زراعة قصب السكر

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٠٤ ، ٨ أبريل ٢٠١٦
زراعة قصب السكر

قصب السكر

يعتبر قصب السكر من النباتات التي تتبع فصيلة النجيليّات، يوجد منه قرابة 37 نوعاً تنتشر حول العالم، يعيش في المناطق الحارة، ويعد قصب السكر والشمندر السكري هما مصدر السكر الأساسيّ، تحتاج زراعة قصب السكر إلى وفرة المياه وتربة خصبة، ولا بد من أن يبقى في التربة لمدة عام كامل قبل قطفه، ثم يؤخذ ويعصر في معاصر خاصة، وما يتبقّى من عملية العصر يُستخدم في تصنيع الكحول، أما موطنه الأصلي فهو من مناطق الجنوب والجنوب الشرقي من قارة آسيا، حيث نقله المسلمون العرب خلال الفتوحات إلى مناطق البحر الأبيض المتوسط ومناطق الوطن العربي، وجاء المستعمرون الأوروبيّون ونقلوه للعالم.


طريقة زراعة قصب السكر

  • يزرع قصب السكر بطريقة الأشتال من خلال اختيار النبات الجيّد والصحي، ويمكن الحصول عليه من مزارع القصب أو محلات بيع الأشتال النباتيّة.
  • يُراعى في اختيار نباتات قصب السكر بأن تكون سميكة وتحتوي على مفاصل جيدة لأن كل مفصل منها سيتحول إلى شتلة جديدة.
  • تُحفر أخاديد للزراعة في مكان تصله أشعة الشمس، ويكون الأخدود بعمق 10 سم والمسافة بين كل أخدود والآخر تكون بمقدار قدم، وتُستخدم في حفرها أدوات خاصة بذلك في حال كانت المساحة كبيرة، أو بالمجرفة للمساحات الصغيرة.
  • تُرطب الأخاديد بالماء لتهيئتها للزراعة، مع مراعاة إيجاد أماكن لتصريف المياه، ويتم غرز عمود قصب السكر في الأخدود بشكل أفقي مع ميلان بسيط ويُغطّى بالتربة.
  • تبدأ أعمدة قصب السكر بالنمو تدريجيّاً وتخرج من التربة أعمدة جديدة من المفاصل نفسها، ويتم الحصاد في فصل الخريف بعد أن تُصبح أعمدة قصب السكر باللون الأصفر.


فوائد قصب السكر

  • يشفي من الضغوط النفسية والاكتئاب.
  • يساعد على زيادة الوزن للأشخاص النحيفين.
  • يساهم في تقوية العظام.
  • يحفز وينشط الكبد.
  • يعالج الإمساك.
  • يُسرّع من عملية الامتصاص.
  • يُدر البول، ممّا يساعد على تنقية الجسم وطرد السموم.
  • يُعطي نوعاً من الراحة النفسيّة والهدوء في حال تناوله بعد عمل شاق.
  • يُنشط وظائف الدماغ والعضلات كونه يحتوي على البوتاسيوم.
  • يُخلص الجسم من الكسل ويُمدّه بالطاقة كونه يحتوي على الكالسيوم والمغنيسيوم.


السر في فوائد قصب السكر

يكمن سر فوائده في نسبة المواد السكرية فيه، والتي بدورها ترفع إفراز المواد الطبيعية المهدئة مثل "السيروتونين"، ممّا يساعد على زيادة قدرة الإنسان على تحمل المتاعب والضغوط كالقلق والإرهاق والتوتر، وتوجد العديد من الدراسات التي أثبتت وجود مركب كيميائيّ في قصب السكر يخفض مستوى الكولسترول المرتفع والذي بدوره يخفّض من نسبة أمراض القلب. ولكن يُحذر من تناول قصب السكر على الريق أو على معدة فارغة وذلك لكونه يحتوي على معدل سكر عالٍ قد يتسبب في ارتفاع نسبة السكر بالجسم بشكل مفاجئ.