طريقة المذاكرة السريعة

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٣٢ ، ١٧ أغسطس ٢٠١٨
طريقة المذاكرة السريعة

المذاكرة السريعة

إنّ تعلُّم مادة جديدة لا يُعدّ أمراً سهلاً عند كثير من الطّلبة؛ حيثّ يشغلُ الطّالب نفسهُ بتنظيم الوقت والمادّة الّتي عليه دراستها في فترة مُحدّدة، وكيف يستطيع استيعابها وفهمها بشكل كُلّي، فما يحتاجُهُ الطّلبة فعلاً هو تَقنيات وخُطط ونصائِح معيّنة يُمكن اتّباعُها للتّركيز على المادة الّتي يدرسها، والحصول على معلومات كثيرة، والاستِفادة من الدِّراسة بفترة قصيرة، ويلخّص هذا المقال مجموعة من هذه النّقاط ليركّز عليها الطّلبة أثناء دراستهم للمادّة المطلوبة، للحصول على النّتائج الّتي يرغبون بها بجهد ووقت أقل.[١]


نصائح للمُذاكرة السّريعة

هذه مجموعة من النصائح عليك اتباعها للمذاكرة السريعة:[٢]

  • تقسيم أوقات الدّراسة: إنّ قدرة العقل على الاحتفاظ بالمعلومات تتناقص أو تقِل عن مُعدّلها بعد مرور ٢٥-٣٠ دقيقة من وقتِ الدِّراسة، ولهذا يُفضّل تقسيم أوقات الدّراسة بحيث تستغرِق وقتًا أقل من نصف ساعة والمُباعدة بينها، كما يُفضّل مكافأة الطّالب لنفسهِ بعد الدّراسة بين الفترة والأخرى.
  • الجلوس في مكان مُناسِب للدّراسة: يجب اختيار مكان مُناسب للدّراسة مع إبعاد وسائل الإلهاء، والتّسلية؛ فلا يمكن الجلوس في مكان يُفقد التركيز بسرعة أو يُلهي عن الدّراسة، كالجلوس في السرير، أو أمام التّلفاز، أو أمام جهاز الحاسوب.
  • معرفة الفرق بين التَعرُّف على المادّة وحفظها عن ظهر قلب: إنّ التّعرف على المادة فقط يحتاج من الطّالب جهدًا كبيرًا لتذكُّر المادّة الّتي تعرف عليها أثناء الدّراسة إذا ما واجههُ سؤال في الامتِحان؛ ولهذا يجب الدّراسة مع التّركيز على الحِفظ والفهم للمعلومة حتّى يتذكرها الطّالب بسهولة أثناء الامتِحان، وامتحان النّفس للتّأكد من حفظ المعلومات الّتي درسها قبل الامتِحان.
  • تدوين المُلاحظات المُهمّة: على الطالب إيجاد أفضل طريقة لتدوين المُلاحظات المُهمة، والّتي تحتاج لأخذها بعين الاعتبار عند المُذاكرة، وزيادة المعلومات عليها بعد الانتِهاء من الدّرس لتوسيع قاعدة المعلومات الّتي تحتاجها سواء للامتحانات أو لما بعد الامتحانات.
  • الاستعداد لتدريس المادّة: إذا كان الطالب يستطيع تدريس المادة لزُملائِه أو أقرانه في الصّف نفسه، فذلك يعني أنّ لديه فهمًا عميقًا للمادّة الّتي درسها.


نصائح إضافية

فيما يلي أهم النصائح للمذاكرة السريعة:[٣]

  • استخدام القراءة والتّحليل الفعّال: إنّ قراءة النّص أو المادة دون فهمها، وصياغة أسئلة حولها والاقتِباس منها، لا يُعدّ أمراً جيّداً عند الدّراسة، فالقراءة لمُجرّد القراءة لا تساعدُ الطّالب على الحصول على المعلومات بالشّكل المطلوب.
  • تقسيم كل ما تعلمته إلى قسمين: الحقائِق والمفاهيم، فالحقائِق قد ينساها عقلُ الطالب، ولهذا قد يحتاج إلى استخدام تقنية مُعيّنة حتّى لا ينساها، أمّا المفاهيم فهي الأمر الّذي يُبقي كُل ما تعلّمهُ مُترابطًا وملتصقًا في ذهنه، ولهذا عليه التّركيز على هذين الأمرين بشكل أكبر أثناء الدّراسة.


المراجع

  1. "How to Increase Concentration While Studying", wikihow, Retrieved 2018-7-11. Edited.
  2. Scott H Young, "10 Tips to Study Smart and Save Time"، lifehack.org, Retrieved 2018-7-11. Edited.
  3. John M. Grohol, "10 Highly Effective Study Habits"، psychcentral, Retrieved 2018-7-11. Edited.