طرق للتخلص من الإمساك

كتابة - آخر تحديث: ٢٣:١١ ، ١٧ نوفمبر ٢٠١٨
طرق للتخلص من الإمساك

الإمساك

يُعدّ الإمساك أحد الحالات التي تصيب الجهاز الهضمي، حيث يواجه الشخص صعوبة في إخراج البراز، أو أنّ حركة الأمعاء تكون بعدد مرات أقل من الوضع المعتاد، وفي الحقيقة يختلف عدد المرات التي تتحرك فيها الأمعاء من شخص لآخر؛ فبعض الأشخاص تكون حركة الأمعاء لديهم 3 مرات في اليوم الواحد، وأما البعض الآخر فتكون لديه حركة الأمعاء قليلة في الأسبوع الواحد، وتجدر الإشارة إلى أنّ الإمساك (بالإنجليزية: Constipation) يتمثل بالإخراج أقل من ثلاث مرات في الأسبوع الواحد، ومن الجدير بالذكر أنّ المصاب بالإمساك قد يعاني من مجموعة من الأعراض إلى جانب الإمساك مثل ألم المعدة، وتقلص عضلاتها، والانتفاخ، والغثيان، وفقدان الشهية، والشعور بعدم الارتياح عند الذهاب إلى المرحاض، بالإضافة إلى خروج براز صغير الحجم وقاسٍ.[١][٢][٣]


طرق التخلص من الإمساك

الطرق المنزلية

هناك العديد من الطرق الطبيعية التي قد يلجأ إليها المصاب للتخلص من الإمساك، ومن أهمها ما يأتي:[٢][٤]

  • الإكثار من شرب الماء: حيث تؤدي المعاناة من الجفاف بشكلٍ مستمر إلى حدوث الإمساك، لذلك يجب الإكثار من شرب الماء، إذ يُنصح باستهلاك 8 كاسات من الماء يومياً، ومن الجدير بالذكر أنّ الدراسات أظهرت أنَّ الماء المكربن (بالإنجليزية: Carbonated water) يعتبر أكثر فعالية في علاج الإمساك من مياه الصنبور.
  • الإكثار من تناول الألياف: إذ يُنصح بزيادة تناول الألياف، إذ إنّها تزيد من حركة الأمعاء، ويمكن تقسيم الألياف إلى ألياف ذائبة وغير ذائبة، ومن الأمثلة على الأطعمة المحتوية على الألياف الذائبة الشوفان، والشعير، والمكسرات، والعدس، والفاصولياء، والبازيلا، أما الألياف غير الذائبة فمن مصادرها نخالة القمح، والفواكه، والخضراوات، والحبوب الكاملة، وتجدر الإشارة إلى ضرورة الإكثار من شرب الماء عند تناول هذه الأطعمة، مما يساعد على دفع البراز خلال الجهاز الهضمي.
  • ممارسة التمارين الرياضية: فقد لوحظ أنَّ ممارسة التمارين الرياضية تقلل من الأعراض المُرتبطة بالإمساك، ومن هذه التمارين المشي.
  • شرب القهوة: حيث تحفز القهوة عضلات الجهاز الهضمي، مما يؤدي إلى زيادة الحاجة إلى الذهاب إلى الحمام، كما أنّها تحتوي على كمية صغيرة من الألياف الذائبة التي تقي من الإصابة بالإمساك.
  • تناول الخوخ المُجفف: حيث يحتوي على السكر الكحولي المعروف بالسوربيتول (بالإنجليزية: Sorbitol) الذي يعمل كمُلين طبيعي، بالإضافة إلى احتوائه على الألياف الغذائية.
  • تجنّب منتجات الألبان: إذ إنّ المعاناة من عدم القدرة على تحمل اللاكتوز، بالإضافة إلى عدم القدرة على تحمل منتجات الألبان قد يؤدي إلى الإصابة بالإمساك، وبالتالي فإنّ الشخص الذي يعتقد أنَّه يعاني من هذه المشكلة، لا بُدّ عليه من تجنّب هذه المنتجات فترة مؤقتة، وملاحظة أي تحسُّن في أعراض الإمساك.
  • إجراء مساج: حيث يساعد إجراء مساج لمنطقة القولون على تحفيز حركة الأمعاء.
  • عشبة السنا: (بالإنجليزية: Senna)، وتحتوي هذه العشبة على مركبات تحفز الأعصاب الموجودة في الأمعاء، مما يزيد من حركة الأمعاء، وفي الحقيقة تُعدّ هذه العشبة آمنة في حال استخدامها لدى البالغين فترة قصيرة من الزمن، ولا ينصح باستخدامها للحوامل، والمرضعات.
  • طرق أُخرى: مثل التحكم في التوتر، وعدم حبس البراز.


الطرق الدوائية

في الحقيقة لا تستخدم الطرق الدوائية منذ بداية المعاناة من الإمساك، إذ يُنصح باستخدام الطرق المنزلية بدايةً، وفي حال عدم تحسُّن الحالة واستمرار المعاناة من الإمساك يمكن اللجوء إلى الملينات، ومنها:[٥]

  • الملينات الصلبة: (بالإنجليزية: Bulk forming laxative)، وتعمل هذه المُلينات كالألياف، حيث إنّها تزيد من حجم البراز، كما تجعله أكثر ليونة، كما أنّها تمتاز عن غيرها من الملينات أنّه يمكن تناولها يومياً، ومن الضروري الإكثار من شرب الماء عند تناولها، ومن أهم الأعراض الجانبية لها المغص، والغازات.
  • الملينات الأوسمولارية: (بالإنجليزية: Osmotic laxative)، وتساعد هذه الأدوية على مرور السوائل خلال الأمعاء، ومن الأمثلة عليها السوربيتول، ومن الجدير بالذكر أنَّ هذه الملينات تسبب اضطراب الكهرل، لذلك على مرضى السكري استشارة الطبيب قبل تناولها.
  • الملينات المُنبهة: (بالإنجليزية: Stimulant laxative)، وتسبب هذه الملينات انقباض عضلات الأمعاء، وبالتالي تساعد على إخراج البراز، ومن الأمثلة عليها البيساكوديل (بالإنجليزية: Bisacodyl)، وتجدر الإشارة إلى أنَّه لا ينصح باستخدام هذا النوع من الملينات فترة طويلة.
  • ملينات البراز: (بالإنجليزية: Stool softeners)، حيث تجعل هذه الملينات البراز أكثر ليونة، مما يسهل من خروجه، وقد ينصح الأطباء باستخدام هذا النوع من الملينات عند المعاناة من الإمساك بعد الولادة أو العمليات.
  • الملينات التناضحية: (بالإنجليزية: Saline laxative)، ومن الأمثلة عليها هيدروكسيد المغنيسيوم، حيث تسحب هذه الملينات الماء إلى البراز.


طرق أخرى

في حال عدم استجابة المريض للعلاجات المنزلية والدوائية قد يلجأ الطبيب إلى طرق أخرى، ومنها:[٦]

  • الجراحة: ويلجأ إليها في حال المعاناة من الإمساك المزمن الناجم عن الإصابة بشق شرجي (بالإنجليزية: Anal fissure)، أو فتق المستقيم، حيث يتم إزالة جزء من القولون، وفي حالات نادرة قد يتم إزالة القولون كاملاً.
  • الارتجاع البيولوجي: (بالإنجليزية: Biofeedback)، وهي مجموعة من التمارين التي تساعد على التحكم في انقباض وارتخاء عضلات الحوض، وذلك من خلال استخدام بعض الأجهزة.


أسباب الإمساك

من أسباب الإصابة بالإمساك ما يأتي:[١]

  • النظام الغذائي قليل الألياف: حيث إنّ استهلاك الأطعمة قليلة الألياف والغنية بالدهون كالأجبان، واللحوم، والبيض يؤدي إلى حدوث الإمساك، كما تؤدي قلة شرب المياه لذلك أيضاً.
  • قلة النشاط الرياضي: إذ يلاحظ أنَّ حركة كبار السن تكون أقل من اليافعين، مما يزيد من احتمالية إصابتهم بالإمساك.
  • الأدوية: فقد يؤدي استخدام بعض الأدوية إلى حدوث الإمساك، ومن هذه الأدوية مضادات الاكتئاب (بالإنجليزية: Anti-depressant)، ومضادات الصرع (بالإنجليزية: Anti-convulsants)، وحاصرات قنوات الكالسيوم (بالإنجليزية: Calcium channel blockers)، وبعض مدرات البول (بالإنجليزية: Diuretics)، والأدوية الناركوتية (بالإنجليزية: Narcotics).
  • الأمراض: فقد تسبب بعض الأمراض بطء مرور البراز خلال القولون، والمستقيم، وفتحة الشرج، ومن هذه الأمراض مرض السكري، والباركنسون، ومتلازمة القولون المتهيج، وقصور الغدة الدرقية، والتصلب اللويحي، والسرطان، وغيرها.
  • أسباب أخرى: مثل الحمل، والحليب ومنتجات الألبان، وعدم الذهاب للحمام عند الشعور بالحاجة إلى ذلك، والتغيير في الروتين، والتقدم في العمر، والاستخدام المفرط للملينات.


مراجعة الطبيب

إنّ عدم علاج الإمساك يؤدي إلى الإصابة بمجموعة من المضاعفات، ومنها البواسير (بالإنجليزية: Hemorrhoids)، أو تدلي المستقيم (بالإنجليزية: Rectal prolapse)، لذلك تجب مراجعة الطبيب في الحالات الآتية:[٧]

  • استمرار الإمساك لأكثر من ثلاثة أسابيع.
  • الإصابة بالإمساك لأول مرة.
  • المعاناة من ألم المعدة.
  • ملاحظة وجود دم في البراز.
  • فقدان الوزن غير المبرر.


المراجع

  1. ^ أ ب "What to know about constipation", www.medicalnewstoday.com Retrieved 2-10-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "Thirteen home remedies for constipation", www.medicalnewstoday.com Retrieved 2-10-2018. Edited.
  3. "What Is Constipation?", www.webmd.com Retrieved 2-10-2018. Edited.
  4. "How to Make Yourself Poop", www.healthline.com Retrieved 2-10-2018. Edited.
  5. "Constipation Relief Guide", www.webmd.com Retrieved 2-10-2018. Edited.
  6. "Constipation", www.mayoclinic.org Retrieved 2-10-2018. Edited.
  7. "When to Get Help for Constipation", www.webmd.com Retrieved 2-10-2018. Edited.