صناعة السيارات في المغرب

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢٤ ، ١٣ مارس ٢٠١٦
صناعة السيارات في المغرب

الصناعة

تعتبر الصناعة من الدعائم الاقتصادية الرئيسية لأيةِ دولةٍ، فالدول الصناعية في الغالب لا تعاني من البطالة، كون الصناعة بتفرّعاتها المتنوعة تستوعب أيدٍ عاملة كثيرة منذ الخطوة الأولى، فهناك صناعاتٌ تعدينيةٌ، وصناعاتٌ فرعيةٌ، وصناعةٌ تجميعيةٌ وصيانةٌ وغير ذلك، جميع هذه المراحل تحتاج إلى أيدٍ عاملةٍ من مختلف المستويات العلمية، والهندسية، والفنية.


الصناعة في المغرب

إنّ كثيراً من مقومات الصناعة متوفرةٌ في المغرب العربي من مواد أوليةٍ زراعيةٍ، وحيوانيةٍ، وسمكيةٍ، ولدى المغرب ثرواتٌ معدنيةٌ كبيرةٌ مثل الفوسفات إذ تعتبر المغرب ثاني مصدّرٍ للفوسفات على مستوى العالم، وتستحوذ على احتياطي ضخم من اليوارنيوم فـثرواتها المعدنية تتركز بالحديد، والمنغنيز، والذهب، والزنك، والفضة، وغيرها.


ما يميز المغرب هو امتلاكها لسواحل بحريةٍ طويلةٍ شماليةٍ على البحر الأبيض المتوسط وغربيةٍ على شواطئ المحيط الأطلسي، مما يجعل من عملية الاستيراد والتصدير عمليةً سهلةً ويقلل من كلفة الإنتاج لأية سلعةٍ.


صناعة السيارات في المغرب

تعتبر صناعة السيارات من أكبر القطاعات الصناعية في المغرب ويعودُ ذلك إلى توقيع الحكومات المغربية على اتفاقياتٍ مع كبرى الشركات العالمية المنتجة للسيارات " البريطانية، والفرنسية "، على إقامة فروعٍ لشركاتها في أراضيها بعد حصولها على استقلالها مباشرةً مقابل منح هذه الشركات امتيازاتٍ ضريبيةٍ تشجيعيةٍ.


افتتحت هذه الشركات فروعاً لها في المغرب مما مكّنها من صناعة أعدادٍ كبيرةٍ من السيارت وتصديرها إلى الأسواق الخارجية، وتعتبر المغرب الدولة الثانية بعد دولة جنوب إفريقيا بتصدير السيارات.


تساهم صناعة السيارات بنسبةٍ كبيرةٍ في الناتج المحلي المغربي، فخلال عام 2011 م تم تصنيع 400 ألف سيارةٍ تم تصديرها للخارج، ويعتبر قطاع إنتاج السيارات من القطاعات الواعدة في المغرب، كما تعمل الحكومة المغربية على العناية الخاصة بهذا القطاع من خلال تقديم المزيد من التسهيلات للشركات الأجنبية لمضاعفة استثماراتها بقطاع صناعة السيارات وقطع الغيار لها، ومما يساعد على تطوير هذه الصناعة هو إتقان الشعب المغربي للغات هذه الدول.


الصناعات الغذائية في المغرب

تعتبر الصناعات الغذائية من أقدم أنواع الصناعات في المغرب؛ بسبب توفر المواد الأولية اللازمة لصناعاتها وحاجة الأسواق المحلية لها وأهم هذه الصناعات الصناعات السمكية. تتصدر المغرب قائمة الدول الإفريقية في تصدير مختلف أنواع السردين، وقد حازت الصناعات الغذائية المغربية على سمعةٍ عالميةٍ جيدةٍ.


صناعات أخرى

  • الصناعات الميكانيكية : لقد حولت بعض المصانع الفرنسية والإسبانية والإنجليزية جميع أنشطتها إلى المغرب، ويعود ذلك إلى حصولها على الكثير من التسهيلات الجمركية وسهولة التصدير.
  • الصناعات الكيميائية: تعتبر المغرب من أوائل الدول المنتجة للكيماويات خاصةً الحامض الفسفوري، إذ تساهم بما نسبته 46% من الإنتاج العالمي، وتصدر كمية كبيرة منه إلى الأسواق الإفريقية.