حل للقولون العصبي

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٣٢ ، ٣١ مارس ٢٠١٩
حل للقولون العصبي

القولون العصبي

يُعتبر القولون العصبي (بالإنجليزية: Irritable Bowel Syndrome) من الاضطرابات طويلة الأمد والشائعة التي تؤثر في الجهاز الهضمي، ولكن قد تختفي بعض الأعراض أو تتغير مع مرور الوقت وبتغيير نمط الحياة، ولكن تجدُر الإشارة إلى أنّ هنالك بعض الحالات النادرة التي تبقى فيها الأعراض شديدة وحادة، وقد تستمر أعراض القولون العصبي لأيام أو أسابيع وقد تصلُ لأشهر في وقت واحد، وعادة ما تكون الاصابة بالقولون العصبي بسببِ: عوامل وراثية، ووجود تاريخ عائلي للإصابة به، أو عوامل حياتية، والشعور بالتوتر والإجهاد، أو قد ينتج بسبب مشاكل في الجهاز الهضمي، والنظام الغذائي المُتبع، أو قد يكون هنالك سبب هرموني أدى للإصابة بها، وتجدر الاشارة إلى أنّه لا يوجد له علاج جذري ولكن هنالك بعض العادات السلوكية والغذائية وبعض أنواع الأدوية التي قد تُفيد في السيطرة وتخفيف الأعراض قدر الإمكان، وسيتم ذكر بعضاً من هذه الحلول بشكل مفصل لاحقاً في هذا المقال.[١][٢]


حل القولون العصبي

لا يوجد سبب واضح ومُحدد للإصابة بالقولون العصبي؛ ولهذا السبب من الصعب تحديد علاج معين يُخفي جميع أعراضه وآلامه، ولكن بما أنّ القولون العصبي عبارة عن اضطراب ما بين الدماغ والأمعاء؛ فيُنصح بعمل بعض التعديلات على نمط وأسلوب الحياة، واستخدام الاستراتيجيات التي من شأنها أن تُخفف العديد من الأعراض والمُشكلات التي يُسببها، وفيما يأتي بعضاً من النصائح والحلول لمن يعاني من القولون العصبي:[٣][٤]

  • النظام الغذائي: هنالك العديد من الأطعمة التي قد تُحفز القولون العصبي وتزيد أعراضه سوءاً، فيجب على المُصاب أن يتتبع ما يأكله وما يشعر به بعد ذلك، وملاحظة أي من الأطعمة التي تزيد لديه الأعراض والقيام بتجنبها.
  • التوتر: إنّ للتوتر دوراً وثيقاً بالقولون العصبي؛ لذا يُنصح بالابتعاد عن كل ما يُسبب الإجهاد والتوتر قدر الإمكان، وبالإضافة لذلك يجب مُحاولة الحصول على نوم صحي وكافٍ.
  • الأدوية: هنالك بعض أنواع الأدوية المتاحة التي تُخفف من بعض أعراض القولون العصبي، بما في ذلك: مُضادات التشنج والاكتئاب، ومضادات الإسهال والإمساك، والبروبيوتيك.
  • الحرارة: من المُمكن استخدام الوسادة الدافئة، أو زجاجة تحتوي على الماء الدافئ ووضعها على منطقة الألم من البطن؛ وذلك لأنّ هنالك العديد من الأبحاث التي تُشير إلى أنّ الحرارة الخارجية قد تُخفف الألم، بالإضافة للفوائد النفسية التي تمنحها الحرارة الدافئة، ويجدُر الانتباه إلى عدم وضع مصدر الحرارة مُباشرةً على البطن؛ تجنباً لحدوث حروق في الجلد بل وضعها فوق أكثر من طبقة من الملابس.
  • الشاي العشبي: يحتوي الشاي على بعض المكونات التي تخفف أعراض ومشكلات الجهاز الهضمي بشكل عام، فعلى سبيل المثال: شاي النعناع يُخفف من الشعور بألم الجهاز الهضمي، كما أنّ تناول شاي اليانسون والشمر يُساعد على تخفيف الإمساك.
  • القيام بتمارين الاسترخاء: إنّ لتمارين الاسترخاء دوراً كبيراً في المساعدة على خفض مستوى القلق والتوتر، وبالتالي ضبط بعض الأعراض التي يُسببها القولون العصبي، ومن هذه التمارين: التأمل والتنفس العميق.
  • التغيير في أسلوب الحياة: هنالك عدة أمور إذا قام المُصاب بالقولون العصبي باتباعها سيُخفف عنه العديد من الأعراض المُزعجة، ومنها:[٥]
    • تجنب أو التقليل من الكافيين الذي عادة ما يوجد في: القهوة، والشاي، والمشروبات الغازية.
    • إضافة الألياف إلى النظام الغذائي مثل: الفواكه، والخضروات، والحبوب الكاملة، والمكسرات.
    • شرب كميات جيدة من الماء أي ما لا يقل عن ثلاثة إلى أربعة أكواب يومياً.
    • عدم التدخين.
    • تقليل كمية الحليب أو الجبن والحصول على الكالسيوم من مصادر أخرى، مثل: البروكلي، والسبانخ، والسلمون، بالإضافة للأطعمة المُدعمة به كالخبز المدعم، و عصير البرتقال، ومُكملات الكالسيوم.
    • تناول وجبات أصغر حجماً وأكثر عدداً بدلاً من الوجبات الكبيرة.


أعراض القولون العصبي

هنالك ما يقرب من 6-18٪ من الناس قد يُصابون في القولون العصبي، وعادةً ما تظهر على المُصابين به عدة أعراض مزعجة، سيتم ذكر بعض منها فيما يلي:[٦][٧]

  • ألم البطن: يشعُر المصاب بالقولون العصبي بآلام في البطن، بالإضافة للشعور بالغثيان والقيء.
  • الإسهال: يُصيب الإسهال حوالي ثلث المُصابين الذين يعانون من القولون العصبي، وفي المقابل قد يعاني بعض المصابين من الإمساك، أو فترات متناوبة بين الحالتين.
  • النفخة والغازات: يؤدي القولون العصبي إلى زيادة إنتاج الغاز في القناة الهضمية.
  • التعب وصعوبة النوم: المصابون بالقولون العصبي مُعرضون بصورة أكبر للإحساس بالإرهاق والتعب، كما يرتبط القولون العصبي بقلة النوم وسوء نوعيته.
  • أعراض أخرى: كظهور الدم في البراز، والحمى، وفقدان الوزن، وتجدر الإشارة إلى أنّ هذه الأعراض ليست أعراضاً مباشرةً للقولون العصبي، وإنّما تحدث بسبب أعراض القولون العصبي الاخرى أو بسبب مشاكل صحية أخرى.


تشخيص القولون العصبي

لا يوجد فحص محدد يجزم الإصابة بالقولون العصبي، ولكن هنالك عدة خطوات قد يتبعها الطبيب المعالج للتوصل إلى التشخيص المناسب، وعادةً ما يبدأ الطبيب بمعرفة الأعراض التي يعاني منها المُصاب والقيام بالفحوصات لاستبعاد الأمراض والاضطرابات الهضمية الأخرى، وفيما يأتي بعضاً من الفحوصات التي قد يجريها الطبيب لمن يُعاني من أعراض القولون العصبي:[٨][٩]

  • تنظير القولون: ويتم فيه استخدام أنبوب صغير ومرن يُمكن الطبيب من فحص القولون بأكمله.
  • الأشعة السينية: وفي هذا الفحص يتم تصوير البطن والحوض لاستبعاد الأسباب الأخرى التي تُسبب نفس الأعراض، خاصةً آلام البطن، وقد يقوم الطبيب بملأ الأمعاء الغليظة بسائل الباريوم لتُصبح الصورة أكثر وضوحاً.
  • اختبارات عدم تحمل اللاكتوز: اللاكتاز (بالإنجليزية: Lactase)؛ هو إنزيم يحتاجه الجسم لهضم السكر الموجود في منتجات الألبان، فإذا كان الجسم لديه مشكلة في إنتاج اللاكتاز، قد تظهر أعراض مُشابهة لتلك التي يُسببها القولون العصبي، مثل: آلام البطن، والغازات، والإسهال.
  • التنظير العلوي: وفيه يقوم الطبيب بإدخال أنبوب طويل ومرن، ويحتوي هذا الأنبوب على كاميرا موجودة في نهايته حيث تقوم بتصوير الجهاز الهضمي العلوي، والحصول أيضاً على خزعة من أنسجة الأمعاء الدقيقة والسوائل.
  • اختبارات البراز: قد يتم فحص البراز لمعرفة إنّ كان وجود البكتيريا أو الطفيليات، هو السبب وراء ظهور الأعراض.


المراجع

  1. "Irritable bowel syndrome (IBS)", www.nhs.uk, Retrieved 11-3-2019. Edited.
  2. "What is irritable bowel syndrome (IBS)?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 11-3-2019.
  3. "IBS Advice From a Doctor's Perspective", www.everydayhealth.com, Retrieved 12-3-2019. Edited.
  4. "10 Tips for IBS Pain Relief That Anyone Can Do", www.verywellhealth.com, Retrieved 12-3-2019. Edited.
  5. "Irritable Bowel Syndrome", www.webmd.com, Retrieved 12-3-2019. Edited.
  6. "9 Signs and Symptoms of Irritable Bowel Syndrome (IBS)", www.healthline.com, Retrieved 12-3-2019. Edited.
  7. "Symptoms and Causes of Irritable Bowel Syndrome", www.verywellhealth.com, Retrieved 12-3-2019. Edited.
  8. "Irritable bowel syndrome", www.mayoclinic.org, Retrieved 12-3-2019. Edited.
  9. "Irritable Bowel Syndrome (IBS): Diagnosis and Tests", my.clevelandclinic.org, Retrieved 12-3-2019. Edited.