حق الولد على والده

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٣٨ ، ٢٠ يناير ٢٠١٩
حق الولد على والده

حق الولد على والده

تتعدّد حقوق الولد على والده، بحسن اختيار الوالدين لبعضهما إلى ما بعد الولادة، قسمها العلماء إلى قسمين؛ حقوق ما قبل الولادة، وحقوق ما بعد الولادة، وفيما يأتي بيان ذلك بشيءٍ من التفصيل:[١][٢]


حقوق الولد قبل الولادة

تبدأ حقوق الولد باختيار الوالد زوجته لتكون أمّاً لأولاده، قاصداً اختيارها من أهل الدين والصلاح، لتسانده بتربية أبنائهم تربيةً صالحةً نافعةً، اقتداءً بأمر النبيّ عليه السلام، ليترتب بعدها حقٌ آخرٌ في المعاشرة الزوجية التي يُرجى من بعدها الإنجاب، وهو دعاء الوالد قبل الجِماع، باتباع سنّة الرسول -صلّى الله عليه وسلّم- في المُعاشرة، بذكر الأدعية الواردة في ذلك.[١]


حقوق الولد بعد الولادة

من النِعم العظيمة التي أنعم الله -تعالى- بها على الوالدين نعمة الولد، التي تتم بحقيقتها عند إحسان التربية والرعاية المُثلى لهم، وأداء حقوقهم نيلاً لرضا الله سبحانه، ومن حقوقهم:[١][٢]

  • التوجّه إلى الله -تعالى- بالشكر والحمد فور رؤية المولود؛ ففي الشكر تزيد النعم.
  • رفع الأذن في الأذن اليمنى للمولود؛ حتى تكون الشهادتين أوّل ما يسمع الطفل حديث الولادة.
  • تحنيك الولد بالتمر؛ ويكون بإتيان الوالد أو غيره تمرةً ومضغها، ثمّ يأخذ شيئاً من ريقه فيجعله في فم الطفل.
  • تسمية الولد باسمٍ مناسبٍ؛ وذلك بتجنب الأسماء المذمومة والقبيحة، ومراعاة جنس المولود.
  • ذبح العقيقة؛ وهي سنّة عن النبيّ عليه السلام، شكراً لله على فضله ورزقه.
  • الختان، امتثالاً لوصية النبيّ صلّى الله عليه وسلّم.
  • حُسن التربية والتأديب، وتنشئة الولد فيما يُرضي الله تعالى.


توجيهات في التربية

هناك بعض التوجيهات والإرشادات للوالد، يمكنه الاستعانة بها على تربية ولده، يُذكر منها:[٣]

  • صلاح الوالدين، فبصلاحهما يحفظ الله أبناءهما ويصلح حالهم.
  • الاستعانة بالله سبحانه، والتوكل عليه وطلب العون منه في تربية الأبناء.
  • منح الوالد كلّ مرحلةٍ من حياة ابنه حقّها في التوجيه والإرشاد، فما يعطى في مرحلة الطفولة يختلف عن مرحلة التمييز ويختلف عن البلوغ.
  • التقارب والانسجام بين الوالدين أمام الأولاد، فإنّ أي خلافٍ عائليّ أمام الأولاد يدفعهم إلى التمرّد والعِصيان.
  • إعطاء الثقة الكاملة للابن حتى يكتشف مهاراته وقدراته.
  • حرص الوالد على اختلاط ولده مع أصدقائه باعتدالٍ، بالتوجيه والمراقبة.


المراجع

  1. ^ أ ب ت د. محمد ويلالي (31-7-2013)، "حقوق الأبناء على الآباء"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 18-1-2019. بتصرّف.
  2. ^ أ ب الشيخ محمد بن محمد المختار الشنقيطي، "حقوق الأبناء"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 18-1-2019. بتصرّف.
  3. أحمد برعود، "معالم في تربية الأبناء"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 18-1-2019. بتصرّف.