حل الاكتئاب

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٥٢ ، ٥ مايو ٢٠١٩
حل الاكتئاب

علاج الاكتئاب

يُعَدُّ الاكتئاب (بالإنجليزيّة: Depression) من أكثر الاضطرابات النفسيّة القابلة للعلاج، حيث يستجيب ما بين 80-90% من المُصابين للعلاج، ويُجري الطبيب تقييماً شاملاً للمُصاب، حيث يتمّ إجراء الفحص البدنيّ، وتحليل الدم للتأكُّد من أنَّ سبب الاكتئاب ليس حالة مرضيّة، مثل أمراض الغُدَّة الدرقيّة قبل البدء بالعلاج، ويتضمَّن علاج الاكتئاب ما يأتي:[١]

  • أدوية مُضادَّات الاكتئاب: تُساعد مُضادَّات الاكتئاب على التحسُّن خلال أسبوع إلى أسبوعَين من بدء تناول المُضادَّات.
  • العلاج النفسيّ: ويُستخدَم لعلاج الاكتئاب الذي يتراوح في حِدَّته بين المعتدل والحادّ، وقد يُستخدَم العلاج النفسيّ مع تناول مُضادَّات الاكتئاب، ويُعَدُّ العلاج السلوكيّ المعرفيّ فعّالاً في علاج الاكتئاب، ويستغرق العلاج النفسيّ بضعة أسابيع، أو أكثر اعتماداً على شِدَّة الحالة.
  • العلاج بالصدمات الكهربائيّة: الذي يُستخدَم بشكل شائع لدى المرضى الذين يُعانون من الاكتئاب الشديد، أو المرضى الذين يُعانون من الاضطراب ثنائي القطب الذين لم يستجيبوا للعلاجات الأخرى، بحيث يتمّ تحفيز المُخِّ عن طريق التحفيز الكهربائيّ.


أعراض الاكتئاب

تتضمَّن أعراض الإصابة بالاكتئاب ما يأتي:[٢]

  • مواجهة المشاكل في التفكير، واتخاذ القرارات، وتذكُّر الأشياء.
  • نوبات الغضب، أو التهيُّج، أو الإحباط حتى من الأمور البسيطة.
  • الشعور بالحزن، أو البكاء، أو اليأس.
  • التفكير المُستمرُّ بالموت، أو محاولات الانتحار.
  • المشاكل الجسديّة غير المُبرَّرة، مثل: ألم الظهر، أو حالات الصُّداع.
  • الإرهاق، والافتقار إلى الطاقة، بحيث يتطلَّب إتمام المهامِّ الصغيرة مجهوداً كبيراً.
  • فقدان الاهتمام، أو المتعة في معظم الأنشطة، أو جميعها.
  • اضطرابات النوم، بما في ذلك الأرق، أو النوم أكثر من اللازم.
  • فقدان الشهيّة، وفقدان الوزن، أو زيادة الرغبة في تناول الطعام، وزيادة الوزن.
  • الشعور بانعدام القيمة، أو الذنب، مع التركيز على إخفاقات الماضي، أو لوم النفس.


أسباب الاكتئاب

هناك العديد من العوامل التي تُؤدِّي إلى الإصابة بالاكتئاب، ومنها ما يأتي:[٣]

  • التاريخ العائليّ: يزداد خطر الإصابة بالاكتئاب في حال تعرُّض أحد أفراد العائلة للإصابة به من قبل.
  • بعض الحالات الطبِّية: تُؤدِّي الإصابة ببعض الحالات الطبِّية، والأمراض المزمنة إلى زيادة خطر الإصابة بالاكتئاب.
  • المُخدِّرات: يُؤدِّي تعاطي المُخدِّرات، وشرب الكحول إلى زيادة خطر الإصابة بالاكتئاب.
  • صدمات الطفولة: تُؤثِّر بعض الصدمات في مرحلة الطفولة في الطريقة التي يتفاعل بها الجسم مع الأحداث المحيطة به، ممَّا يزيد من خطر الإصابة بالاكتئاب.


المراجع

  1. "Depression", www.psychiatry.org, Retrieved 21-4-2019.
  2. "الاكتئاب (اضطراب اكتئابي كبير)"، www.mayoclinic.org، اطّلع عليه بتاريخ 21-4-2019.
  3. "Everything You Want to Know About Depression", www.healthline.com, Retrieved 21-4-2019.