حلم خلع الضرس

كتابة - آخر تحديث: ١١:٥١ ، ٦ أبريل ٢٠١٩
حلم خلع الضرس

تفسير خلع الأسنان (الأضراس)

إن رأى الشخص كأنّه قلع أسنانه دلت رؤياه على قطع رحمه أو ينفق ماله على كره منه،[١][٢][٣] ومن رأى أنّ أسنانه قلعت ثمّ عادت إلى مكانها فإنّه يحصل له تنافر من أقاربه ثمّ يعودون لما كانوا عليه،[٢] وقيل إنّ قلع الضرس في المنام يدل على قطع رحم والدم من الضرس إثم من قطع الرحم والأسنان في الكفّ والجيب زيادة في الأخوة والأولاد إذا لم يجد لهما الماء، وقلع الأسنان باللسان هو كلام يتكلّم به فيفسد أمور أهل البيت وقيل قلع الأضراس يدل على ظهور الأشياء الخفية ومن عالج شيئاً بها حتّى قلعه فإنّه يخاصم من ينسب إليه السن في التفسير وقيل علاجها عز من مال،[٤] وإن رأى في موضع القلع دودة أو دودتين أو أكثر فإنّه أولاد يخلفها وإن رأى أنّه قلع أسنانه كلها ودفنها في الأرض فإنّ أهله يموتون قبله.[٣]


تفسير سقوط الأسنان بشكل عام

ومن رأى أنّ جميع أسنانه سقطت وذهبت فإنّه يؤول على خمسة أوجه: موت جميع أقاربه، وطول عمره، وذهاب ماله، وعيشة رديئة، وربما يموت، ومن رأى أنّه عدم أسنانه ويتعذر عليه أكله فإنّه فقر وحاجة، ومن رأى أنّه ينقي أسنانه بخلال أَو نحوه فليس ذلك بمحمود، ومن رأى أنّه يؤلمه وعالجه ففعله فهو حصول خير ومنفعة،[٢] ومن رأى أسنانه سقطت وتعذر عليه أكله فإنّه يفتقر، ومن سقطت أسنانه ولم يفطن بالأكل وتعذره عليه فإنّه يعيش بعد أهله كلهم.[٤]


وقيل إنّ سقوط الأسنان يدل على عائق يعوقه فيما يريده وقيل هو دليل على قضاء الديون، وإن رأى كأنّ جميع أسنانه سقطت وذهبت عن بصره فإنّ أهل بيته يموتون قبله وربما كان ذلك موت ذوي سنه من الناس وأقرانه في العمر، فإن تساقطت أسنانه بلا وجع يدل على أعمال تبطل، فإن رأى كأنّها تسقط مع وجع دل على ذهاب شيء ممّا في منزله، وأمّا الأصحاء والأحرار والمسافرون إذ سقطت جميع أسنانهم دل على مرض طويل ووقوع في السبيل من غير أن يموتوا وذلك أنّ الإنسان لا يمكنه أن ينال الغذاء القوي بلا أسنان لكنّه يستعمل الإحساء والعصارات وإنّما لا يموتون لأنّ الموتى لا تسقط أسنانهم والشيء الذي لا يعرض للموتى هو مخلص للمرضى فلهذا السبب صار محمود في المرضى، وإن تساقطت أسنانهم جميعاً فإنّه يدل على سرعة نجاتهم من المرض، وأمّا التجار والمسافرون فيدل على خفة حملهم.[١]


تفسير سقوط الأسنان بناءً على مكانها في الفم

وقيل ينبغي أن يجعل الفم بمنزلة سكان المنزل فما كان من الأسنان في الناحية اليمنى فهو يدل على ذكور وما كان في اليسرى يدل على الإناث في جميع الناس، وأسنان الناحية اليمنى تدل على المسنين من الرجال والنساء، وأسنان الناحية اليسرى على الأحداث منهم، ومقاديم الأسنان تدل على الصبيان، والأنياب تدل على الصنف منه، والأضراس الطواحين تدل على المسنين منهم، وإذا رأى الإنسان قد سقط منه بعض هذه الأسنان فإنّ ذلك يدل على هلاك من دل عليه ذلك السن،[٣] فإن رأى مقاديم أسنانه سقطت فنبتت مكانها أخرى دلت على تغيير أمور وتدابيره، ومقاديم الأسنان إذا سقطت منعت من أن يفعل الإنسان شيئاً ممّا يعمل بالكلام والقول، فإن كان مع ذلك وجع أو خروج دم أو لحم فإنّ ذلك يبطل أو يفسد الأمر الذي يراد.[١]


فالعليا هم الرجال من جهة أبيه والسفلى هن النساء من جهة أمه فأدناها من الثنايا أقربهم في النسب والثنيتان العليا هم الأب والعم فاليمنى الأب واليسرى العم، وإن لم يكن له أب أو عم فأخوات أو ولدان أو صديقان ناصحان مشفقان والرباعية ابن عم الرجل أو صديقان يقومان مقامه، والناب سيد أهل بيته الذي يستند إليه ولا يكون فوقه أحد أو صديق رئيس يقوم مقامه الضواحك الأخوال أو ما يقوم مقامهم بالنصح والأضراس أجداد وبنون صغار يباهي بهم ويأنس إليهم والثنيتان السفليان الأم والعمة، فاليمنى الأم واليسرى العمة، وإن لم يكن له أم أو عمة فأختان أو بنتان أو من يقوم مقامهم في الشفقة والنصح والرباعية السفلى ابنة العم أو ابنة العمة أو من يقوم مقامهم بالنصح والناب الأسفل سيد أهل بيته ومن يستند إليه أو من يقوم مقامه، والضواحك السفلى بنت خالته أو بنت خاله أو من يقوم مقامهن بالنصح، والأضراس السفلى والعليا الأبعدون من أهل بيت الرجل والجدة أو بنات صغار يباهي بهن فإن تحرك منها سن واحدة من هؤلاء فمرض، فإن سقطت أو ضاعت فإنّه موت من ينسب إليه هؤلاء أو غيبته عنه غيبة لا يرونه بعد ذلك.[٣]


تفسير سقوط الأسنان بناءً على مكان سقوطها

إن رأى الشخص أنّ سنه وقع في الأرض فتلقاه يدل على أنّه يُولد له ولد فإن لم يتلقه دلّ على موت أحد من أقاربه، وإن رأى أنّ شيئاً من أسنانه سقط إلى حجره أو صره في ثوبه أو وقعت في يده فإنّه يؤول على وجهين: فإمّا وضع حامل أو استفادة مال،[٢] ومن رأها سقطت بكفه من غير ألم فإنّه دراهم على عددها،[٤] وإن رأى أنّ أسنانه سقطت دل على قطع فراشه أو على فقره وتعذر رزقه أو يموت غريباً عن أهله أو يمد له في عمره أو يستفيد مالاً بقدر دية أسنانه، وإن رأى من أسنانه فقدها فإنّه يغترب عن عشيرته واحد فإن أصابه بعدما فقده رجع وإلّا فلا يرجع، ومن رأى أنّ أسنانه العليا سقطت في يده فهو مال يصير إليه وإن سقطت في حجره فهو ولد ذكر وإن سقطت إلى الأرض فهي مصيبة الموت.[٣]


قيل من رأى أسنانه العليا سقطت في يده فهو مال يصير إليه فإن رآها سقطت في حجره فهو ابن لقوله تعالى: (وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ)[٥] يعني في الحجر فإن رآها سقطت إلى الأرض فهي الموت، فإن رأى كأنّه أمسك الساقط من أسنانه فلم يدفنه فإنّه يستفيد بدل من هو مثله في الشفقة والنصيحة فإن رأى كأنّ جميع أسنانه سقطت وأخذها في كمه أو حجره فإنّه يعيش عيشاً طويلاً حتّى تسقط أسنانه ويكثر عدد أهل بيته فإن رأى كأنّ أسنانه تسقط وهو يأخذ بيده أو بلحيته وفي حجره فذلك يدل على أنّ أولاده تنقطع فلا يولد له، وما يلد فلا يبقى ولا يتربى.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث محمد بن سيرين (1940)، منتخب الكلام في تفسير الأحلام، .: مكتبة وطبعة مصطفى البابي الحلبي وأولاده، صفحة 149-153، جزء1.بتصرف.
  2. ^ أ ب ت ث خليل بن شاهين، الإشارات في علم العبارات، بيروت: دار الفكر، صفحة 794،795.بتصرف.
  3. ^ أ ب ت ث ج عبد الغني بن إسماعيل النابلسي، تعطير الأنام في تعبير المنام ، بيروت: دار الفكر، صفحة 179،224-182.بتصرف.
  4. ^ أ ب ت يحيى بن غنام، تعبير الرؤيا (مخطوط)، مكتبة الجامعة الأردنية: صورة مخطوطة، صفحة 143-145.بتصرف.
  5. سورة آل عمران، آية: 46.