حكم الاحتفال بعيد الأم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠١ ، ١٥ مايو ٢٠١٩
حكم الاحتفال بعيد الأم

حكم الاحتفال بعيد الأمّ

ينحى بعض العلماء إلى القول بأنّ جميع الأعياد الحادثة التي يحتفل بها الناس هي عبارةٌ عن بدعٍ محدثةٍ لم تكن معروفةً في عهد النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- والصحابة الكرام رضي الله عنهم، وحجّتهم في قولهم هذا بأنّه ليس للمسلمين سوى ثلاثة أعيادٍ مشروعةٍ، وهي: عيد الأضحى، وعيد الفطر، ويوم الجمعة، وأيّ أعيادٍ سواها فالاحتفال بها مردودٌ باطلٌ، وبذلك لا يجوز الاحتفال بما يسمّى بعيد الأم وخصّ هذا اليوم بتقديم الهدايا، أو القيام بسائر مظاهر الاحتفاء،[١] وفي المقابل فإنّ جملةً من العلماء اعتبروا هذا اليوم -أي يوم الأمّ- يوم وفاءٍ للأمّ وتكريمٍ لها، وذلك بتقديم الهدايا، وأنّ الاحتفاء بالأمّ وخصّها بمزيد تكريمٍ في هذه اليوم ليس من الأمر المحظورة، ولا يتعارض مع أحكام الشريعة الإسلاميّة.[٢]


حكم الاحتفال بعيد الميلاد

ذهب بعض العلماء إلى القول بحرمة الاحتفال بعيد الميلاد؛ وذلك لأنّهم يرون الاحتفال به من البِدع المُحدثة التي لا يوجد لها أصلٌ في شريعة الإسلام، ولا يجوز كذلك إجابة الدعوة إليها؛ لأنّه من قبيل التشجيع على هذه البِدع وتأييدها، واعتبر أصحاب هذا القول الاحتفال بعيد الميلاد من قبيل التشبّه بغير المسلمين، وقد حذّر النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- من التشبّه بهم،[٣][٤] في حين ذهب جملةٌ من العلماء المعاصرين إلى القول بجواز الاحتفال بعيد الميلاد، واعتبروا أنّ الاحتفال به ليس له أيّ بُعدٍ عقديّ، ولأنّ الأصل في الأمور الدنيويّة الإباحة، إلّا إذا صاحب هذا الاحتفال أفعالٌ محرّمةٌ، فيصبح الأمر محظوراً لهذه الأفعال.[٥]


حكم الاحتفال بذكرى الزواج

ذهب بعض العلماء إلى القول بأنّ احتفال الزوجين بذكرى الزواج -مهما كانت طريقة الاحتفال- غير جائزٍ، وليس من عادات المسلمين، ويتوجّب على المسلم اجتناب ذلك، وذكر ابن عثيمين أنّه لا يجوز الاحتفال بيوم الزواج في كلّ عامٍ على مروره، وتبادل الهدايا فيما بين الزوجين، ولكن إن فعلوا ذلك يوم الزواج فلا حرج، ويمكن لكلا الزوجين التعبير عن الحبّ بطرقٍ مشروعةٍ؛ كتبادل الهدايا فيما بينهم في أيّ وقتٍ من العام دون تخصيصه بهذا اليوم،[٦] في حين رأى علماء آخرون جواز الاحتفال بذكرى الزواج، وتبادل الهدايا بين الزوجين، واعتبار ذلك من باب شكر الله -عزّ وجلّ- على هذه النعمة؛ ممّا يزيد المودّة والألفة بين الزوجين.[٧]


المراجع

  1. محمد صالح العثيمين، "حكم الاحتفال بعيد الأم"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 15-4-2019. بتصرّف.
  2. "حكم الاهداء في عيد الأم"، www.aliftaa.jo، 20-3-2016، اطّلع عليه بتاريخ 12-5-2019. بتصرّف.
  3. "حكم الاحتفال بعيد ميلاد الشخص"، www.islamqa.info، 22-6-1999، اطّلع عليه بتاريخ 15-4-2019. بتصرّف.
  4. "حكم الاحتفال بأعياد الميلاد"، www.binbaz.org.، اطّلع عليه بتاريخ 15-4-2019. بتصرّف.
  5. "أقوال العلماء في حكم الاحتفال بأعياد الميلاد"، www.islamweb.net، 14-8-2014، اطّلع عليه بتاريخ 14-5-2019. بتصرّف.
  6. "الاحتفال بذكرى الزواج.. رؤية شرعية"، www.islamweb.net، 15-6-2009، اطّلع عليه بتاريخ 15-4-2019. بتصرّف.
  7. "الاحتفال بذكرى الزواج"، www.ar.islamway.net، 20-8-2012، اطّلع عليه بتاريخ 14-5-2019. بتصرّف.