طرق كشف المياه الجوفية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥٢ ، ٦ أبريل ٢٠١٧
طرق كشف المياه الجوفية

المياه الجوفية

هي المياه التي توجد داخل مسام الصخور الرسوبية، وبمعنى آخر هي كل مياه تكون تحت سطح الأرض، حيث يمكن أن تكون قد تكونت قديماً أو حديثاً، ويكمن مصدر المياه الجوفية في أغلب الأحيان من مياه الأمطار أو الجليد الذائب أو الأنهار الدائمة أو الموسمية، كما يمكن أن تتسرب المياه من سطح الأرض إلى داخلها، وتعرف تلك العملية باسم التغذية.


منذ قديم العصور والإنسان يبحث عن طرق جديدة للكشف عن الموارد المائية وخاصة المياه الجوفية، وذلك لتغطية حاجاته اليومية في الكثير من المجالات المختلفة وعلى رأسها الزراعة، ولا يمكن البدء بمشروع يكون أساسه المياه الجوفية إلّا بعد التأكد من كفاية تلك المياه ودراستها على مدار السنة، ويتوفر هناك تقنيات عديدة للتنقيب عن المياه الجوفية، فمنها ما يكون مكلفاً جداً ليست في متناول الدول الفقيرة، وهناك طرق تقليدية، ومن خلال هذا المقال سوف نذكر أهم الطرق لكشف المياه الجوفية.


طرق كشف المياه الجوفية

الطرق الجيولوجية والطبوغرافية

  • الضباب على سطح الأرض: وهو الضباب الذي يكون ظاهراً على سطح الأرض وتختلف كثافته باختلاف تبخر المياه الجوفية، ويمكن اكتشاف ذلك الضباب عن طريق غرس أشجار طويلة في المناطق شبه الرطبة، وعندها سوف تميل الأفرع في اتجاه الضباب.
  • استخدام الأطباق: وذلك عن طريق وضع أطباق كبيرة فوق سطح الأرض بشكلٍ مائل، ثمّ تركها طوال الليل، فإذا كان داخل الأرض كمية كبيرة من المياه الجوفية، فإنه في الصباح سيتم ملاحظة بخار الماء بشكل كثيف على سطحها الداخلي.
  • ظهور كمية من المياه: فالمياه الجوفية عندما تكون قريبة من سطح الأرض، فإن جزءاً منها سوف يصل إلى سطح الأرض عن طريق الخاصية الشعرية، وبالتالي فإنّ وجود مياه سطحية في منطقة ما في الكثير من الأحيان يدل على وجود مياه جوفية في تلك المنطقة، ولكنها ليست بالدلالة الأكيدة، ويعود ذلك إلى أنّ تلك المياه يمكن أن تكون نتيجة لاحتواء الأرض أو الصخور السطحية على بعض الأملاح المتميعة، والتي تمتص الرطوبة من الجو، وبالتالي فإنّ رطوبة الأرض لا تدل على وجود مياه جوفية.
  • طبوغرافية سطح الأرض: مما لا شك فيه أنّ مستوى المياه الجوفية يكون تحت الوديان أقرب إلى سطح الأرض عنه تحت المناطق المرتفعة.
  • وديان الأنهار: إنّ الوديان الواسعة المفتوحة وذات الانحدار المتوسط تكون فرصتها أفضل لحفر الآبار من الوديان الضيقة ذات الانحدار الشديد.
  • المناطق الشاطئية والكثبان الرملية: حيث تتجمع طبقة من المياه العذبة فوق المياه المالحة تحت سطح الأرض بالقرب من الأراضي المغطاة بالكثبان الرملية أو الشواطئ.


الطرق الجيوفيزيائية

  • تحديد التأثير الكهربائي أو الحراري أو الإشعاعي للمياه: وتعتبر من الطرق المباشرة للتنقيب عن المياه الجوفية، حيث تكون عن طريق استخدام أجهزة متعددة مثل: عدادات جيجر، ومقاييس الحرارة، كما تستعمل أجهزة خاصة لقياس المقاومة الكهربائية للصخور، والتي تعتمد في أغلب الأحيان على نسبة الأملاح الذائبة في السوائل المتخللة في الصخور.
  • استخدام الطرق اللاسلكية للكشف عن موقع المياه الجوفية: حيث تتأثر الموجات اللاسلكية بوجود مثل تلك الفجوات خلال جريانها في باطن الأرض.