حكمة ومثل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٢ ، ٥ سبتمبر ٢٠١٦
حكمة ومثل

كُتبت عبر الأزمان الكثير من الحكم والأمثال التي تحمل بين أحرفها درساً، أو عظةً، أو عبرةً معيّنة، وذلك بسبب ما تحملهُ من معاني وتأثيرات على متلقّيها. جمعنا لكم خلال هذا المقال أجمل الحكم والأمثال التي تعبّر عن الواقع.


حكمة ومثل

  • قليل الحق يدفع كثير الباطل.
  • من هزّ بيت جاره سقط بيته.
  • لا يستطيع أحد ركوب ظهرك، إلّا إذا كنت مُنحنياً.
  • نظر زين العابدين -رحمه الله- إلى سائل يبكي فقال: لو أنّ الدّنيا كانت في يد هذا ثمّ سقطت منه ما كان ينبغي أن يبكي عليها.
  • اليأس انتحار القلب.
  • سنعمل معاً لدعم الشجاعة حيث هناك خوف لتشجيع التفاوض عندما يكون هناك صراع، وإعطاء الأمل حيث يوجد اليأس.
  • المعاناة لديها جانبها من الفرح، واليأس له نعومته والموت له معنى.
  • لا حياة مع اليأس، ولا يأس مع الحياة.
  • المتشائِم لا يرى من الحياة سوى ظلها.
  • إنّي لأعجب من الذي يظن الحياة شيئاً والحرية شيئاً آخر، ولا يريد أن يقتنع بأن الحرية هي المقوّم الأول للحياة وأن لا حياة إلا بالحرية.
  • تولد السعادة من حب الغير، ويولد الشقاء من حب الذات.
  • فَرْقٌ كبير بين أن تحبها لأنها جميلة، وأن تكون جميلة لأنك تحبها.
  • الحب أوله ذكر، وآخره فكر.
  • علمتنا الحياة أن نقول لأنفُسِنا قبل أن ننام أننا لسنا الحزانى الوحيدين في هذا العالم، وليس كل الناس سعداء كما نظن.
  • الحياةُ شريط، والذكرى محتواه، والماضي صفحة، والحاضر طواه، والفراق ألمٌ، واللقاءُ دواه.
  • إذا رجعت خطوة للوراء فلا تيأس، لا تنسى أنّ السهم يحتاج أن ترجعه خطوةً للوراء لينطلق بقوةٍ إلى الأمام.
  • ليس في الدنيا من البهجة والسرور مقدار ما تشعر الأم بنجاح ولدها.
  • بيترك ذنباً فِراراً من غضَب الله إلا وجد ثمرة تركها في حياته؛ كَحلاوةِ إيمان، أو سِعة رزق، أو توفيق لطاعة، أو صلاح ذريّة، أو قبول في القلوب.
  • إنّ الله يعلم القلب النقيّ، ويسمع الصوت الخفيّ، فإذا قلت يا رب، إمّا أن يُلبّي لك النداء، أو يدفع عنك البلاء.
  • لم تكن الحياة سيئة يوماً، بل نحن من أسأنا التّعامل معها، فالصلاة، والدعاء، والأهل، والأصدقاء، أربعة أشياء كفيلة بإسعادنا.
  • رحم الله امرءاً نظر؛ ففكّر، وفكّر؛ فاعتبر فأبصر، وأبصر فصبر.
  • عدوٌ عاقل خيرٌ من صديقٍ جاهل.
  • حينما تكون روحك جميلة تستطيع أن ترى الكون بأسرهِ جميلاً، فلو تلفتّ حولك، ونظرت إلى نفسك؛ لرأيت أسرار الفرح، ومفاتيح السعادة بيدك؛ ولكنك غافل عنها، فكثير منا لا يدرك أنّه في سعادة إلا حينما يفقدها أو يفقد أسبابها، وفي حقيقة الأمر نحن الذين بإرادتنا نستطيع أن نحوّل حياتنا إلى أفراح، أو إلى أحزان وآلام.
  • النجاح يحققه فقط؛ الذين يُواصلون المحاولة بنظرة إيجابية للأشياء.
  • إذا لم تستطع أن تفعل أشياء عظيمة، افعل أشياء صغيرة، بطرق عظيمة.
  • طالما هناك بارقة أمل فأنت قادر على تغيير جسمك وعقلك للأفضل؛ فالحَياة تَفوتنا فقط، حين نيأس من فكرة قدرتنا على التغير.
  • أحسن الكلام ما صدق فيه قائلهُ، وانتفع بهِ سامعهُ، وإنّ الموت مع الصّدق خيرٌ من الموتِ مع الكذب.
  • ادعُ الله بثبات، واستشعر اليقين في الإجابة منه سبحانه، وليعلم العبد أنّ اختيار الله عزّ وجلّ خير مِن اختياره لنفسه، هي كلمِات لم أحبّذ أن أتوقف عند قراءتي لها، فقد تكون أنت في حاجتها فبثّ في نفسك الأمِل والتفاؤل.
  • إذا لم تجد من يضيء لك قنديلاً، فلا تبحث عن آخر أطفأه، وإذا لم تجد من يغرس في أيامك وردة، فلا تسعَ لمن غَرَس في قلبك سهماً ومضى.
  • سقطت شجرة فسمع الكل صوت سقوطِها، بينما تنمو غابة كاملة ولا يسمع لها أي ضجيج، الناس لا يلتفتون لتميزك بل لسقوطك.
  • لو رُزِق العبد الدنيا ثم قال الحمد لله، لكان إلهام الله لهُ بالحمدِ أعظم نعمةٍ من إعطائه له الدنيا، لأن نعيم الدنيا يزول، وثواب الحمد يبقى.
  • ما ذهب جميل إلا وجاء الأجمل، فالحمد لله دائماً وأبداً.
  • الدنيا ثلاثة أيام: الأمس عشناه ولن يعود، اليوم نعيشه ولن يدوم، والغد: لا ندري أين سنكون؛ فصافح، وسامح، ودع الخلق للخالق، فأنا، وأنت، وهم، ونحن راحلون، فمن أعماق قلبك سامح من أساء إليك.
  • لا داعي للخوف من صوت الرصاص؛ فالرصاصة التي تقتلك لن تسمع صوتها.
  • اثنان لا تنسهما: ذكر الله والموت، واثنان لا تذكرهما: إحسانك للنّاس وإساءتهم إليك.
  • إذا كان الأمس ضاع، فبين يديك اليوم، وإذا كان اليوم سوف يجمعُ أوراقهُ ويرحل فلديك الغد، لا تحزن على الأمسِ فهو لن يعود، ولا تأسف على اليوم، فهو راحل.
  • من يقرأ التاريخ لا يدخل اليأس إلى قلبه أبداً، وسوف يرى الدنيا أياماً يداولها الله بين الناس، فالأغنياء يصبحون فقراء، والفقراء ينقلبون أغنياء، وضعفاء الأمس أقوياء اليوم، وحكام الأمس مشردو اليوم، والقضاة متّهمون، والغالبون مغلوبون، والفلك دوّار، والحياة لا تقف، والحوادث لا تكف عن الجريان، والناس يتبادلون الكراسي، لا حزن يستمر، ولا فرح يدوم.
  • الحكم القائم على الظلم لا يدوم.
  • الأمل يُخفّف الدمعة التي يُسقطها الحزن.
  • رأيت الدّهرَ مختلفاً يدورُ، فلا حُزْنٌ يدومُ ولا سرورُ، وقد بَنَتِ الملوكُ به قصوراً، فلم تبقَ الملوكُ ولا القصورُ.
  • احذر عدوك مرّة وصديقك ألف مرّة؛ فإن انقلب الصّديق فهو أعلم بالمضرّة.
  • أخوك من صَدَقك لا من صدّقك.
  • خير الإخوان أقدمهم.
  • تنتهي حريتك حيث تبدأ حرية الآخرين.
  • إنّ الحياة تبدو لي أقصر من أن تُنفق في تنمية البغضاء وتسجيل الأخطاء.
  • الحياة أمانة يعهد لك بها، لا يحقّ لك يوم تُسترد منك أن تحتج لأنّها في الحقيقة ليست ملكك.
  • لا يوجد شيء في الدّنيا أحلى من قلب أم تقيّة.
  • أسوأ سجن نفسيّ من المُمكن أن تحبس فيه ذاتك هو خوفك من نظرة الآخرين وتحليل أفكارهم فيك بشكلٍ مستمر.
  • السعادةُ لا تعني أنك تعيش حياةً كاملة، بل تعني أنك قد قررت غض البصر عن النواقص، فلو كانت الدنيا مثلما نريد لما تمنينا الجنة.
  • تفقدوا أحوال أقاربكم وجيرانكم قبل رمضان، فكم من بيوت أغلقت أبوابها من التعفف.
  • ما أجمَل الحَياة إن كانَ فيها عزيز يتذَكر، وَقلِب يتأثَر، ومُخلِص لا يتَغير.
  • ما من روح تردد الحمد لله؛ إلا كانت مبتسمة، وما من لسان بات يستغفر الله في كل حين إلا فتحت له الدنيا بما فيها.
  • أقسى أنواع الألم تلمسه في ثلاث؛ رحيل الأحبة، وحقد الأقارب، وخذلان الأصدقاء.
  • من جاد ساد، ومن بخل رَذِل، وإنّ أجود النّاس من أعطى من لا يرجوه.
  • من تكبّر على الناس ذلّ.
  • يرى الناجح حلاً لكل مشكلة، أما الفاشل فيرى المشكلة في كل حل.
  • ليس خطأ أن تعود أدراجك ما دمت قد مشيت في الطريق الخطأ
  • إن الرّجل القوي يعمل والضعيف يتمنى.
  • ليس الصعب أن تشعر بالحاجة الى الحب، الأصعب فقدان القدرة على الحب.
  • ليس العار في أن نسقط، ولكنّ العار ألا نستطيع النّهوض.
  • تعلّم قول لا أدري، فإنّك إن قلت لا أدري علموك حتى تدري، وإن قلت أدري سألوك حتى لا تدري.
  • أحبب أخاك بقلبك، واغفر له، حتى أثناء طعناته لك، فربّما، وأنت تسقط مدميّاً، تحتاج لأن تضع يدك على كتفه.
  • إنّ أهون الكذبات وأكثرها ثمراً؛ هو في أن تجعل مَن يكذب عليك يُصدّق أنّكَ تُصَدقه.
  • بالدّواء يمكننا أن نعالج الأمراض الجسديّة، لكنّ الحبّ وحده علاج للوحدة واليأس.