دعاء صبر

دعاء صبر

أدعية الصبر المأثورة

الصبرُ قوةٌ عظيمة يستعين بها المسلم، ويؤجر على ذلك أجراً عظيماً لا يعلم به إلا الله -سبحانه-، فهو القائل -جلّ جلاله-: (إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُم بِغَيْرِ حِسَابٍ)،[١] والحياة مليئة بالمتاعب والابتلاءات، لِذا يحتاج المسلم للاستعانة بالله بالدعاء، وفيما يأتي ذكر أدعية مأثورة من القرآن والسنة في الصبر.

أدعية للصبر على البلاء

أمر الله المسلم بالاستعانة بالصبر عند البلاء، فقال: (وَاسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ ۚ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلَّا عَلَى الْخَاشِعِينَ)،[٢] ومن الأدعية المأثورة التي تُعين المسلم على الصبر ورفع البلاء ما يأتي:

  • (حَسْبِيَ اللهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ ۖ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ ۖ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ).[٣]
  • (لا إلَهَ إلَّا اللهُ العَظِيمُ الحَلِيمُ، لا إلَهَ إلَّا اللهُ رَبُّ السَّمَوَاتِ والأرْضِ، ورَبُّ العَرْشِ العَظِيمِ).[٤]
  • (اللهم إنّي أعوذ بك من جَهْدِ البَلاءِ، ودَرَكِ الشَّقاءِ، وسُوءِ القَضاءِ، وشَماتَةِ الأعْداءِ).[٥]
  • (اللَّهمَّ إنِّي عَبْدُك، ابْنُ عَبْدِك، ابْنُ أَمَتِك، ناصِيَتي بيَدِكَ، ماضٍ فيَّ حُكْمُك، عَدْلٌ فيَّ قَضاؤكَ، أسأَلُكَ بكلِّ اسمٍ هو لك، سمَّيْتَ به نفْسَك، أو أنْزَلْتَه في كِتابِك، أو علَّمْتَه أحَدًا مِن خلْقِك، أو اسْتَأْثَرْتَ به في عِلْمِ الغَيبِ عِندَك؛ أنْ تَجعَلَ القُرآنَ العظيمَ رَبيعَ قَلْبي، ونُورَ صَدْري، وجَلاءَ حُزْنِي، وذَهابَ هَمِّي. إلَّا أذْهَبَ اللهُ حُزْنَه وهَمَّه وأبْدَلَه مَكانَه فَرَحًا).[٦]

أدعية للصبر على الفقر

لا شكّ أنّ الفقر من الابتلاءات الصعبة، ويُمكن للفقير الاستعانة بما يأتي من الأدعية في الصبر على مصيبة الفقر، وطلب الرّزق من الله:

  • الإكثار من الاستغفار، قال -تعالى-: (فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا* يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارًا* وَيُمْدِدْكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا).[٧]
  • (اللَّهُمَّ إنِّي أعُوذُ بكَ مِنَ الهَمِّ والحَزَنِ، والعَجْزِ والكَسَلِ، والجُبْنِ والبُخْلِ، وضَلَعِ الدَّيْنِ، وغَلَبَةِ الرِّجالِ).[٨]
  • (اللَّهُمَّ إنِّي أعُوذُ بكَ مِنَ الكَسَلِ والهَرَمِ، والمَأْثَمِ والمَغْرَمِ، ومِنْ فِتْنَةِ القَبْرِ، وعَذابِ القَبْرِ، ومِنْ فِتْنَةِ النَّارِ وعَذابِ النَّارِ، ومِنْ شَرِّ فِتْنَةِ الغِنَى، وأَعُوذُ بكَ مِن فِتْنَةِ الفَقْرِ).[٩]
  • (اللهمَّ اكفِنِي بحلالِكَ عن حرَامِكَ وأغْنِنِي بفَضْلِكَ عمَّن سواكَ).[١٠]
  • (اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي، وَارْحَمْنِي، وَاهْدِنِي، وَعَافِنِي وَارْزُقْنِي).[١١]

أدعية للصبر على المرض

المريض مأجورٌ على كلّ ما يشعر به من الألم، فقد قال -تعالى-: (وَاصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ)،[١٢] ومن الأدعية التي تُعينه في الصبر على مرضه، وفي طلب الشفاء من الله -تعالى- ما يأتي:

  • (أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ).[١٣]
  • (الَّذِي خَلَقَنِي فَهُوَ يَهْدِينِ* وَالَّذِي هُوَ يُطْعِمُنِي وَيَسْقِينِ* وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ* وَالَّذِي يُمِيتُنِي ثُمَّ يُحْيِينِ).[١٤]
  • (أَذْهِبِ البَاسَ، رَبَّ النَّاسِ، وَاشْفِ أَنْتَ الشَّافِي، لا شِفَاءَ إلَّا شِفَاؤُكَ، شِفَاءً لا يُغَادِرُ سَقَمًا).[١٥]
  • (اللَّهُمَّ إنِّي أعُوذُ بكَ مِنَ العَجْزِ والكَسَلِ، والجُبْنِ والهَرَمِ).[١٦]
  • (أَعُوذُ باللَّهِ وَقُدْرَتِهِ مِن شَرِّ ما أَجِدُ وَأُحَاذِرُ)،[١٧] وتُقال سبع مرات مع وضع اليد على مكان الألم.
  • (رَبُّنا اللهُ الَّذي في السَّماءِ تقدَّسَ اسمُكَ، أمرُكَ في السَّماءِ والأرضِ، كما رحمتُكَ في السَّماءِ فاجعَلْ رحمتَكَ في الأرضِ، اغفِرْ لنا حَوْبَنا وخطايانا، أنتَ رَبُّ الطَّيِّبينَ، أنزِلْ رحمةً مِن رحمتِكَ وشفاءً مِن شفائِكَ على هذا الوجَعِ فيبرَأُ).[١٨]

أدعية للصبر على الفقد

إنّ فقد الأحبّة من أشدّ المصائب ألماً على الإنسان، لِذا يحثّ الله على الصبر فيقول: (فَاصْبِرْ صَبْرًا جَمِيلًا)،[١٩] ويجزي -سبحانه- عباده الصابرين أجراً عظيماً، ومن الأدعية التي تُعين المسلم في الصبر على ذلك ما يأتي:

  • (إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ).[٢٠]
  • (رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَتَوَفَّنَا مُسْلِمِينَ).[٢١]
  • (رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا).[٢٢]
  • (إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ).[٢٣]
  • (إنَّا لِلَّهِ وإنَّا إلَيْهِ رَاجِعُونَ، اللَّهُمَّ أْجُرْنِي في مُصِيبَتِي، وَأَخْلِفْ لي خَيْرًا منها).[٢٤]

المراجع

  1. سورة الزمر، آية:10
  2. سورة البقرة، آية:45
  3. سورة التوبة، آية:129
  4. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن عبدالله بن عباس، الصفحة أو الرقم:6345، حديث صحيح.
  5. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم:6616، حديث صحيح.
  6. رواه الإمام أحمد، في مسند الإمام أحمد، عن عبد الله بن مسعود، الصفحة أو الرقم:3712، صحيح.
  7. سورة نوح، آية:10-12
  8. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أنس بن مالك، الصفحة أو الرقم:6369، حديث صحيح.
  9. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن عائشة أم المؤمنين، الصفحة أو الرقم:6368، صحيح.
  10. رواه سنن الترمذي، في الترمذي، عن علي بن أبي طالب، الصفحة أو الرقم:3563، حسن غريب .
  11. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن طارق بن أشيم الأشجعي، الصفحة أو الرقم:2697، صحيح.
  12. سورة هود، آية:115
  13. سورة الأنبياء، آية:83
  14. سورة الشعراء، آية:78-81
  15. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن عائشة أم المؤمنين، الصفحة أو الرقم:2191، صحيح.
  16. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أنس بن مالك، الصفحة أو الرقم:2823، صحيح.
  17. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن نافع بن جبير، الصفحة أو الرقم:2202، صحيح.
  18. رواه أبو داود، في سنن أبي داود، عن أبي الدرداء، الصفحة أو الرقم:3892، سكت عنه/ صالح للاحتجاج.
  19. سورة المعارج، آية:5
  20. سورة البقرة، آية:156
  21. سورة الأعراف، آية:126
  22. سورة البقرة، آية:250
  23. سورة يوسف، آية:86
  24. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أم سلمة، الصفحة أو الرقم:918، صحيح.
3541 مشاهدة
للأعلى للأسفل