حلول البطالة

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١١ ، ١٦ ديسمبر ٢٠١٥
حلول البطالة

البطالة

البطالة مشكلة عالمية موجودة تقريبا في كل دولة على سطح المعمورة، ولا زال خبراء الاقتصاد في كل دولة يدرسون أفضل الطرق للقضاء على هذا المرض الاقتصادي، والحل للبطالة هو بالطبع خلق فرص عمل جديدة بإقامة مشاريع ضخمة تفيد المجتمع.


إنّ معدل النمو الاقتصادي الصحي بين 2-3٪  يكون كافياً لخلق 150.000 وظيفة لازمة لمنع ارتفاع معدلات البطالة، لكن عندما تزداد نسبة البطالة عن 6-7٪ ، فهذا يعني أن الاقتصاد ليس قوياً بما يكفي لخلق فرص عمل جديدة وحده دون مساعدة. وهنا يكون من المتوقع للحكومة التدخل وتقديم الحلول.


الحلول

نقدم هنا بعض الحلول التي يمكن للحكومة أن تتخذها للتخلض من البطالة وآثارها السلبية على الشخص وعلى المجتمع، ومنها ما يلي:

السياسة النقدية

الحل الأول هو السياسة النقدية التوسعية من المجلس الاحتياطي، وهو حل قوي وسريع وفعّال. إنّ انخفاض أسعار الفائدة تسمح للأُسر بالاقتراض بسعر أرخص لشراء ما يحتاجون إليه، مثل السيارات والمنازل والالكترونيات الاستهلاكية. وهذا يحفز الطلب بشكل كافٍ لوضع الاقتصاد على المسار الصحيح، ويسمح انخفاض أسعار الفائدة أيضا الشركات على الاقتراض، ومنحهم رأس المال لتوظيف عمال جدد لتلبية الطلب المتزايد.


السياسة المالية

وهذا يعني أنه على الحكومة إما أن تخفض الضرائب أو تزيد الإنفاق لتحفيز الاقتصاد، حيث إنّ السياسة المالية عادة ما تكون أبطأ عند البدء، ومع ذلك، يمكن أن تكون أكثر فعالية. كما تتطلب هذه السياسة الثقة بأنّ الحكومة ستعمل على تحفيز الاقتصاد وأنّ الأمور ستتحسن، والثقة هي مقوّم أساسي في إقناع الناس بالاتفاق من أجل مستقبل أفضل.


إن خفض الضرائب يعطي المستهلكين المزيد من المال للإنفاق وزيادة الطلب، حيث يقلل من تكاليف الشركات، والتي يمكنها من استخدام الأموال للاستثمار في أعمالهم وتوظيف المزيد من العمال، كما أن الإنفاق الحكومي يأخذ عادة شكل برامج عمل، حيث توظف الحكومة العمال والشركات مباشرة لبناء الطرق والجسور و تقديم الخدمات.


حلول الإنفاق

وجد الباحثون أن الإنفاق على تمويل المشاريع الضخمة يعطي نتائج فعالة أكثر، فهو يخلق الآلاف من فرص العمل، كما أن الإنفاق على التعليم يعد حلاً سريعاً لمشكلة البطالة، فالإنفاق على تدريب المعلمين وتحسين أدائهم يؤدي الى تحسين مستوى التعليم للطلاب بشكل أفضل، وبالتالي يقضي بخلق آلاف الوظائف مستقبلاً، لأنّ المتعلمين بشكل أفضل هم أكثر قدرة في الحصول على وظائف أفضل، وبالتالي يكونون قادرين على شراء المزيد من الأشياء مع ارتفاع الأجور مما يكسبون.

480 مشاهدة