طرق تعلم القراءة السريعة

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٢٣ يوليو ٢٠١٨
طرق تعلم القراءة السريعة

القراءة السريعة

تعتبر مهارة القراءة واحدة من أهم المهارات التي يجب أن يُتقنها الإنسان في حياته، والسبب في ذلك يعود إلى أنّ القراءة تشكّل نسبة تتراوح بين 80-90% من الثقافة التى يحصل عليها الإنسان خلال حياته، ومن المعروف بأنّ الشعوب العربية تعاني نقصاً حاداً في هذه المهارة، حيث تشير الدراسات إلى أنّ معدل قراءة الطفل الأمريكي يصل إلى حوالي ثلاثة عشر كتاباً في السنة، بينما لا تتجاوز قراءة الطفل العربي خمس عشرة صفحة خلال نفس الفترة، وهناك أنواع كثيرة من القراءة؛ ومن أهمها: القراءة السريعة؛ وهي مهارة يقرأ من خلالها الإنسان أكبر قدر ممكن من المعلومات خلال وقتٍ قصير بهدف الحصول على الثقافات المتنوعة، وفي هذا المقال سنقدّم بعض الطرق لتعلم القراءة السريعة.[١]


فوائد القراءة السريعة

للقراءة السريعة العديد من الفوائد، منها:[٢]

  • الاطلاع على المعلومات في المجالات المختلفة، وزيادة الإنجاز المقروء خلال فترة من الزمن.
  • الحصول على المعلومة بأسرع وقت.
  • زيادة التركيز بشكلٍ كبير، وبالتالي زيادة مستوى الفهم والاستيعاب بشكلٍ واضح مع مرور الزمن.
  • الحصول على المتعة بشكلٍ أكبر.


طرق تعلم القراءة السريعة

لتعلم القراءة السريعة، ينبغي اتباع الخطوات التالية:[٣]

  • الإكثار من نشاط القراءة، مع ضرورة الحرص قدر الإمكان على الفهم العام للنص المقروء، وزيادة السرعة في كل مرة يمارس فيها هذا النشاط.
  • اختيار الكتب السهلة والبسيطة في بداية الأمر، ثم الانتقال إلى الكتب الأصعب فالأصعب.
  • تجنب التلفظ بالكلمات تحت أي شكلٍ من الأشكال، مع ضرورة عدم إصدار أي صوت، وكذلك تجنب تحريك الشفاه، والتعوّد على القراءة باستخدام العينين.
  • تحويل الكلمات المقروءة إلى صور واضحة في الخيال، لما في هذه الخطوة من قدرة على زيادة الاستيعاب والفهم، حيث يقول أحد المؤلفين: عندما تجتمع القراءة والتصور تصبح السرعة والإدراك أعلى.
  • قراءة مجموعة من الكلمات في السطر الواحد، مع تدريب العينين على زيادة سرعة حركة العينين بين الكلمات.
  • الانتقال من سطر إلى سطر ومن فقرة إلى أخرى، ومن صفحة للصفحة التي تليها بسرعة كبيرة بهدف اختصار الوقت.
  • تجنّب قراءة المعلومات الواردة في الحاشية أوالهامش.
  • تجنب الرجوع للمادة المقروءة حتى لو لم يتم فهمها؛ وذلك لاختصار الوقت، ولأنّ المؤلف بالعادة يعيد المعلومة مرةً أخرى.
  • تجنب القلق في حال وجود قلة في الفهم في بداية الأمر، لأنّ هذا شعور مؤقت وسيتم التخلص منه فيما بعد بعد التعوّد على هذا الأسلوب.
  • تجاهل قراءة القصة أو المعلومة المعروفة من قبل لدى القارئ؛ اختصاراً للوقت.
  • قراءة المقالات المكتوبة بشكلٍ أعمدة تماماً مثل الجرائد؛ لقدرتها على زيادة سرعة الانتقال بين الأسطر القصيرة وكذلك الأعمدة القصيرة وبالتالي تطوير هذه المهارة بشكلٍ كبير.


المراجع

  1. "Speed Reading", www.mindtools.com, Retrieved 27-6-2018. Edited.
  2. Angela Booth, "10 Reasons Why You Should Learn Speed Reading"، www.lifehack.org, Retrieved 27-6-2018. Edited.
  3. Carlee Rasmussen, "How to Learn Speed Reading"، www.wikihow.com, Retrieved 27-6-2018. Edited.