وللَّهِ عُتقاءُ منَ النَّارِ، وذلكَ كلُّ لَيلةٍ).[١٨]


المراجع

  1. محمد بن علي بن جميل المطري (28-3-2014)، "خمسون حديثا صحيحا في شهر رمضان"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 11-3-2019.
  2. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 1155، صحيح.
  3. رواه الألباني، في صحيح الجامع، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 3510، صحيح.
  4. رواه الألباني، في صحيح الترمذي، عن عبدالله بن عمر، الصفحة أو الرقم: 2609، صحيح.
  5. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 1163، صحيح.
  6. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن عائشة أم المؤمنين، الصفحة أو الرقم: 761، صحيح.
  7. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 2009، صحيح.
  8. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 233، صحيح.
  9. رواه الألباني، في صحيح النسائي، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 2105، صحيح.
  10. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن عبدالله بن عمر، الصفحة أو الرقم: 1080، صحيح.
  11. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 1914، صحيح.
  12. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 1079، صحيح.
  13. رواه الألباني، في صحيح الترمذي، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 682، صحيح.
  14. سورة العلق، آية: 1.
  15. الشيخ صفوت الشوادفي (14-9-2009)، "شهر رمضان.. أحداث وتاريخ"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 11-3-2019. بتصرّف.
  16. سورة البقرة، آية: 184.
  17. سورة البقرة، آية: 185.
  18. رواه الألباني، في صحيح الترمذي، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 682، صحيح.