حماية الحيوانات من الانقراض

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٣٧ ، ١٢ يونيو ٢٠١٦
حماية الحيوانات من الانقراض

حماية الحياة البريّة

حماية الحياة البريّة هي حماية جميع أنواع الحيوانات والنباتات البرية المهدّدة بالانقراض، وذلك لضمان واستمرار التواجد الطبيعي للحيوانات البريّة، حيث توجد العديد من الوكالات والهيئات الحكوميّة الّتي تُعنى بحِماية الحيوانات والنباتات النادرة والتي تساهم في تنفيذ السياسات الهادفة لحماية الحياة البرية سواءً الحيوانية أو النباتية من الانقراض، بالإضافة لوجود الكثير من المنظّمات الأهلية والخاصّة الّتي تساهم في الترويج للقضايا والأمور الّتي تتعلّق بحماية الحياة البرية أيضاً.


إنّ موضوع حماية الحياة البريّة أصبح من الأمور المُهمّة التي يُعنى بها كثيراً، نتيجة الآثار السلبيّة الناتجة عن تصرّفات الإنسان كالصيد الجائر، والتسبب في الحرائق، وغيرها من الأمور التي قد تعرض حياة تلك الحيوانات للخطر.


طريقة حماية الحيوانات من الانقراض

  • وضع قواعد وقوانين تُنظّم عمليّات الصيد بشكل عام سواءً في الحياة البريّة أو في البحار أو في الجوّ خاصّةً الحيوانات النادرة.
  • نشر الوعي البيئي لدى الناس بأهميّة الحياة البرية الطبيعيّة السليمة لضمان بقاء الإنسان واستمرار حياته.
  • محاولة تربية وإكثار أنواع الحيوانات المعرّضة للانقراض من خلال إعادة توطينها في موطنها الأصلي، أو محاولة خلق موطن وبيئة شبيهة ببيئتها الأصليّة.
  • مُحاولة إنشاء ما يُسمّى ببنك جينات الحيوانات المهدّدة بالانقراض، وذلك يساعد على إنتاج مواليد جديدة من أيّ نوع.
  • إنشاء المَحميّات الطبيعية والاعتناء بها جيّداً، وتوفير كافة سبل حماية الحيوانات.
  • معاقبة كلّ من يقوم بالصيد الجائر، أو الصيد غير القانوني خاصّةً صيد الحيوانات النّادرة.


التهديدات الكبرى الّتي تواجه الحيوانات

  • خسارة موطنها: حيث لم يتبقَ إلّا مناطق محصورة لمواطن الحيوانات المهدّدة بالانقراض، وتقلّ عاماً بعد عام، بالإضافة إلى أن الموطن الباقي غالباً ما يكون متدهوراً نتيجة الممارسات الخاطئة للإنسان وبعض الحيوانات المفترسة.
  • التغيّر في المناخ: بعض الحيوانات حسّاسة لحدوث أي تغيّر في مستويات الرطوبة، أو الحرارة الشديدة، أو المنخفضة، ممّا يؤدّي ذلك إلى تهديدها بالانقراض.
  • الصيد الجائر وغير المنظم: حيث يصيد بعض الأشخاص الحيوانات المهددة بالانقراض، وذلك لغايات الترفيه والهواية خاصّةً في أوقات التكاثر.
  • الظواهر الطبيعيّة: من هذه الظواهر الّتي تهدّد العديد من الحيوانات نذكر على سبيل المثال: الزلازل، والفياضانات، والبراكين، وحرائق الغابات وغيرها.
  • التلوّث: حيث تتناول بعض الحيوانات الملوّثات الّتي توجد بالبيئة، ممّا يؤدي لموتها أو إصابتها بالأمراض الخطيرة.
  • المبيدات الحشرية والمواد الكيماوية السامة: حيث يستخدم الإنسان بعض أنواع المبيدات السامة التي تؤدي إلى موت الكثير من الحيوانات والقوارض والحشرات.