صناعة الزبادي من اللبن المجفف

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٤٠ ، ٩ أبريل ٢٠١٧
صناعة الزبادي من اللبن المجفف

اللبن الزبادي

الروْب، أو اللبن الخاثر، أو اللبن الزبادي، أو اللبن الرائب هو أحد منتجات الحليب الذي ينتج من حليب الأبقار، أو الأغنام، أو الجواميس، أو الخيل، ويتميز بطعمه الحامض الذي ينتج بفضل البكتريا اللاهوائية النافعة التي تحول بروتين الحليب (الكازين) إلى حامض اللاكتيك، فتمنحه طعماً مختلفاً تماماً عن طعم الحليب. ويمكن تحضير اللبن الزبادي من الحليب البودرة في حال عدم توفر الحليب الطازج، بخطوات سهلة سنذكرها في هذا المقال.


طريقة عمل اللبن الزبادي

المكوّنات:

  • أربعة أكواب من الماء الفاتر.
  • كوب ونصف من الحليب المجفف.
  • ثلاث ملاعق كبيرة من اللبت الزبادي الجاهز.


طريقة التحضير:

  • أذيبي الحليب في الماء ثمّ ارفعيه على نار هادئة حتّى الغليان.
  • اطفئي النار تحت الحليب واتركيه حتّى يفتر، أي حتى تنزل حرارته لخمس وثلاثين درجة مئوية، كما يمكن استخدام اللمس لتقدير درجة حرارة الحليب المناسبة، وذلك بوضع طرف الأصبع فيه، فإن كان الحليب دافئاً فإنه بذلك جاهز للترويب.
  • انقلي الحليب إلى أوعية زجاجية، أو بلاستيكية معقمة.
  • ضعي الزبادي الجاهز مع الحليب الفاتر، حركيه قليلاً.
  • غطي الوعاء بقطعة من القماش النظيف، ثمّ ضعيه في مكان دافئ مدّة أربع وعشرين ساعة.
  • ضعي اللبن الزبادي في الثلاجة لدةّ ساعتين حتّى يتماسك.


مقارنة بين الحليب الطازج والمجفف

الحليب المجفف الحليب الطازج.
متوفر بكميات كبيرة وبعدة أنواع لا يمكن توفيره بشكل دائم.
اقتصادي ورخيص التكلفة غالي الثمن مقارنة بالحليب المجفف.
يعتبر طعمه مستساغاً للغالبية العظمى من الناس طعمه لا يستساغ عند معظم الناس.
يحتوي على نفس القيمة الغذائية للحليب الطازج بعد التصنيع يحتوي على كافة العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم بشكلها الخام.
يحتوي على 60سعرة حرارية، و209 سعرة/مللغرام من الكالسيوم يحتوي على 85 سعرة حرارية، و299 مللغراماً من الكالسيوم.


فوائد الحليب المجفف

  • يخفض مستوى الحموضة في الجسم.
  • يقوي العظام والأسنان؛ لاحتوائه على نسبة عالية من الكالسيوم.
  • يزيد نسبة خسارة الوزن، لأنّه يحلّ مكان السكر والاغذية المصّنعة.
  • يمنح الجلد النضارة، والنعومة، وذلك بشربه أو بتطبيقه على البشرة.
  • يعتبر مصدراً غنياً بالمعادن والفيتامينات المفيدة للجسم.
  • يقاوم حالات الجفاف؛ لاحتوائه على الماء بكميات كبيرة، وبالتالي ترطيب الجسم.
  • يمكن تخزينه لمدة أطول من الحليب الطازج، والمبستر، كما يمكن استخدامه في تحضير العديد من الوصفات الغذائية.
  • يعزز القدرات الذهنية للأطفال؛ لاحتوائه على نسبة عالية من فيتامين ب6، وفيتامين ب12.
  • يقوي مناعة الجسم؛ لاحتوائه على فيتاميني د، هـ.