صغير الدجاجة

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٢:٠٤ ، ٩ أكتوبر ٢٠١٦
صغير الدجاجة

الدجاجة

هي أنثى الديك، وجمعها دجاج، وهي من الطيور المستأنسة أو الأليفة؛ التي يمكن تربيتها في المزارع، وفي فناء المنازل، كما تعد أكثر الطيور انتشاراً حول العالم؛ نظراً لاستخدامها من قِبل الإنسان بكثرة؛ لغاية الاستفادة من لحومها وبيضها.


يتكاثر الدجاج بالبيض؛ حيث ترقد الدجاجة على البيض حتى يفقس، لمدة واحدٍ وعشرين يوماً تقريباً، والبيض الذي يتعدى هذه المدة ولا يفقس، يُعتبر فاسداً، وتعتني الدجاجة بصغيرها حتى يكبُر، وفي هذا المقال سوف نتحدث عن صغير الدجاجة.


الكتكوت صغير الدجاجة

يُسمى صغير الدجاجة بالكتكوت أو الصوص، وحجم الدجاجة أكبر من حجمه بأربعة أضعاف تقريباً، وجسمه نحيل، ويمشي الصوص في أول أيامه بصعوبةٍ، مُستخدماً أرجله الصغيرة، ثمّ سرعان ما يعتاد على ذلك بمساعدة أمه.


يستطيع الصوص أو الكتكوت، الحصول على الطعام بواسطة منقاره الصغير، وتُعتبر الصيصان من الحيوانات شديدة التأثر والحساسيّة؛ بفعل الجو المحيط؛ لذا يجب الاعتناء بها جيّداً، لا سيّما في المراحل الأولى بعد خروجها من البيضة.


أسس تربية الكتكوت

  • تخصيص المأوى المناسب؛ وذلك باتّباع ما يأتي:
  • يجب أن تتناسب مساحة المأوى، أو بيت الدجاج والكتاكيت مع العدد الكلي لها، ولا توضع العديد منها في ذات المكان؛ لتجنّب اختناق أيٍ منها.
  • وجود فتحات مناسبة للتهوية، مع الحذر أن تكون تلك الفتحات غير كبيرة؛ كي لا تسلل الحيوانات الزاحفة، أو القطط إلى بيت الدجاج، وتفترس صغارها.
  • وضع فرشة من التبن أو نشارة الخشب؛ خلال فصلي الشتاء والصيف؛ بحيث يكون سمكها في الشتاء ضعف سمكها في الصيف، وهو ما يتراوح بين ثلاثة وسبعة سنتيمترات.
  • تجهيز المعالف، والمشارب، والإضاءة الدائمة، والتدفئة الجيّدة في الشتاء، والتهوية اللازمة في الصيف، وعندما تكون الكتاكيت في أيامها الأولى يجب أن تصل درجة حرارة المأوى سواء في المزارع أو المنازل، إلى ثلاثٍ وثلاثين درجةً مئوية، وتُقلل مع تقدم الكتاكيت أو الصيصان في العمر.
  • التغذية الجيّدة وتشمل القيام بما يأتي:
    • جلب العلف من مصادرٍ موثوقٍ بها؛ لضمان خلوّه من الجراثيم والملوّثات.
    • احتواء العلف على المكوّنات الضروريّة لتغذية الصوص وهي عناصر؛ البروتين، والفيتامينات، والأملاح المعدنيّة، والمضادات الحيويّة ومحفّزات النمو؛ أمّا إذا كانت التربية ضمن المزرعة الطبيعيّة، أو الأرض المفتوحة؛ فيمكن إطلاق الدجاج وصغارها للأكل من الأرض، والتغذي على الديدان والحبوب المنثورة وغيره.
    • الحفاظ على نظافة أدواتِ تقديم الغذاء؛ وهي المعالف أو الأكالات، ويجب تعليقها بمستوى، يتناسب مع عمر الصوص؛ أو الاستعانة بالأواني المُسطحة، لتقديم الطعام للصوص بدلاً من المعالف.
    • تقديم الغذاء للكتاكيت بانتظام، دون تأخير الوجبات عليها، أو إطلاقها في مواعيد محددة في أرض المزرعة، إلى جانب تقديم الماء لها بصورةٍ دائمة.
382 مشاهدة