حكم وأقوال عن الخيانة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٦ ، ١٨ فبراير ٢٠١٦
حكم وأقوال عن الخيانة

الخيانة هي من أصعب ما يتعرض له أي شخص، لأن الثقة أساس أي علاقة والخيانة تنهيها، وهنا إليكم في مقالي هذا حكم وأقوال عن الخيانة.


حكم وأقوال عن الخيانة

  • إذا كنت تحبّ بصدق فلا تتخاذل؛ لأنّ التّخاذل هو الخيانة ولكن بحروفٍ مختلفة.
  • الحبّ الجميل الصادق تبقى ذكراه إلى الأبد، والحبّ الكاذب ينتهي إلى آخر نقطة في قاع الجرح.
  • إذا مزّقت قلبي فلا تتحدّث عن الحبّ؛ لأنّ الحبّ بريء من الخونة.
  • حتى نتفادى هذه الأشياء يجب علينا الأخذ بعين الاعتبار كيفية اختيار الصديق الجيد.
  • من الطبيعي أن يكون الشخص المتفق عليه بأنه حسن وجيد، هو شخص يتحلى بصفات حسنة وأخلاق حميدة كما وصفها لنا الدين الاسلامي، وبذلك يعد التحلي بالأخلاق الحميدة الدرجة الأولى في صعود إلى سُلم الصديق الجيد.
  • يقول القلب الصّادق أنا أحبّك، إذن فهو مستعدٌّ لفعل أيّ شيء من أجلك.
  • أرجوكم أقنعوني بأيّ شيء إلّا الخيانة؛ لأنّها تحطّم القلوب وتنزع الحياة من أحشاء الرّوح.
  • لو كان في قلبك ذرّة واحدة من الحب، فتأكّد بأنّ آخر ما كنت ستفكّر فيه هو الابتعاد عنّي.
  • أكره أن ألبس ثوباً ما هو ثوبي (حسبي الله عليك أيّتها الخيانة).
  • غالبا من يحبك كثيرا يهمه أمرك بدرجة حبه لك وإخلاصه لك، حيث من يهتم لأمرك يسأل عن أحوالك دائماً، ليطمئن عليك ويكون بجانبك مرشداً وناصحاً لك، فتصبح الدرجة الثانية في سلم الصديق الجيد هو الاهتمام من الشخص الذي تعده صديقا لك.
  • كل خائن يختلق لنفسه ألف عذر وعذر، ليقنع نفسه بأنّه فعل الصّواب.
  • لا تسألني عن الخيانة، فأنا لا أعتقد أنّ هناك كلمات قادرة على وصفها.
  • دائماً ما توجهنا بعض العقبات في العلاقات التي تدور بيننا وبين الآخرين، من هذه العقبات ما تسمى المصالح الخاصة، فالجميع هنا يسعوا دائماً في تحقيق أهدافهم وغاياتهم حتى ولو كانت مدفوعة الثمن من قبل الآخرين، فعليك أن تختبر صديق بعدة اختبارات تمكنك من التأكد منه في غاياته وأهدافه.
  • ألا تخجل من التحدّث عن الحب، وأنت الّذي زرعت في قلبي أكثر الجروح آلاماً.
  • إذا كنت تحبّني فربّما أحبّك وربّما لا أهتم لك، ولكن إذا كنت تكرهني فتأكّد أنّ الكراهيّة لا تقتل سوى قلب صاحبها.
  • ألا يخجل الرّجل من تمثيل دور الحبيب الهائم مع كلّ امرأة يصادفها.
  • هذا وهناك الكثير من معايير الصديق الجيد قد تكون من محاوراتك معه، والجلوس بجانبه، ومشاركته الأحزان والأفراح، والإحتكاك ببيئته الوسط الذي يعيش فيه حتى تكون قد وصلت الي صديق حقيقي.
  • لو كانت كل قصّة حب تنتهي بالخيانة، لأصبح كلّ الناس مثلك أيّها الخائن.
  • الحبّ هو حياة القلوب الميّتة.
  • إذا لم تكن أهلاً لكلمة أحبّك فلا تقلها؛ لأنّ الحبّ تضحية وصبر وتعب.
  • هناك بعض الأصدقاء ما يمكن تعريفهم بالطفرات أي الشواذ قد تنغر بمظاهرهم الخارجية، وتنصدم بتعاملهم معك، بسبل شتى لتحقيق غاياتهم الشخصية، فيجب عليك أن تحذر منهم وتتجنب مصادقتهم ؛ لأن الخيانة واقعها مرير، والتخلص منها كبير، وخوض في محاربتها عصيب فاحذر يا صديقي من كل غريب.
  • من المؤسف حقّاً أن تبحث عن الصّدق في عصر الخيانة، وتبحث عن الحبّ في قلوب جبانة.
  • إن كان هناك من يحبّك فأنت إنسان محظوظ، وإذا كان صادقاً في حبّه فأنت أكثر النّاس حظاً.
  • أكثر النّاس حقارة هو ذلك الّذي يعطيك ظهره وأنت في أمسّ الحاجة إلى قبضة يده.
  • لا يوجد أسوأ من إنسان يسألك عن اسمك الّذي طالما كان يقرنه دائماً بكلمة حبيبي.
  • لا شكّ أنّك أغبى الناس إذا كنت تبحث عن الحبّ في قلبٍ يكرهك.
  • الخيانة شيء معروف تقع ضمن خيارات المسببة للألم والاحباط المؤدية إلى الانكسار والخيبة، وقد تؤدي أحياناً إلى الاجرام في حق أنفسنا، أو في حق الأخرين، وهذا معيار يحكمه درجات الخيانة، والتي تحددها مدى العلاقات القائمة بينك وبين الآخرين.
  • الخيانة في بعض الأحيان تكون الشعور الأجمل، إذا كان الشّخص المغدور يستحقّها.
  • الحبّ الحقيقي لا ينتهي إلّا بموت صاحبه، والحبّ الكاذب يموت عندما يحيا صاحبه.
  • إذا كنت تحبّ بكلّ صدقٍ فتوكّل على الله ولا تفقد الأمل، وإذا كنت كاذباً فارحل وتحدّث عن القضاء والقدر.
  • الوفاء عملة نادرة والقلوب هي المصارف، وقليلة هي المصارف التي تتعامل بهذا النوع من العملات.
  • الخيانة لفظة تحمل في طياتها معنى القبح، أي السلوك الغير مرغوب فيه، ما أسهلها من لفظة وما أصعبها من إحساس، حيث تترك بين ثنايا القلب بحور من الغصات والحزن، تجعل الإنسان تائهاً في أمواج حزنه، حائراً في اختيار مركب نجاته، ترسو فيه على شواطئ أنكساراته وذكريات ماضيه، لا تشعره بمن حوله، تفقده احساسه بالأمن والأمان، تنمي الحقد المطمور في جوفاء القلب، تزرع شجيرات الألم في ساحات الإحساس، وتسقيه من دمعات الحسرة والندم، لينمو ويكبر ويترعرع لتصبح أشباح تعتري تفكير المجني عليه، ليس فحسب بل تسحبه في دوامة الشفقة من الأخرين لا يستطيع التخلص منها مهما جدف في مركبه لينجو مع ما تبقى من ذكريات مضت بحسرة وألم.
  • أكثرالناس خيانة هو ذلك الّذي يعطيك ظهره وأنت في أمسّ الحاجة إلى قبضة يده.
  • لا يوجد أسوأ من إنسان يسألك عن اسمك الّذي طالما كان يقرنه دائماً بكلمة أحبّك.
  • لا شكّ في أنّك أغبى النّاس إذا كنت تبحث عن الحبّ في قلبٍ يكرهك.
  • الحبّ الصادق كالقمر عندما يكون بدراً والكسوف هو نهايته عندما يلاقي غدراً.
  • الحبّ كالزّهرة الجميلة والوفاء هي قطرات النّدى عليها، والخيانة هي الحذاء البغيض الّذي يدوس على الوردة فيسحقها.
  • إذا لم تكن أهلاً لقول كلمة أحبّك فلا تقلها لأنّ الحبّ تضحية وصبر وتعب.
  • أن يطعنك أحدهم في ظهرك أمر طبيعي، لكن أن تلتفت وتجده أقرب النّاس إليك فهذه هي الكارثة.
  • درجات الخيانة حسب معيار العلاقات.
  • الإنسان بطبيعته إنسان اجتماعي، قائم على العلاقات الاجتماعية بينه وبين من حوله من الناس، حيث لا يستطيع العيش بمفرده معزولا عن بيئته التي يعد جزءاً لا يتجزأ عنها، لذلك يسعى الإنسان جاهدا بكل ما أوت من قوة ليختار لنفسه أصدقاء جدرين في تعرف عليهم ليكونوا بينهم علاقة صداقة موطد ومتماسكة، يصعب على أي شخص تفكيكها وزرع الحقد بينهم لتنقلب من علاقة صداقة إلى علاقة عداوة وبغض.