زيادة حمض الفوليك للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٥ ، ٢٧ نوفمبر ٢٠١٦
زيادة حمض الفوليك للحامل

حمض الفوليك

حمض الفوليك أو فيتامين ب المعقد، هو مجموعة من الفيتامينات القالبلة للذوبان في الماء والضروريّة لجسم الإنسان، والتي تلعب دوراً مهماً ورئيسياً في إنتاج كريات الدم الحمراء وتعزيز النمو السليم للجهاز العصبي المركزي، لذلك يعتبر الحصول على الكميّة المطلوبة منها يومياً من الأمور المهمة لصحة الجسم، مع مراعاة عدم الإكثار من تناولها لأنّ لها أضرار ومخاطر صحيّة.


زيادة حمض الفوليك للحامل

تؤدي زيادة حمض الفوليك عند المرأة الحامل إلى الإصابة بالإسهال، وانتفاخات المعدة، والتهابات الجلد، وتليف في الأعصاب، وتقلصات في المعدة، والطفح الجلدي.


الجرعة المناسبة لحمض الفوليك للحامل

إنّ الجرعة المطلوبة من حمض الفوليك لجميع النساء في سن الإنجاب هي أربعمئة ميكروغرام يومياً، وفيما يأتي الجرعة المطلوبة خلال فترات الحمل:

  • قبل الحمل وفي الثلاثة شهور الأولى منه يُفضل تناول قرابة أربعمئة ميكروغرام يومياً.
  • من بداية الرابع وحتى نهاية التاسع قرابة ستمئة ميكروغرام يومياً.
  • خلال فترة الرضاعة الطبيعية يُفضل تناول خمسمئة ميكروغرام يومياً.
  • في بعض الحالات ينبغي أن تزيد الجرعة المطلوبة من هذا الحمض كوجود تاريخ عائليّ فيه عيوب خلقيّة، وخاصة في الجهاز العصبيّ المركزيّ، وكذلك إذا كانت المرأة تتناول أدوية مضادة للصرع، وأيضاً عندما تكون حاملاً بتوأم يجب أن تتضاعف الكيمة التي يتم تناولها.


فوائد حمض الفوليك

  • يقي من الإصابة بسرطان القولون.
  • يمنع أمراض القلب والشرايين.
  • يُقلل احتمالية الإصابة بالسكتات الدماغية.
  • يحمي من فقدان الذاكرة.
  • يقي من الضمور البقعي.
  • يكافح آثار مرض الزهايمر.
  • يساعد على النوم، كما يعالج التعب والإرهاق.
  • يحد من الإصابة بمتلازمة الساقين.
  • يقي من مشاكل الأسنان، كما يحمي من التهاب اللثة.
  • يعالج البهاق.
  • يُعزز وظيفة الدماغ والمخ.
  • يساعد على النمو السليم.
  • يقي الجنين من الإصابة بالتشوهات الخلقية.
  • يُعزز إتمام العمليات الكيميائية لإنتاج الأنسجة والخلايا المختلفة.


أضرار نقص حمض الفوليك

  • الإصابة بفقر الدم.
  • الإصابة بالإسهال.
  • الإصابة باضطرابات بالقرحة المعوية.
  • تأثر النمو بشكل سلبيّ.
  • الإصابة بتورم في اللسان.
  • الشعور بضعف وتعب عام.
  • تقلبات المزاج، والإصابة بالاكتئاب.
  • فقدان الوزن.
  • انخفاض الرغبة الجنسية.
  • سهولة كسر العظام وترققها.
  • حدوث الإجهاض.
  • إنجاب جنين بوزن قليل.
  • الإصابة باضطرابات في القناة الهضمية.
  • الإصابة بمرض كرون.


مصادر حمض الفوليك

يمكن الحصول على حمض الفوليك من الحبوب الكاملة، والخضروات الورقية الداكنة، والسبانخ، والمكسرات بأنواعها المختلفة، والبطاطا، والفواكه وخاصة البرتقال، والبازيلاء، والفلفل الرومي، والفراولة، وبذور عباد الشمس، والقرنبيط، والمعكرونة، ويمكن تناوله من خلال المكملات الغذائيّة باستشارة طبية لتحديد الجرعة اليوميّة منه.

295 مشاهدة