طريقة استخدام خل التفاح لتخفيف الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٩ ، ١٤ مايو ٢٠١٩
طريقة استخدام خل التفاح لتخفيف الوزن

طرق استخدام خل التفاح

يوفر خلّ التفاح العديد من الفوائد الصحيّة، ومنها: تحسين مستويات السكر في الدم، والتخفيف من عسر الهضم، وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان، بالإضافة إلى دوره في خسارة الوزن، إذ يمكن إضافة خلّ التفاح إلى النظام الغذائي، وذلك بعدّة طرق، ونذكر منها الآتي:[١][٢]

  • إضافة خل التفاح إلى السلطات مع زيت الزيتون؛ حيثُ إنّ ذلك يعطي نكهةً لذيذةً، وخاصّةً مع الخضار الورقية.
  • إضافة ملعقةٍ أو ملعقتين كبيرتين منه إلى الماء وتناولها يوميّاً، ويُفضّل توزيع هذه الكميّة على جرعتين إلى ثلاث جرعات على مدار اليوم، كما يُفضّل تناوله قبل الوجبات، وينصح بعدم أخذ جرعات كبيرة منه بسبب الآثار الضارّة التي يُحتمل حدوثها، إذ إنّ تناول أكثر من ملعقةٍ كبيرةٍ مرةً واحدةً قد يؤدي إلى حدوث الغثيان، ولذلك يُنصح بالبدأ بتناول ملعقةٍ صغيرة منه لمعرفة مدى قدرة الجسم على تحمله، وزيادة هذه الكميّة تدريجيّاً، كما تجدر الإشارة إلى أهميّة تخفيفه بالماء، فتناوله دون تخفيف قد يُسبّب حروقاً في الحلق والمريء.
  • تناول خل التفاح على شكل حبوب، ولكن تجدر الإشارة إلى أنّ تناوله بهذه الطريقة قد يُسبّب مخاطر كبيرة، ففي إحدى الحالات أُصيبت امرأةٌ بحروقٍ في الحلق بعد استخدامها لهذه الحبوب.
  • إضافته إلى مخللات الخضار.

فوائد خل التفاح

يوفر خل التفاح العديد من الفوائد الصحيّة بالإضافة إلى دوره في المساهمة في خسارة الوزن، ونذكر منها ما يأتي:[٣]

  • خفض مستويات السكر في الدم: حيثُ وجد أنّ الأشخاص المصابين بمرض السكري من النوع الثاني يمتلكون مستويات سكرٍ أقلّ عند الاستيقاظ من النوم عند تناولهم خلّ التفاح مع وجبةٍ غنيّةٍ بالبروتين قبل وقت النوم.
  • مضاد للبكتيريا: فقد وجدت إحدى الدراسات أنّ خل التفاح كان قادراً على قتل بعض أنواع البكتيريا.


الآثار الجانبية لخل التفاح

على الرغم من امتلاك خلّ التفاح العديد من الفوائد الصحيّة إلّا أنّ هناك بعضاً من الآثار الجانبية التي قد تحدث عند تناوله، ونذكر منها ما يأتي:[٤]

  • الغثيان والتقيؤ.
  • التداخل مع بعض الأدوية؛ مثل: الإنسولين ومدرات البول.
  • احتمالية التسبب بتلفٍ في المريء في حال تناوله مباشرة.
  • خفض مستويات البوتاسيوم.
  • اضطراب المعدة.
  • تهيج الحلق.
  • تآكل مينا الأسنان.


المراجع

  1. Erica Julson (22-08-2018), "Apple Cider Vinegar Dosage: How Much Should You Drink per Day?"، www.healthline.com, Retrieved 11-05-2019. Edited.
  2. Franziska Spritzler (24-08-2018), "Can Apple Cider Vinegar Help You Lose Weight?"، www.healthline.com, Retrieved 11-05-2019. Edited.
  3. ennifer Berry (07-01-2018), "Is apple cider vinegar good for losing weight?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 11-05-2019. Edited.
  4. Darla Leal (04-04-2019), "Does Vinegar Burn and Reduce Body Fat?"، www.verywellfit.com, Retrieved 11-05-2019. Edited.