طرق دراسة الامتحانات

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:١٩ ، ٢١ أبريل ٢٠١٩
طرق دراسة الامتحانات

الامتحانات

تعتبر الامتحانات المعيار الذي يحدد مدى فهم وحفظ الطالب للمادّة الدراسيّة التي شرحها المعلم، ويحرص كثير من الطلبة في فترة الامتحانات على الاجتهاد في المواد الدراسية بشكل أكبر من الأوقات التي لا يوجد فيها امتحانات؛ وذلك من أجل الحصول على علامات عالية وتحقيق النجاح، وقد يعاني بعض الطلبة من مشاكل عدة تتمثل في صعوبة الدراسة وعدم كفاية الوقت مما يتسبب في عدم نجاحهم الدراسي، وفي هذا المقال سنعرض أهمّ الطرق التي تسهل العملية الدراسية على الطلاب في وقت الامتحانات.


طرق دراسة الامتحانات

عمل جدول دراسي

عمل جدول دراسي لتنظيم وقت الدراسة، ويجب أن تكون الدروس الجديدة في بداية الجدول؛ لأنّ تعلم الأمور الجديدة يعمل على زيادة الحماس والتحفيز عند الطالب، بالإضافة إلى ذلك يجب أن يحتوي الجدول على فترة ترفيهية بين كل درس، وتكون مدّتها ربع ساعة، يأكل الطالب فيها بعض الوجبات الغذائية، والفواكه، والشوكولاتة، أو يشرب فيها نوعاً من المشروبات التي يفضّلها، وقد يستغلّ بعض الطلاب هذه الاستراحة للقيام ببعض التمارين الرياضية كتمارين الركض، والضغط، والهرولة، ولا يفضّل في هذه الفترة أن يبقى الطالب في مكان الدراسة.


خطوات خاصة بدراسة مادّة الامتحان

طريقة القراءة الإجمالية للدرس

  • القراءة الأوليّة للمادّة، وتسمّى هذه الخطوة بمسح المصدر، حيث يقوم الطالب فيها بالمرور بشكل سريع على جميع عناوين الكتاب وكذلك العناوين الفرعيّة، حيث يعمل العقل على أخذ صورة أوليّة عن المادّة عن طريق تخزينها في العقل اللاوعيّ.
  • كتابة تلخيص لأهمّ الأفكار والعناوين التي علقت في ذهن الطالب من القراءة الأوليّة.
  • القراءة السريعة للمادّة، ففي هذه الخطوة يقوم الطالب بقراءة الكتاب بتمعن أكثر، ووقت أطول من القراءة الأولية، حيث يقوم فيها بقراءة الفقرات والعناوين ويعمل على الربط بينها بشكل يجعله يخزن المعلومات بطريقة أفضل.


طريقة الحفظ

  • حفظ المعلومات، وتسمى مرحلة الدراسة المكثفة، وفي هذه الخطوة يقوم الطالب بحفظ المعلومات المهمة في المادّة، والتي تساعده على النجاح في الامتحان، ويجب أن يقوم بطرح الأسئلة المتعلقة بالمادّة على نفسه ومحاولة إيجاد الإجابات عنها، والربط بين المعلومات الموجودة في المادّة وتلك التي يعرفها من قبل، كما يجب عليه إعطاء المادّة حقها من الوقت ولا يجب الاستعجال في الدراسة، كما أنّه يستطيع أن يأخذ فترات قصيرة من الراحة وفقاً للأوقات المخصّصة لذلك في جدوله الدراسيّ.
  • المراجعة، بعد الإنتهاء من دراسة المادّة يجب عليك إعادة قراءة الكتاب والملخّص، بشكل سريع لترسيخ المعلومة في الذهن.
  • كتابة المعلومات التي حفظها، أو القيام بتسميع ما حفظه لنفسه أو لشخص آخر للتحقق من حفظ المعلومات بشكل جيّد.