طرق العناية بالبشرة والشعر

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٠٥ ، ٢ سبتمبر ٢٠١٨
طرق العناية بالبشرة والشعر

البشرة وأنواعها

طرق العناية بالبشرة تختلف وفقاً لنوعها، على الرغم من وجود طرقاً للعناية الأساسيّة، شاملةً البشرة على اختلاف أنواعها، ويعتمد نوع البشرة على كمية الماء الموجودة في البشرة، وحساسيتها، ودهنيتها التي تؤثّر على النعومة.[١]


أنواع البشرة

البشرة العادية

هي بشرة ليست دهنيّةً، ولا جافةً، وليست شديدة الحساسيّة، أو قليلة العيوب، أو خاليةً منها، ومساماتها غير مرئيّة، وتتمتع بالنضارة.[١]


البشرة المختلطة

هي بشرة عادية أو جافة في بعض المناطق من الوجه، ودهنيّةً في مناطق أخرى، مثل: الجبهة، والأنف، والذقن، ومساماتها واسعةٌ، أوسع من البشرة العادية، وتعاني من الرؤوس السوداء، وهي بشرةٌ لامعةٌ، وتحتاج هذه البشرة إلى عنايةٍ مختلفةٍ، وفقاً لنوع البشرة في المنطقة على الوجه.[١]


البشرة الجافة

تعاني هذه البشرة من التشقّق، والتقشّر، والحكّة، والتهيّج، والالتهاب، والخشونة، ومساماتها تقريباً غير مرئيّة، وشاحبة، وغير مرنة، وتظهر عليها خطوط الوجه، والبقع الحمراء، وطرق العناية الخاصة بها هي:[١]

  • تجنّب الإطالة في وقت الاستحمام، والاكتفاء بمرةٍ واحدةٍ يوميّاً.
  • استخدام الصابون، والمنظفات الخفيفة، واللطيفة، وعدم فرك البشرة أثناء الاستحمام، أو فركها بالمنشفة.
  • وضع المرطّب مباشرةً بعد الاستحمام، ويُفضّل استخدام الكريمات، والمراهم تكون أفضل من اللوشن.
  • تكرار وضع المرطب خلال اليوم حسب الحاجة.
  • استخدام أجهزة الرطوبة داخل المنزل (بالإنجليزية: Humidifier)، بالإضافة إلى عدم رفع حرارة الغرفة إلى درجةٍ ساخنةٍ.


البشرة الدهنية

هي التي تعاني من المسامات الواسعة، واللمعان، والرؤوس السوداء، والبثور، والعيوب، والشحوب، وطرق العناية الخاصة بها هي:[١]

  • غسل الوجه مرّتين يوميّاً على الأكثر.
  • استخدام منظّفٍ، ومقشرٍ لطيفٍ.
  • تجنّب العبث بالبثور.
  • استخدام مستحضرات العناية بالبشرة، التي لا تسبّب انسداد المسام.


البشرة الحساسة

هي التي تعاني من الاحمرار، والحكّة، والشعور بالحرق، والجفاف، وأهمّ ما يمكن عمله للعناية بها معرفة المنتجات التي تحفّز التحسّس فيها، وتجنّب استخدامها.[١]


طرق العناية بالبشرة

العناية بالبشرة يتعدّى التنظيف، والمرطّب، والطريقة هي:[٢]

  • غسل الوجه: وذلك مرتين يومياً، بالمنظّف المناسب لنوع البشرة، وبالماء الفاتر، ثمّ وضع التونر، وبعده المرطب صباحاً ومساءً .
  • الاستحمام بالماء الفاتر، وتجفيف البشرة بالطبطبة.
  • ترطيب البشرة: عندما تكون البشرة رطبةً بالماء يتم استخدام المرطب، أو الكريم للوجه، وزبدة الجسم لبشرة الجسم، واستخدام المرطبات الخفيفة في الصيف، والمرطبات الثقيلة في الشتاء، والمرطب خطوةٌ لا يجب تخطّيها حتى للبشرة الدهنية، باختيار المرطب المناسب لها، ويُفضّل أن يكون من المرطبات الخفيفة، أو أن يكون جلاً.
  • تقشير البشرة: طرق تقشير البشرة متعدّدة، مثل: المقشّر، أو اللوفا، أو إسفنجة التقشير، وغيرها، وتستخدم أحد هذه الطرق مرّةً أسبوعيّاً؛ للتخلّص من الجلد الميت، وللحصول على بشرةٍ ناعمةٍ.
  • واقي الشمس: وضع واقي الشمس قبل الخروج يومياً، بحيث تكون نسبة معامل الحماية لا يقلّ عن 15، وتجنّب التعرّض لأشعة الشمس لوقتٍ طويلٍ، خاصةً بين الساعة العاشرة صباحاً، والساعة الثانية مساءً.
  • أخذ القسط الكافي من النوم: النوم 7-9 ساعاتٍ يُحافظ على صحّة البشرة، ويُقلّل من التجاعيد والانتفاخ تحت العين، ويُخلّصها من العديد من المشاكل.
  • الحفاظ على الصحة: تناول الكثير من الخضروات، والفواكه، والأسماك، والدهون الصحية، مثل: زيت الزيتون، وتجنّب السكريات، والكربوهيدرات المكرّرة، والدهون غير الصحية، وشرب 6-8 أكوابٍ من الماء يوميّاً، وممارسة الرياضة لعدّة ساعاتٍ قليلةٍ أسبوعيّاً؛ لتنشيط الدورة الدموية، وبالتالي إيصال الأوكسجين، والتغذية للبشرة، والتخلّص من السموم في البشرة، والتخفيف من التوتر الذي يؤثّر سلباً على صحة الجسم والبشرة، ويمكن التخفيف منه بتقنيات الاسترخاء، مثل: المشي، أو التنفس العميق، والتأمّل، وغيرها.


أنواع الشعر

معرفة نوع الشعر من الأمور الهامّة للعناية به، فلكلّ نوعٍ من أنواع الشعر طُرقاً خاصةً للعناية به، عدا عن طرق العناية الشاملة، وأنواع الشعر هي:[٣]


الشعر الدهني

مظهر هذا النوع من الشعر خالي من الحيوية، وزيتيّاً في أغلب الأوقات، ويعاني من القشرة؛ بسبب زيادة إفراز الدهون، ويعاني أيضاً من تساقط الشعر، وتوجد طرقاً مخصّصةً للعناية به، ومنها:

  • غسل الشعر بالشامبو بشكلٍ مُتكرّرٍ، واستخدام الماء البارد لغسله، ويمكن شطفه باستخدام خلّ التفاح المخفّف بالماء.
  • تجنّب لمس الشعر؛ لمنع انتقال الدهون من البشرة إلى الشعر.
  • تجنب تدليك الشعر بالزيوت الطبيعية.
  • تجنّب وضع البلسم على الجذور.


الشعر الجاف

الغدد الدهنية في هذا النوع من الشعر غير فعّالةٍ، بحيث يُصاب الشعر بالجفاف، والتجعّد، وقد يكون السبب في التعرّض المفرط لأشعة الشمس، أو استخدام الشامبو القاسي على الشعر، أو العلاجات الكيميائية، ويعاني هذا الشعر من تقصّف الأطراف، والتكسّر، والتساقط، والطرق المخصّصة للعناية به، هي:

  • تدليك الشعر بالزيوت الساخنة، وعلاجه بعلاجات الترطيب العميق، ويمكن عمل علاجاتٍ منزليةٍ، مثل: قناع الأفوكادو.
  • تجنّب استخدام أدوات التصفيف الحرارية.
  • تجنّب غسل الشعر بالشامبو يوميّاً.


الشعر العادي

هذا هو النوع الأفضل من أنواع الشعر، حيث إنّه يتمتع باللمعان، والصحة، ويمكن أن يعاني من تساقط الشعر القليل جداً، أو القليل من القشرة، وتوجد طرق للحفاظ عليه، ومنها:

  • الحفاظ على تناول الغذاء الصحي.
  • غسل الشعر بشامبو خالٍ من الكبريتات، واستخدام البلسم في كثيرٍ من الأحيان.


طرق العناية بالشعر

العناية بالشعر بالطريقة الصحيحة عمليةٌ سهلةٌ، ويؤدي إلى الحصول على شعرٍ جميلٍ، والطريقة هي:[٤]

  • غسل الشعر بالشامبو: وذلك يوماً بعد يوم، أو مرتين أسبوعيّاً؛ لأنّ الشامبو يجفّف، ويتلف الشعر عند الإفراط باستعماله، ويُنصح باستخدام الشامبو الخالي من الكبريتات، والبارابين، ويمكن استخدام الشامبو الذي يحتوي على الزيوت الطبيعية للشعر المموّج الكيرلي، وشامبو يحتوي على الأحماض الأمينية للشعر المصبوغ، وشامبو يحتوي على الجلسيرين، أو الكولاجين للشعر الجاف.
  • استخدام خل التفاح: شطف الشعر بخلّ التفاح المخفّف مرّةً في الشهر، ينظّف الشعر، ويضيف إليه اللمعان، ويُعالج القشرة، ويُحضّر بخلط جزءٍ من خل التفاح، مع ثلاثة أجزاءٍ من الماء، ويُشطف الشعر بالخليط، ثُمّ يُغسل.
  • بلسم الشعر: استخدام البلسم المناسب لنوع الشعر، ويمكن استخدام علاجات الزيت للشعر الخفيف، مثل: زيت شجرة الشاي، أو زيت اللافندر قبل غسل الشعر بالشامبو، ووضع البلسم من منتصف طول الشعر إلى الأطراف، وتركه مدّة دقيقةً قبل غسله، أمّا الشعر الكثيف يمكنه وضع البلسم على كامل الشعر، وتركه من 2-3 دقائقاً قبل شطفه، أمّا الشعر المجعّد يمكنه ترك البلسم على الشعر 10-15 دقيقةٍ.
  • علاجات الترطيب العميق: تستخدم هذه العلاجات مرّةً أسبوعيّاً؛ للحفاظ على صحّة ولمعان الشعر.
  • ترطيب الشعر: خلط الزيوت التي تحتوي على زيت الزيتون، وزيت اللوز، وزيت اللافندر، وزيت جوز الهند، وزيت الخروع بنسبٍ متساويةٍ من كلّ واحدةٍ منها، أو استخدام زيت البيض كبديلٍ عن خلطة الزيوت، ويتم ترك الزيوت على الشعر مدّة 4 ساعاتٍ قبل غسله، يتم تكرار الترطيب مرّتين أسبوعيّاً.
  • تجفيف الشعر: استخدام قميصٍ قطني بدلاً من المنشفة؛ لأنّها تُسبّب تلف الشعر، وترك الشعر ليجفّ في الهواء بشكلٍ طبيعي، وتجنّب استخدام مجفّف الشعر، وفي حال الاضطرار إلى ذلك يجب ضبطه على حرارةٍ متدنيّةٍ، لكنّه سيتطلب وقتاً أكثر، ويُنصح بوضع المنتجات التي تحمي الشعر من الحرارة قبل استخدامه.
  • تمشيط الشعر: الشعر المبلول عرضةً للتلف؛ لذلك يجب عدم تمشيطه بالفرشاة، والاكتفاء بتمشطيه بمشطٍ واسع الأسنان، أو الأصابع لفكّ التشابك بلطفٍ، دون شدّ الشعر بدايةً من الأطرف صعوداً بالتدريج إلى فروة الرأس، وذلك بعد وضع البلسم، ثُمّ العمل في خُصلٍ صغيرةٍ.
  • تسريح الشعر: عدم الإفراط بتمشيط الشعر بالفرشاة، أو استخدام أدواتٍ تصفيف الشعر الحرارية، أو استخدام الصبغات، وإراحة الشعر بعدها فترةً من الزمن.
  • قص أطراف الشعر: لحمايته من التقصّف، وذلك بقصّ ربع إنشٍ؛ أي ما يقارب 6 سم من طرف الشعر كلّ 6-8 أسابيعٍ.
  • الحفاظ على الصحة: تناول الغذاء الصّحي له تأثيرٌ إيجابي كبيرٌ على الشعر، وعلى نمو الشعر الجديد، وذلك من خلال تناول الخضروات، والفواكه، والحبوب الكاملة، والبروتينات الخالية من الدهون، بالإضافة إلى شرب ثمانية أكوابٍ من الماء على الأقل؛ للحفاظ على رطوبة الجسم، ممّا يحافظ على صحة الجسم والشعر، كما يجب التخفيف من التوتر بممارسة الرياضة، أو اليوغا، أو التأمّل.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح Debra Jaliman, MD (2016-6-20), "What’s Your Skin Type?"، www.webmd.com, Retrieved 2018-8-13. Edited.
  2. "How to Take Care of Your Skin", www.wikihow.com, Retrieved 2018-8-13. Edited.
  3. StyleCraze (2017-9-19), "What Are The 3 Different Hair Types And How To Identify Them?"، www.stylecraze.com, Retrieved 2018-8-13. Edited.
  4. "How to Take Care of Your Hair", www.wikihow.com, Retrieved 2018-8-13. Edited.