درجات فقر الدم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٤ ، ٩ نوفمبر ٢٠١٦
درجات فقر الدم

فقر الدم

فقر الدم من المَشاكل شائعة الحُدوث بين الفِئات العمريّة المُختلفة، وهو لا يُعدّ مَرضاً بحدّ ذاته وإنّما عبارة عن مَجموعةٍ من الأعراض التي تظهر بسبب عدم وجودِ كميّاتٍ كافيةٍ من كريات الدم الحمراء التي يحتاج إليها الجسم لنقل الأكسجين إلى الخلايا، أو يحدث بسبب نقص عنصر الهيموغلوبين المسؤول عن عمليّة إنتاج كريات الدم الحمراء، ويحتاج الجسم عنصر الحديد لتكوين الهيموغلوبين، ويحتاج الذكور إلى: 13-18 غراماً/ ديسيلتر دم من الحديد، بينما تَحتاج الإناث إلى: 11.5-15.5 غرام / ديسيلتر دم من الحديد.


يفقد الشخص البالغ من 0,5-1 مليجرام يومياً من الحديد عن طريق البراز والعرق والبول، بينما تفقد المرأة 30-40 مليلتراً دم شهرياً أثناء الدورة الشهرية أي ما يُعادل تقريباً 0,5-0,7 مليجرام من الحديد يومياً، وقد تكون الإصابة بففر الدم دائمةً أو مؤقتةً تختفي بمجرد علاج أسباب الإصابة.


أسباب الإصابة بفقر الدم

  • هلاك كريات الدم الحمراء بنسبةٍ تفوق قدرة نخاع العظم على إنتاحها.
  • فقدان كمياتٍ كبيرةٍ من الدم نتيجة الإصابات المختلفة.
  • نقص عنصر الحديد وحمض الفوليك وفيتامين ب ١٢.
  • الإصابة ببعض الأمراض مثل: الثلاسيميا الذي ينتمي إلى الأمراض الوراثية ويتسبب في تكسّر كريات الدم الحمراء، ومرض اضطراب الأمعاء؛ فالأمعاء هي المسؤولة عن امتصاص المركبات الغذائية وعند إصابتها بالمشاكل لا يأخذ الجسم حاجته من عنصر الحديد.


أعراض الإصابة بفقر الدم

  • الإعياء والارهاق وفقدان القدرة على ممارسة النشاطات اليومبة بسهولةٍ.
  • شحوب الوجه والجلد.
  • تسارع او عدم انتظام في ضربات القلب.
  • الشعور بضيق التنفس .
  • الدوار والدوخة.
  • تورم الأرجل وتنميل الأطراف.


درجات وأنواع فقر الدم

تتراوح درجة الإصابة بفقر الدم ما بين الخفيفة والمتوسطة والشديدة، وتكون الأعراض غير ظاهرةٍ على المصاب بفقر الدم الخفيف وتشتد كلما زادت درجة الإصابة.


أنواع فقر الدم

تختلف أنواع فقر الدم تبعاً للمسبب فقد يكون:

  • فقر الدم بسبب نقص الحديد الضروري لبناء الهيموغلوبين الضروري لإنتاج كريات الدم الحمراء.
  • فقر الدم الناتج عن نقصان حمض الفوليك.
  • فقر الدم الناتج عن نقص فيتامين ب١٢.
  • فقر الدم الناتج عن خلل في كريات الدم الحمراء.


طرق علاج فقر الدم

  • تناول الغذاء الصحي الغنيّ بالحديد، وخاصّةً الورقيات الخضراء واللحوم الحمراء و الكبد، بالإضافة إلى السمك والمنتجات البحرية والدجاج.
  • تناول الأغذية التي تحتوي على حمض الفوليك، مثل الكبد والفطر.
  • تجنب القهوة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين.
  • أخذ قسطٍ كافٍ من النوم والرّاحة وخاصّةً خلال النهار.
  • تناول أقراص الحديد في الحالات الشديدة.