طريقة تخفيف آلام الظهر للحامل

كتابة - آخر تحديث: ١٨:١٠ ، ١٠ أبريل ٢٠٢٠
طريقة تخفيف آلام الظهر للحامل

آلام الظهر للحامل

ألم اسفل الظهر عند السيدة الحامل شائع جداً لكن يجب التخفيف منه ، حيث ما يقارب ال 50% - 80% من الحوامل يعانين من ألم اسفل الظهر خلال الحمل والذي قد يكون مزعج جداً للسيدة الحامل، ولكن عليها القاء اللوم على التغيرات الهرمومنية التي تحصل في جسمها وتوسع الرحم عندها ووجود روح جديدة داخل هذا الرحم ،وتتراوح شدة الالم من متوسطة إلى شديدة .

وبناء على عدد من الدراسات الحديثة التي تثبت بأن ألم  اسفل الظهر يحدث عادة  بين الشهر الخامس والسابع من الحمل ، ولكن عند عدد من الحوامل قد يبدأ هذا الألم ما بين الاسبوع الثامن إلى الاسبوع 12 من فترة الحمل.

ينقسم ألم الظهر إلى قسمين :

  • ألم في أسفل الظهر من الخلف
  • ألم في منطقة الحوض الخلفية


طرق تخفيف آلام الظهر للحامل

تعدّ آلام الظهر إحدى المشاكل الشائعة خلال الحمل، خاصّةً في المراحل الأولى، وللتخفيف من آلام الظهر وعلاجها، هناك مجموعه من النّصائح التي يُمكن اتّباعها، يُمكن ذكر بعضاً منها كما يلي:[١]

  • الحرص على بقاء الظهر مستنداً، ومدعوماً أثناء الجلوس في العمل، أو في المنزل.
  • تجنّب حمل الأشياء الثقيلة.
  • الحرص على استخدام الفراش الداعم للجسم، ففي بعض الحالات، يُمكن وضع لوح صلب أسفل الفراش الناعم، للتأكد من ثباته.
  • الحرص على أخذ حمّام دافيء، أو اللّجوء للتدليك.
  • الحرص على ثني الركبتين مع بقاء الظهر مُعتدلاً عند حمل الأشياء، أو التقاطها عن الأرض.
  • التأكّد من ارتداء الأحذية المُسطّحة، للتأكد من توزيع الوزن بشكل متعادل في جميع الجوانب.
  • الحصول على القدر الكافي من الرّاحة، خاصّةً في الفترة الأخيرة من الحمل.
  • اللّجوء إلى العلاج البديل، كالمُعالجة اليدويّة، أو الوخز بالإبر، ولكنْ تحت إشراف أخصائي الحمل.[٢]
  • استخدام الكمّادات الدافئة للتخفيف من الالتهاب، والحرص على ارتخاء العضلات المشدودة.[٢]
  • استخدام وسادة داعمة لمنطقة أسفل الظهر، لتوفير الدعم أثناء الجلوس.[٢]
  • النوم على الجزء الجانبي من الجسم، مع وضع وسادة بين الأرجل وأسفل البطن.[٢]
  • مُمارسة تمارين إطالة أسفل الظهر بانتظام.[٢]
  • التخفيف من التوتّر بمُمارسة تمارين اليوغا، والتأمل، وغيرها من هذه التّقنيات.[٢]


أسباب آلام الظهر للحامل

يرتبط ألم الظهر خلال الحمل بوجود عِدّة عوامل منها:[٣]

  • وجود وزن زائد على الظهر مع تطوّر الجنين خلال الحمل.
  • الشدّ أو التوتّر؛ غالباً ما يتركّز في الأجزاء الضعيفة من الجسم.
  • البقاء في وضعيّة غير مُلائمة، أو الوقوف لفترات طويلة، أو الانحناء.
  • تأثير الجاذبيّة؛ حيث تتسبّب الجاذبيّة بانحناء جسم المرأة إلى الأمام، مع نموّ الرحم والجنين.
  • ارتفاع مستوى الهرمونات خلال فترة الحمل، والتي تؤثّر على الأربطة الموجودة في منطقة الحوض.


متى تجب مراجعة الطبيب لآلام الظهر للحامل

تُنصح المرأة التي تُعاني من ألم الظهر بمُراجعة الطبيب في حالات مُعيّنة، منها:[٢]

  • الشعور بصعوبة، أو ألم أثناء التبوّل.
  • حدوث نزيف مهبليّ.
  • الإصابة بالحمّى.
  • الشعور بألم شديد.
  • المُعاناه من وجود شدّ عضلي يظهر بشكل مُنتظم، ويزداد شِدّة.
  • الشعور بوخز في الأطراف.
  • الإصابة بألم يستمر لأكثر من أسبوعين.
  • نزول إفرازات مهبليّة بشكل غير مُنتظم.


ملاحظة: لا تجعلي هذا الألم يرهقك نفسياً وتذكري سببه وجود طفل جميل داخل رحمك يحتاج منك الصبر والهدوء ، ولا تنسي ممارسة الرياضات المختلفة خلال الحمل وتناول الطعام الصحي .


فيديو ما هو علاج آلام الظهر للحامل؟

قد يصاحب الحمل آلام ظهر قوية، إذ تعد أحد الآلام الشائعة! فما هو علاجها؟  :

هذا المقال الطبي من الدكتور معتصم مسالمة


المراجع

  1. "Your pregnancy and baby guide", www.nhs.uk, Retrieved 15-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ Jamie Eske, "What to know about back pain in pregnancy"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 15-4-2019. Edited.
  3. "Back Pain During Pregnancy", americanpregnancy.org, Retrieved 15-4-2019. Edited.