سبب ظهور حب الشباب في منطقة الذقن

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٧ ، ٢٧ نوفمبر ٢٠١٦
سبب ظهور حب الشباب في منطقة الذقن

حب الشباب في منطقة الذقن

تظهر حبوب الشباب في أماكن متعددة من الجسم، ومن أشهر هذه الأماكن الوجه، حيث توجد في مناطق مختلفة كالجبهة، والخدود، والذقن، مما يسبب الانزعاج للكثير من الأشخاص، وقلة الثقة بالنفس لا سيما لدى المراهقين، فالتمتع بمظهر جميل، وبشرة نظيفة وصافية، وخالية من أي عيوب مطلب لدى الكثيرين، ولظهور هذه العلامات المزعجة الكثير من الأسباب، والتي يجب معرفتها حتى يتسنى العلاج بالطريقة الصحيحة، وفي هذا المقال سنوضح أهم العوامل المؤديّة لظهور حب الشباب في الذقن، بالإضافة إلى بعض طرق علاجه في المنزل، إلا أنّه ينصح بمراجعة الأخصائيين إذا لم تنجح هذه العلاجات.


أسباب ظهور حب الشباب في الذقن

  • الإجهاد: إنّ التعب والإرهاق يسببان زيادة مستوى هرمون الكورتيزول في الجسم، مما يؤدي إلى زيادة الزهم المتكون في الوجه، وبالتالي ظهور حبوب الشباب، كما أنّهما يقللان إفراز هرموني الأستروجين والبروجيسترون المهمين في الحد من ظهور حب الشباب.
  • عدم التوازن الهرموني: قد يصاب الجسم في بعض الأحيان باضطرابات واختلالات هرمونيّة، لا سيما في هرموني البروجسترون، والتستوستيرون، بالإضافة إلى هرمون DHEA –S، مما يزيد من فرص ظهور الحبوب والبثور في منطقة الذقن، ومناطق أخرى من الجسم مثل: حول الفم، والخدود، وتحت الأنف، والأرداف، والظهر، وخط الذقن، والفكين، والعنق.
  • سوء النظافة: إنّ إهمال النظافة الشخصيّة ولمس الوجه بيدين متسختين، يزيدان من نمو البكتيريا في الوجه، كما أنّ استخدام الهاتف المحمول يزيد من وجود الميكروبات المسببة للالتهابات، لذلك من المهم غسل الوجه ما لا يقل عن مرتين في اليوم، ومن المهم أيضاً عدم ترك المكياج على الوجه لفترات طويلة والنوم به؛ لأنّه يسبب إغلاق مسامات البشرة، وبالتالي زيادة الدهون والزهم في أنسجتها، مما يؤدي إلى ظهور الحبوب.
  • مشاكل التصريف اللمفاوي: وهذه المشاكل تزيد السموم المتراكمة في الوجه لا سيما في مناطق الذقن، وحول الفك، والعنق، والتي تظهر على شكل حبوب وبثور.


علاج حب الشباب في الذقن

خل التفاح والكركم

إنّ لخل التفاح خصائص تمكنه من الحفاظ على مستوى طبيعي للحموضة في البشرة، كما أنّه يحتوي على مركب البروبيوتيك المهم في مكافحة حبوب الشباب، بينما الليمون يتمتع بخصائص قابضة تمكنه من إصلاح خلايا الجلد التالفة، بالإضافة إلى دوره الفعال في تفتيح البشرة، كما أنّ الكركم يخفف الاحمرار الذي ينتج عن التهاب الحبوب البثور.


يحضّر هذا الماسك بخلط كميات متساوية من عصير الليمون، والخل، والكركم، وذلك للحصول على عجينة، فتُفرد على الذقن، وتترك لمدة خمس دقائق، ثمّ تُغسل بالماء الفاتر.


العسل

يسرّع العسل عمليّة التئام الجروح والندب التي تحصل بسبب الحبوب، إذ إنّ له الكثير من الخصائص المطهرة، كما أنّه مرطب طبيعي للبشرة دون أن يغلق مسامها، ويُستخدم بدهن المنطقة المصابة، وتركه لمدة خمس عشرة دقيقة.


الصبار

يحدّ من الالتهابات، ويُستخدم بفرك منطقة الذقن بالمادة الهلاميّة التي تخرج من الصبار، وتركها لمدة خمس عشرة دقيقة.


المانجو وعصير الليمون

يمكن استخدام لب المانجو، وخلطه مع عصير الليمون ودهن المناطق المصابة، إذ يخفف من انسداد المسامات، وبالتالي يقلل الحبوب والبثور.