دوري الأبطال

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٠٩ ، ٨ فبراير ٢٠١٦
دوري الأبطال

كرة القدم

رياضة كرة القدم هي الأكثر جماهيريّةً وشهرةً في العالم، وتُمارس في أكثر من مائتي دولة، وتتنوّع أشكال ممارستها بين الرسمية على مستويات الأندية والاتحادات المحلية والعالمية، وغير الرسمية التي يُمارسها مِئات الملايين من هواة تلك اللعبة في الملاعب الصغيرة أو الشوارع.


مع انتشار المحطّات الفضائيّة وسهولة البث الحي للمباريات حول العالم، زادت شهرة العديد من البطولات والدوريات في العالم، خاصّةً الدوريات الأوروبية، وعلى رأسها دوري أبطال أوروبا، والذي يشتهر عالمياً بدوري الأبطال.


دوري الأبطال

نشأة الدوري

يرجع الفضل في تأسيس دوري الأبطال في أوروبا إلى مبادرة قام بها صحفيان فرنسيان في عام 1954، حيث كتب غابريال هانو في جريدة ليكيب الرياضية يقترح إنشاء كأس أوروبي للأندية، ولاقى الاقتراح ردود فعل إيجابية في الأوساط الرياضية الأوروبية، وفي العام التالي تم تنظيم أول كأس أوروبي لأبطال الدوريات بعد موافقة الاتحاد الدولي لكرة القدم.


النظام القديم للبطولة

أطلق على دوري الأبطال في البدء كأس الأندية الأوروبيّة الأبطال، وكان يشار إليه اختصاراً بكأس أوروبا، وكان نظام اللعب يعتمد على خروج الفِرق المهزومة حينما كان يقتصر اللعب على بطل الدوري لكل دولة، ومنذ عام ألف وتسعمائة وتسعين تمّ توسيع البطولة من حيث عدد الفرق، فتمّت إضافة مرحلة أخرى وهي دوري المجموعات التي تلعب بطريقة الذهاب والإياب، أمّا عن أبطال الدوري في تلك المرحلة فقد حصد فريق ريال مدريد الإسباني الألقاب الخمس الأولى من عمر البطولة، قبل أن ينتقل اللقب إلى بنفيكا البرتغالي، ومن بعده إيه سي ميلان ثم إنتر ميلان الإيطاليين، واستمرّ العمل بالنّظام القديم حتى عام ألف وتسعمائة واثنين وتسعين.


النظام الحالي

قرّر الاتحاد الأوروبي تغيير اسم البطولة إلى دوري أبطال أوروبا في عام 1992م، مع زيادة عدد الفرق إلى اثنين وثلاثين فريقاً، ورغم فوز نادي أوليمبك مارسيليا الفرنسي بأوّل نسخ البطولة بالنظام الحديث، إلا أن الأندية الإيطالية تزعمت الترتيب من حيث عدد بطولات الدوري، وذلك حتى عام 2000م عندما عادت الفرق الإسبانية تُنافس بقوة على اللقب الأهم في عالم أندية الكرة؛ حيث تألّق ريال مدريد الإسباني مرّةً أخرى، بالإضافة إلى دخول نادي برشلونة المنافسة بقوّة مع فريق قويّ للغاية ليعيد حصاد الألقاب ومن ضمنها دوري الأبطال.


رعاة الدوري

يعتمد دوري الأبطال، شأنه شأن كل الدوريات والبطولات المهمّة في العالم على وجود رعاة يدفعون الأموال مقابل ظهور اسم شركاتهم على لوحات الإعلانات والشعار وقبل وبعد بث المباريات، وأهمّ رعاة دوري الأبطال ماستر كارد، وشركة سوني، وبلاي ستيشن، بالإضافة إلى أديداس التي تتولّى تصنيع كرات البطولة مقابل وضع شعارها على الكرة.