صفات الشخصية الناجحة

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٣٢ ، ١٢ فبراير ٢٠٢٠
صفات الشخصية الناجحة

الشخصية الناجحة

يختلف معنى النّجاح ومعاييره من شخص إلى آخر، فقد يرى البعض أنّ النجاح هو النفوذ والثروة، وهناك من يعتقد أنّ النجاح هو الحرية في قضاء الوقت في فعل كلّ ما يحلو للشّخص، كما يوجد من يعتقد أنّ النجاح هو إمكانية فعل الخير ومساعدة المحتاجين في العالم، وبغض النّظر عن ماهيّة النجاح، وتعريفه، ومجالاته المتنوّعة، فإنّ للشخصية الناجحة صفات مُشتركة تجمع بين أصحابها، كما لديهم تصرفات متشابهة، لذلك من الممكن جعلهم قدوة يُحتذى بها، وتقليدهم؛ للوصول إلى ما وصلوا إليه من نجاح.[١]


صفات الشخصية الناجحة

توجد صفات تُميّز الشّخصية الناجحة عن غيرها، ومنها ما يأتي:[٢]

  • الطموح: يثق الشخص الناجح بقدراته، ويثق بأنّه الأفضل في كلّ شيء، كما يؤمن بأنّه يستحق الأفضل بالمقابل، إذ يرى أنّه يُقدّم أفضل ما لديه، ويستحق أن يكون ناجحاً في كلّ ما يقوم به.
  • الشجاعة: يواجه الشخص الناجح المُعوّقات، والمخاوف، والشّكوك، في طريقه إلى النّجاح، فالشّك والخوف من أكثر الأمور التي تجعل النّاس يتجمدون في أماكنهم، ولا يُحرّكون ساكناً، أمّا الشّخص الناجح فرغبته الشّديدة للوصول إلى القمة تجعله يقاوم بعزم كلّ الأمور التي تشدّه نحو الخلف.
  • الالتزام: يلتزم الشخص الناجح بعمله، ويحب ما يقدمه للنّاس من خدمات وأعمال، فبغض النّظر عن المجال الذي يعمل به، فإنّه يؤمن بعمله، ومنتجاته، وخدماته، إذ يرى أنّه يُقدّم الخير للمجتمع، وذلك ما يُحفّزه للعمل باستمرار، كما يزيد من اهتمامه بعمله.
  • الجاهزية: يستعد الشخص الناجح لكلّ خطوة يقوم بها، ويدرسها بدقة، حيث إنّه يقوم بالتضحيات ليتفوّق على غيره من الأشخاص، كما يشغل تفكيره في تجهيز نفسه جيّداً للحصول على النّتائج التي تُرضيه.
  • التعلم المستمر: لا يتوقف الشخص الناجح عن التّعلم، وتطوير نفسه، مهما وصلت درجة الاحترافيّة لديه، إذ يعتقد أنّ عليه أن يتحسّن باستمرار، لذلك فإنّه يقرأ، ويتدرّب بشكلٍ إضافي، ويتعلّم مُختلف الأمور، التي يمكنه الاستفادة منها في شتى مجالات الحياة.
  • تحمّل المسؤولية: لا يعتقد الشخص الناجح أنّه يعمل لصالح أحد، ولديه اعتقاد راسخ أنّه يعمل بشكلٍ حر، وأنّه رئيس نفسه، ومهنته، وحياته، وعائلته، وجسده، حيث إنّه يتحمّل المسؤوليّة، ولا يعتمد على أحد ليتحمّلها عنه، فهو رئيس حياته.
  • التفاؤل: يشعر الشخص الناجح بالرضا والإيجابية نحو الأمور التي يرغب بتحقيقها، ويتحمس لفعلها، فهو شخص متفائل لأقصى الحدود، ولا يشعر بالإحباط مهما ساءت الأمور، فلديه إيمان راسخ بأنّ الأمور الجيّدة ستحدث له.[٣]
  • قوة الإرادة: يُركّز الشخص الناجح على تحقيق أهدافه، حيث إنّ قوة الإرادة لديه تمنعه من المماطلة، أو فقدان الاهتمام بما يحاول تحقيقه، وتمنحه الثّبات والتّماسك في سعيه نحو الهدف.[٣]
  • النزاهة: يتصف الشّخص النّاجح بالنزاهة والاستقامة، ممّا يجعل الآخرين يثقون به، ويقدمون له يد العون فيما يحتاجه؛ لأنّهم يعرفون حُسن أخلاقه، وتصرفاته الصّادقة، ولذلك تأثير كبير في تمهيد طريق النّجاح له.[٣]
  • الصبر: يتحلّى الشخص الناجح بالصّبر، خاصةً عند حدوث الأخطاء، وظهور المشكلات، حيث إنّ الاستعجال والنّفس القصير تجعل الطّريق إلى النّجاح صعب للغاية، فالشّخص الذي ينفذ صبره بسرعة لا يمكنه تحمّل الوقت الذي يستغرقه الوصول إلى النّجاح، كما لا يمكنه التّعامل مع العراقيل المتواجدة في طريقه.[٣]
  • المرونة: يتمتع الشخص الناجح بالمرونة التي تُساعده على التعامل مع الأمور المُتعسّرة، فمرونته تجعله يواجه العقبات، بحيث يبقى صامداً، ومستمراً في محاولات الوصول إلى النجاح، فالشّخص الذي لا يمتلك هذه الصّفة لا يحتمل المصاعب ويهرب منها.[٣]
  • الامتنان: لا يتصّف الشخص الناجح بالغرور، أو التكبر، بل على العكس تماماً، إذ يشعر بالامتنان والشّكر لما وصل إليه، ويعتبر نفسه محظوظاً، ولا يمانع مشاركة قصّة نجاحه مع الآخرين.[١]
  • حب المنافسة: يشعر الشخص الناجح بحاجة قوية إلى الفوز، بحيث يسعى إلى الابتكار والإبداع؛ للتّفوق على منافسيه، فحبّه للتنافس هو ما يدفعه إلى أن يعمل أكثر من غيره لتحقيق أحلامه.[١]


نصائح للحصول على شخصية ناجحة

يمتلك الجميع القدرة على النّجاح، لكن يتطلّب الأمر معرفة كيفية استغلال جميع الإمكانيّات الشّخصية، والإيمان بامتلاك القوة الكافية للوصول إلى النّجاح،[٣] لذلك يمكن اتّباع بعض النّصائح للحصول على شخصية ناجحة، ومنها ما يأتي:[٤]

  • وضع أهداف كبيرة، ثمّ السعي نحو تحقيقها، وعدم التّخلي عن الأحلام والأهداف، مهما كان الطريق إلى تحقيقها صعباً.
  • إيجاد العمل الذي يحب الشّخص أن يعمله، بحيث يُحفّزه هذا العمل للوصول إلى النجاح، والعيش بسعادة، حيث إنّه يعيش وهو يقضي وقته في عمل شيءٍ يُحبّه.
  • تحقيق التوازن بين العمل، والعائلة، والأصدقاء، ووقت اللهو، فلا يمكن أن يكون الشّخص ناجحاً وحياته مُتعلّقة بالعمل الشّاق فقط.
  • النّظر إلى المحاولات الفاشلة على أنّها دروس يتعلّم الشّخص منها الصواب من الخطأ، بالإضافة إلى عدم الخوف من الفشل، أو الرّفض، واعتبار الفشل خطوة نحو النجاح، فمن خلاله يمكن تعلّم الطّريقة الصّحيحة للنجاح.
  • التّصميم على النجاح، وتكريس النّفس له، والوقوف في وجه كلّ ما يردع عنه.
  • اتخاذ الدّور الفعّال والمؤثر، وعدم الخوف من التفكير خارج الصندوق، وفعل الأمور بطريقة فعّالة تضمن الإنجاز الفريد من نوعه.
  • تنمية العلاقات الاجتماعية مع الأشخاص الإيجابيين، حيث إنّ النّاس يساعدون الشّخص المحبوب لديهم ويقفون إلى جانبه، كما أنّ معاملة النّاس بشكل جيد، ومساعدتهم فيما يحتاجونه، ستجعلهم يردّون المعروف، ويبادلون الشّخص ما يفعله من خير.
  • تقديم الأفكار الجديدة والمختلفة، التي تدل على التفكير المختلف، فقد تكون الفكرة الغريبة هي السبّب في النّجاح.
  • العناية بالصّحة، حيث إنّ العقل السليم في الجسم السليم، وذلك من خلال تناول الطّعام الصّحي، وممارسة الرياضة المفضّلة والممتعة لدى الشّخص نفسه.[٥]
  • اغتنام الفرص التي تدعم الشخص نحو الأمام، حتّى وإن كان ذلك على حساب التخلص من بعض الالتزامات، حيث إنّ الفرصة لا تأتي إلّا مرّة واحدة.[٥]
  • شكر الله تعالى على نعمه التي لا تُعدّ ولا تُحصى يوميّاً، فإذا ركّز الشّخص على ما لا يملكه، فسوف يشعر بالتّعاسة، مهما كان هناك من إنجازات في حياته، أمّا الشّخص الذي يشعر بالامتنان والشّكر إلى ما يوجد في حياته، حتّى وإن كانت أمور معنوية، مثل: ذكريات سعيدة، أو وجود عائلة لديه تحبه ويحبهم، فسوف يشعر بالسّعادة، والنّجاح الداخلي.[٥]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Thomas Koulopoulos, "15 Personality Traits of the Most Successful People"، www.inc.com, Retrieved 2020-2-7. Edited.
  2. Brian Tracy (2017-7-26), "6 Qualities of Wildly Successful People"، www.success.com, Retrieved 2020-2-7. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح KATHERINE HURST, "How To Be Successful: 9 Qualities Required For Success In Life"، www.thelawofattraction.com, Retrieved 2020-2-7. Edited.
  4. Leon Ho, "How To Be Successful In Life: 13 Life-Changing Tips"، www.lifehack.org, Retrieved 2020-2-7. Edited.
  5. ^ أ ب ت "How to Be Successful in Life", www.wikihow.com,2020-1-10، Retrieved 2020-2-8. Edited.