طرق اكتشاف الحمل قبل الدورة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٤ ، ٢١ مايو ٢٠١٧
طرق اكتشاف الحمل قبل الدورة

الحمل قبل الدورة

يظن البعض أن غياب الدورة هي الطريقة الوحيدة التي يمكن من خلالها للمرأة معرفة إذا كانت حاملاً أم لا، وقد تذهب بعض النساء فوراً في حالة شكها أنها حامل للطبيب النسائي لعمل فحص السونار والتأكد من صحة شكها، سأقدم في هذا المقال العديد من الطرق التي يتم اكتشاف الحمل من خلالها قبل موعد الدورة، فكيف يكون ذلك؟


طرق اكتشاف الحمل قبل الدورة

طريقة الملح

وضع كمية من الملح في كوب أو وعاء، وإضافة كمية من البول إليه، ويفضل أن يتم ذلك في الصباح، حيث يكون هرمون الحمل مرتفعاً في البول، وعند حدوث تفاعل بين الملح والماء، وحدوث فوران ورغوة كثيفة، فهذا يعني حدوث حمل، أما في حالة عدم وجود أي تفاعل فإن النتيجة سلبية.


طريقة الكلور

طريقة الكلور هي طريقة مشابهة لطريقة الملح، وذلك بأخذ كمية من الكلور، ووضعها في كوب، ثم إضافة كمية من بول الصباح إليها، فإذا حدث فوران ورغوة كثيفة لا تهدأ بشكل سريع فإن هذا يعني وجود حمل، أما في حالة عدم حدوث فوران ورغوة أو أن الرغوة هدأت بسرعة فإن هذا يعني عدم حدوث حمل.


طريقة التبول على بذور القمح والشعير

طريقة التبول على بذور القمح والشعير هي طريقة قديمة جداً، استخدمها المصريون القدماء، حيث تتبول المرأة على بذور القمح والشعير، فإذا نبتت هذه البذور فهذا يعني أن المرأة حاملاً أما في حالة أنها لم تنبت فلا يوجد هناك حمل، وثبتت صحة هذه الطريقة عندما أجرى عدد من الخبراء الأمريكين عام 1963م التجربة، وفحصوا هذه البذور، حيث تبين أن بول الحامل يُنبت البذور فعلاً.


النظر إلى عين الحامل

تستخدم هذه الطريقة بعد مرور 3-5 أسابيع من حدوث الحمل، حيث يتم النظر إلى عين المرأة، فإذا كانت هناك الكثير من العروق الحمراء داخل العين فهذا يعني أنها حامل.


حساسية الصدر

تستطيع المرأة معرفة إن كان هناك حمل أم لا من خلال حساسية الصدر التي تكثر بطبيعة الحال، وتزداد مع حدوث الحمل، وعادة يكون ذلك بعد أسبوعين أو ثلاثة أسابيع من حدوث الحمل، فتزداد الحساسية مع أنعم وأبسط لمسة له.


عن طريق حاسة الشم

من المؤكد أن حاسة الشم مع حدوث الحمل تزداد، ويصبح بإمكان الحامل أن تشم أي رائحة ولو من مكانٍ بعيد، وخاصةً رائحة الطبيخ، سواء كانت رائحته منفرة أو محببة للحامل وذلك بسبب ارتفاع هرمون الإستروجين للحامل.