صنع الفخار

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٠ ، ١٥ مارس ٢٠١٦
صنع الفخار

الفخار

هو أحد الأدوات التراثية القديمة، وهو ناتج عن تشكيل الإنسان للطين وتحويله إلى مادّة صلبة، عن طريق الشوي في الأفران، ويتميّز بزخرفته الجميلة، واختلاف ألوانه، ويستخدم في صناعته تراب أحمر، يكون مشبع بماء المطر بشكل كافي، ويتمّ الحصول عليه من الأماكن التي لا يصل إليها الإنسان أو الحيوانات أو السيارات، حيث يكون بقي المطر فيه مدّة من الزمن، حتّى تحوّل إلى كتل طينيّة صغيرة، ثمّ جفّ من المطر فيما بعد، وهناك بعض المناطق التي اشتهرت في صناعة الفخّار في القديم، مثل مناطق شمال أفريقيا، وبلاد الشام، وشبه الجزيرة العربيّة.


صناعة الفخار

  • ضرب الطين بعصا القصار، لتنعيمه ممّا يساعد في حصول عمليّة النخل.
  • تجهيز بركة دائرية الشكل قطرها ثلاثة أمتار، وبجوارها ثلاثة برك مستطيلة تتصل بفتحات.
  • وضع خمسة وثلاثين جفير من الطين الأحمر، وخمس وستّين جفير من الطين الأبيض والأخضر داخل البركة الدائرية، ثمّ صبّ الماء على الطين، وتركه لمدّة ساعتين.
  • نزول العمال إلى البركة، والقيام بخلط الماء والطين معاً، ثمّ استخدام المشخال للتخلّص من شوائب الطين.
  • بعد تصفية الطين، يتمّ وضع مصفاة على البرك المستطيلة الثلاثة؛ لدفع الطين إليها من البركة الدائرية.
  • ترك الطين في البرك المستطيلة حتى يتماسك.
  • أخذ صناع الفخار الكميّة التي يحتاجونها من الطين المتماسك، وتشكيلها حسب الرغبة.


طرق صناعة الفخار

  • الطريقة اليدوية: يقوم الفنّي أو الحرفي بعمل أشكال ونماذج مختلفة من الفخار، باستعمال يديه، ثمّ العمل على تجفيفها في الأفران.
  • القوالب: يقوم الفني بوضع الطين في قوالب جاهزة على شكل الآنية، ثمّ وضعها في الأفران لحرقها وتجفيفها.
  • الدولاب أو العجلة: يقوم الحرفي بوضع الطين على الدولاب، ثمّ إدارته لتشكيل الفخار بيديه.


أنواع الفخار واستخداماته

  • الأباريق، والجرة، والزير: وهي أدوات مخصّصة لتخزين ماء الشرب.
  • الجحله أو الإحله: وهي جرار ذات فوهة واسعة، تصنع من أجل حفظ اللبن وتبريده.
  • حصالة النقود: وهي إناء فخاري يكون شكلها مجوف ومختوم، ولها قاعدة لتثبيتها، وفيها شق يستعمل لإدخال النقود إليها، وتخزينها لفترة من الزمن.
  • المزراب: وهو أنبوب مصنوع من الفخار، مفتوح الطرفين، يوضع في أرض سطح المنزل؛ لإخراج المطر.
  • الخرص: إناء كبير الحجم، فتحته واسعة، يتمّ إدخال كمية كبيرة من التمر إليه؛ من أجل التخزين.
  • كرسي النارجيلة: أنبوبة مخروطية الشكل، رأسها مفتوح، ومسدودة القاعدة، وبها فتحة جانبية مجوفة، وتستخدم لتخزين ماء النرجيلة.
  • الخِشف: هي قطعة فخارية مكسورة، كانت تستعمل لحكّ الأيدي والأرجل أيام الشتاء.