حشرة البق وكيفية القضاء عليها

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٤ ، ٢٩ يوليو ٢٠١٨
حشرة البق وكيفية القضاء عليها

حشرة البق

تُعتبر حشرة البق (الاسم الشّائع: Cimex lectularius) من الآفات الّتي تصيب الصّحة العامّة، وهي عادة ما تكون موجودة بالفِراش وتتميّز بكونها صغيرة الحجم وتبقى مختفية عن الأنظار، إلى جانب أن مراحل حياتها المختلفة تقوم على اختلافات شكليّة؛ مما يجعل من الصعب العثور عليها، فتصيب الإنسان وتسبّب له لغات وحُكاك ناتجة عن تغذّيها على دمه، ولكن فإنه من غير المعروف أنها تسبّب نقل أو انتشار أمراض بين الناس، وعلى الرغم من ذلك فإنه لا بد من إيلاء أهميّة لمعرفة وسائل التعرّف على وجودها ومكافحتها؛ لتجنّب أي مشكلات تتعلّق بالصحة العامّة قد تتسبّب فيها.[١]


علامات تعرض الجسم للسع البق

قد تظهر علامات الإصابة بالبق عند النوم على سرير أو غيره من الأثاث المستعمل، ومن هذه الأعراض:[٢]

  • ملاحظة الإصابة بمناطق حُكاك لم تكن موجودة قبل النّوم.
  • ملاحظة وجود بقع دماء على أغطية السّرير والملاءات وأغطية الوسائد.
  • ملاحظة وجود بقع داكنة أو صدئة على الملاءات والفرشات والأغطية، بالإضافة إلى الجدران، حيث أن هذه البقع هي من إفرازات البق.
  • العثور على قشور بيض البق أو القشور الخارجية لجسم الحشرة بالقرب من أماكن اختبائها.
  • شم رائحة كريهة وتجشبه عفنة، تكون ناة عن غدد البق المنتجة للروائح.


القضاء على البق

التدخّل الاحترافي

يُعتبر الحصول على مساعدة احترافيّة من أفضل الطرق للتخلّص من البق والقضاء عليه، وبطبيعة الحال يعود ذلك لمدى صعوبة التخلص منه، حيث سيقوم الفني المختص بمكافحة الآفات من إجراء فحص للتأكد من الإصابة بالبق، ثُم يبدأ باستخدام العلاجات المناسبة، كالمبيدات الحشرية أو نظام التجميد السّريع للبق أو نظام العلاج بالبخار.[٣]


وسائل مساعدة

يُمكن الاستعانة بوسائل مُساعدة يمكن القيام بها بشكل فردي، ومنها:[٣]

  • العمل على غسل الأغطية والملابس المصابة ضمن درجة حرارة 60 مئوية، أو استبدال ذلك بوضعها على برنامج التجفيف الحار لمدة 30 دقيقة.
  • العمل على امتصاص أي حشرات من الممكن رؤيتها باستخدام المكنسة الكهربائية، ثُم التأكد من إفراغ محتوياتها في كيس مغلق.
  • العمل على التخلص من كافّة الأثاث شديد الإصابة بالبق.
  • العمل على منع دخول البق للفراش من خلال استخدام أغطية الفراش البلاستيكيّة، والتي تفيد بتغطية الفراش كاملاً.


المراجع

  1. "Introduction to Bed Bugs", www.epa.gov, Retrieved 24-7-2018. Edited.
  2. "Bedbugs", www.webmd.com,17-9-2016، Retrieved 24-7-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "Bedbugs", www.nhs.uk,12-2-2016، Retrieved 24-7-2018. Edited.