سلطنة عمان والاتحاد الخليجي

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٥ ، ١٣ مارس ٢٠١٨
سلطنة عمان والاتحاد الخليجي

سلطنة عُمان والاتحاد الخليجي

إنَّ رؤية سلطنة عُمان في الاتحاد الخليجي هي عبارة عن التتويج للمنظومة المتكاملة التي تحتوي على عدة مجالات مختلفة كالمجال السياسي والاقتصادي والاجتماعي التي تُمثلها الدول الأعضاء في هذا الاتحاد، ولكنَّها في الآونة الأخيرة أصرَّت على رفض مشروع العملة الخليجية الموحدة التي طرحها مجلس الإتحاد الخليجي وذلك لسعيها الدائم على استقلالية سياساتها الخارجية وفعل كل ما هو ضروري لاستقرار أراضيها والحفاظ على أمنها.[١]


دول الاتحاد الخليجي

أنُشئ الإتحاد الخليج في شهر أيار من عام 1981م الذي يَضمَُ عدداً من الدول،[٢] وهي كالآتي:[٣]

  • البحرين.
  • الكويت.
  • سلطنة عُمان.
  • السعوديّة.
  • الإمارات.
  • قطر.


سلطنة عُمان

هنالك بعض الحقائق والمعلومات عن دولة عُمان ومنها الآتي:[٤]

  • يبلغ عدد سكان دولة عمان 3.154.134 بناءً على إحصائيات عام 2013م.
  • تعدّ مسقط عاصمة دولة عمان، ويبلغ عدد سكانها 1.090.797 نسمة.
  • تعتبر العملة الرسمية المستخدمة في الدولة هي الريال العماني.
  • تنتمي لدولة عمان عدة أعراق وهي العرق العربي، والبلوشي، وجنوب آسيا الذي يشمل (الهندية، والباكستانية، والسريلانكية، والبنغلاديشية)، والأفريقية.
  • يعدّ إجمالي الناتج المحلي هو 90.66 مليار دولار في عام 2012م.
  • يعتبر نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي هو 28.500 دولار في عام 2012م.
  • تعتبر اللغة العربية هي اللغة الرسمية، كما يوجد فيها العديد من اللغات مثل: الإنجليزية، والبلوشية، والأردية، والهندية.
  • تعدّ أكبر المدن حسب عدد السكان هم: مسقط، وصلالة، وسوهار، وعبري، وسووايق.


مجلس التعاون الخليجي

دول مجلس التعاون الخليجي هي منظمة إقليمية تعمل على توحيد الأعضاء المنتسبين لها في جميع الأصعدة الاقتصادية والسياسية وغيرها، وهي ست دول عربية التي تمتلك أراضيها النفط وتعدّ هذه الدول من مُصَّدرات النفط للعالم، ولهذه الدول هويات ثقافية ودينية مماثلة، كما لهم قوانين خاصة لتدير المصالح الاقتصادية وهي مختلفة عن قوانين البلدان المصدرة للنفط "أوبك".[٥]


إنَّ الهدف الأساسي من تشكيل مجلس التعاون الخليجي هو تمكين التعاون الاقتصادي والثقافي والسياسي والعسكري بين الدول والمشاركة فيه، ومن أهم إنجازات هذا التعاون هو إنشاء اتحاد جمركي وأسواق مشتركة للدول المشاركة وأدَّى ذلك إلى تعزيز التجارة المتبادلة فيما بينهم، وتطوير التعاون العسكري المشترك، وحماية مصالح الأعضاء المتبادلة، وعمل أيضاً على تطوير معايير التعليم العالي في الدول الأعضاء، كما أنَّ دول مجلس التعاون الخليجي تؤمن بأنَّ الموارد البشرية هي أكبر أداة للتنمية.[٥]


المراجع

  1. بسمة مبارك سعيد (08-01-2014)، "قراءة في رؤية عُمان لقضيتي التقارب مع إيران والاتحاد الخليجي"، aljazeera، اطّلع عليه بتاريخ 12-03-2018. بتصرّف.
  2. "Gulf Cooperation Council", britannica, Retrieved 04-03-2018. Edited.
  3. "Is Qatar part of the GCC?", mapsofworld, Retrieved 09-02-2018. Edited.
  4. "Oman Facts", worldatlas, Retrieved 09-02-2018. Edited.
  5. ^ أ ب Benjamin Elisha Sawe (25-04-2017), "Gulf Cooperation Council (GCC) Countries"، worldatlas, Retrieved 09-02-2018. Edited.