طرق انتقال فيروس A

كتابة - آخر تحديث: ١٥:١٢ ، ٩ يناير ٢٠١٩
طرق انتقال فيروس A

فيروس A

فيروس A، أو التهاب الكبد الوبائي (Hepatitis A)، هو أحد أنواع الالتهاب الكبدي الذي يغزو الكبد بشكلٍ مباشر نتيجة وجود فيروس الالتهاب الكبدي (HAV)، وتتفاوت حدة الأعراض من شخص إلى آخر، وتقدر المدة الفاصلة ما بين العدوى وظهور أعراض الإصابة بالمرض ما بين أسبوعين إلى ستة أسابيع تقريباً. ويمكن تعريفه بأنّه مرض يُصاب به كبد الإنسان نتيجة الإصابة بالسموم وأمراض المناعة أو عدوى. فالغالبية العظمى من الفيروسات منشأها الكبد وفيروس A من الممكن له العيش فوق راحة اليدين مدة زمنية تتراوح ما بين 3-4 ساعات تقريباً.


أعراض الإصابة بفيروس A

تختلف حدة الأعراض وفقاً للفترة التي بلغها الفيروس في جسم الإنسان، حيث تمتد فترة الحضانة ما بين 14-28 يوماً تقريباً، وتظهر خلالها أعراض تتشابه مع الإنفلونزا، ومنها: الحمى والإسهال، وتغير لون البول إلى الغامق، وفقدان الشهية وبالتالي فقدان كبير للوزن، واليرقان. كما تتغير الأعراض مع تقادم المدة، وبالرغم من حدة الأعراض إلّا أنّ الشفاء منه أمراً ممكناً إلى حد كبير، وتعتبر الفئة غير المطعمة ضد هذا الفيروس هي الأكثر عرضةً للإصابة به.


طرق انتقال فيروس A

ينتقل فيروس A بين الأشخاص بعدة طُرق، ومن بينها: الأكل، والشرب وخاصة الماء الملوث بالبراز الحامل للمرض، كما تعتبر بعض المأكولات البحرية مصدراً له كالمحار غيرالمطهو، والتواصل المباشر مع حامل المرض. وبالرغم من سهولة انتقاله إلّا أنّ نقل الدم نادراً ما يساهم في انتشار المرض إلّا في حال كان الدم مصاباً بالفيروس خلال فترة الحضانة، والشخص الذي يصاب بالفيروس مرّة واحدة يكتسب مناعة ضده مدى الحياة إلّا أن هناك حاجة مُلحة لإجراء فحوصات دم دورية في حال ظهور أعراض متشابهة معه.


أسباب الإصابة بفيروس A

  • سوء الخدمات الصحية.
  • تلوث المياه، وعدم وفرة مياه نظيفة.
  • الإدمان على المخدرات، وخاصة التي تؤخذ بواسطة الحقن.
  • إصابة أحد أفراد الأسرة به.
  • إقامة علاقة جنسية مع شخص حامل للمرض.
  • الانتقال إلى مناطق موطونة بالمرض دون التطعيم.


تشخيص الإصابة بفيروس A

إنّ الفحص السريري يعجز عن التمييز بين أشكال التهاب الكبد الفيروسي الحاد لذلك لا يعتبر تشخيصاً فعالاً للكشف عن التهاب الفيروس A، إلّا أنّه يجب على الطبيب إخضاع المريض لتشخيص معين بواسطة كشف أضداد الغلوبولين المناعي M,G, ويقترن هذان الفحصان بالتهاب الكبد A، وكما تشمل الفحوصات أيضاً على تفاعل البوليميراز المتسلسل المنتسخة العكسية.


علاج الإصابة بفيروس A

ليس لهذا المرض علاجٌ محددٌ، وإنّما يوجه المريض إلى ضرورة تجنب الأدوية غير الضرورية ويستغرق هذا الفيروس فترة طويلة تتراوح بين أسابيع وأشهر للشفاء منه. ويعتبر المبيت في المستشفى أمراً ليس ضرورياً في حال عدم وجود أي فشل في الكبد، وإنّما يقتصر الأمر على إعطاء المصاب قسطاً من الراحة، واتباع نظام غدائي متوازن، وتعويض السوائل المفقودة.


فيديو ما هي أعراض فيروس (A)

هو فيروس يصيب الإنسان ويسبب حدوث التهاب الكبد الوبائي له. فما هي أعراض الإصابة به؟: