صفات حيوان النمر العربي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٤ ، ٢٣ مايو ٢٠١٧
صفات حيوان النمر العربي

صفات حيوان النمر العربي

النمر العربي هو من الثديات اللاحمة أي آكلات اللحوم التابعة لفصيلة السنوريات إحدى سُلالات النمور، ويعتبر النمر العربي أكبر وأقوى أنواع القطط العربية مع العلم أنّه الأصغر حجماً بين سلاسات النمور الأخرى المنتشرة في آسيا وأفريقيا، وتعتبر هذه السلالة مهددة بالانقراض في المناطق الجنوبية السورية، وفي فلسطين، والسعودية، واليمن، وعمان؛ لأنَّ أعدادها تتناقص تدريجياً.


مظهر النمر العربي

تكون النمور العربية فاتحة اللون حيث منها ذات اللون الذهبي المصفرّ الذي يظهر على شكل بقع في معظم أجزاء جسمها إلا أن بقية السلالات لا يوجد عليها بقع إلا على طول ظهرها، ثمَّ يميل لونها الذهبي إلى الأصفر الشاحب أو الأبيض على بقية أجزاء الجسم، وتتميّز بزرقة عيونها خلافاً للنمور الأفريقية، كما تزن الأنثى البالغة حوالي 45 رطلاً بينما يزن الذكر البالغ حوالي 65 رطلاً، وبشكلٍ عام فإن ذكور النمور العربية تتشابه مع الإناث، ولكن الاختلاف هو أنّ الذكور أكبر من الإناث.


بيئة عيش النمر العربي

النمور العربية تسكن الجبال العالية على عكس ما يعتقد العامة أنّها من الحيوانات التي تعيش في الصحاري ومناطق الآجام، فهي تعيش بشكلٍ أساسي في جبل سمحان في محافظة ظفار العمانية ومنطقة عسير الجبليتان وجبال شدا في المخواة جنوب السعودية، وفي محمية قريبة من البحر الميت في دولة فلسطين.


تأكل النمور العربية الوعول النوبية، والماعز البري، والطهر العربي، والعالب وغيرها من الحيوانات الجبلية، كما يمتلك كلّ نمر عربي منطقة مميزة محدّدة وخاصّة به يقوم بالدفاع عنها ضد النمور الأخرى من نفس جنسه، وتكون المنطقة المخصّصة للذكر أكبر حجماً من المنطقة المخصّصة للأنثى على الرغم من تقاطع المنطقتين.


تكاثر النمر العربي

تتميز النمور العربية بأنها حيوانات انعزالية لا تلتقي بغيرها من النمور إلا في فترة التزاوج التي تستمر لفترة معينة من الزمن مقدارها خمسة أيام يتم فيها التزاوج عدّة مرات، وبعد فترة الحمل التي تستمر ما بين 98_100 يوم تلد الأنثى من جرو إلى أربعة جراء في كهف أو شق صخري.


تكون الأشبال عديمة الرؤيا عند ولادتها، وتستطيع فتح عيونها بعد تسعة إلى عشر أيام من ولادتها، وفي غالبية الأوقات لا يستطيعون مغادرة العربين لوحدهم حتى يصبح عمرهم أربعة أسابيع على الأقل، وخلال الأسابيع الأولى من ولادتهم تنقل الأم الأشبال من عرين إلى آخر مرات عديدة للتقليل من فرصة مهاجمة الضواري الأخرى لهم، وتستطيع النمور الحياة في البرية لمدّة 10_15 سنة بينما تعيش في حدائق الحيوانات لمدّة 52 عاماً.