شرب الماء على معدة فارغة

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٤ ، ١٦ مايو ٢٠١٩
شرب الماء على معدة فارغة

فوائد شُرب الماء على معدةٍ فارغة

يشكّل الماء 70٪ من جسم الإنسان، وهو ضروريٌ لإبقائه رطباً وللمحافظة على عمله بشكلٍ صحيح، وقد يواجه الجسم العديد من العواقب الصحيّة قصيرة وطويلة الأمد نتيجة عدم تلبية حاجته من الماء، لذلك من المهم الحرص على شُرب كميّاتٍ كافيةٍ من الماء، ويُنصح بممارسة عادة شُرب الماء على معدة فارغة، فهي تعود على الجسم بفوائد عديدةٍ أهمّها:[١]

  • يقلّل من حرقة المعدة وعُسر الهضم: يحدث عُسر الهضم بسبب زيادة الحموضة في المعدة، وتحدث الحرقة عندما يرتفع الحمض من المعدة إلى المريء، وعند شُرب الماء على معدةٍ فارغةٍ يتم دفع هذه الأحماض إلى الأسفل وتخفيفها، مما يقلّل من الحرقة ويهيّئ المعدة لتناول الفطور.
  • يحسّن صحّة البشرة: بسبّب الجفاف تكوّن المسامات العميقة في الجلد وظهور التجاعيد مبكراً، وقد وجدت دراسة أنّ شرب 500 ملّليتر من الماء على معدةٍ فارغةٍ يزيد من تدفّق الدّم إلى الجلد، ممّا يجعل البشرة أكثر إشراقاً.
  • يحافظ على صحّة الشّعر: يغذّي الماء الشّعر من الدّاخل والخارج، حيث يشكّل الماء ما يقارب نصف وزن الشّعر، ومن الجدير بالذّكر أنّ عدم شُرب كميّاتٍ كافيةٍ من الماء يُضعف الشّعر ويجعله هشّاً ورقيقاً، لذلك يجب شُرب الكثير من الماء يومياً خصوصاً على معدةٍ فارغةٍ.
  • يمنع تكوّن حصى الكلى والتهاب المثانة: يعدّ شُرب الماء بعد الاستيقاظ مهماً لمنع تكوّن حصى الكلى والتهابات المثانة، حيث يخفّف الماء من تركيز الأحماض التي تؤدي إلى تكوّن الحصى في الكلى، وكلما زادت كمية المياه المشروبة زادت حماية الجسم من التهابات المثانة التي تسبّبها السّموم.
  • يقوّي جهاز المناعة: يساعد شُرب الماء على معدةٍ فارغةٍ على تنظيف وموازنة الجهاز اللّمفاوي، ممّا يؤدي إلى زيادة فعاليّة جهاز المناعة ويقي من الإصابة بالأمراض المختلفة.


وظائف الماء في الجسم

يحسّن الماء القدرة على التفكير، ويهدّيء المزاج، ويقي من الأمراض، وتكمن أهميّة الماء في تنظيم العديد من وظائف الجسم، وأهمّ وظائف الماء في الجسم ما يلي:[٢]
  • يحافظ على حجم الدّم وينشّط عمل الدّورة الدّموية.
  • ينظّم درجة حرارة الجسم.
  • يليّن بطانة الأعضاء الدّاخلية، وينظّم وظائف الكلى.
  • ينشّط التفاعلات الكيميائيّة في جسم الإنسان.
  • ينقل المواد الغذائيّة والفضلات.


احتياجات الجسم من الماء

يفقد الجسم الماء باستمرارٍ عن طريق التبوّل والتعرّق، ولمنع الإصابة بالجفاف يحتاج الجسم إلى شُرب كمياتٍ كافيةٍ من الماء، وقد تختلف الآراء حول كميّة الماء التي يجب أن يتم شربها كلّ يوم، وعادةً ما توصي المنظمات الصّحية بشُرب ثمانية أكواب يوميّاً، أي ما يعادل حوالي لترين، وتتأثّر حاجة الفرد من الماء بعوامل داخليةٍ وخارجيةٍ، لذا يجب شُرب الماء طوال اليوم حتى عند عدم الشّعور بالعطش.[٣]


المراجع

  1. Joseph Summers, "When You Drink Water On An Empty Stomach After Waking Up, These 8 Amazing Things Will Happen"، www.lifehack.org, Retrieved 11-5-2019. Edited.
  2. KATHLEEN JADE (21-12-2018), "Why Is Drinking Water Important? 6 Reasons to Stay Hydrated"، universityhealthnews.com, Retrieved 11-5-2019. Edited.
  3. Kris Gunnars (20-6-2018)، "How Much Water Should You Drink Per Day?"، www.healthline.com، Retrieved 11-5-2019.