طريقة تربية النحل للمبتدئين

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٤٥ ، ١٩ يوليو ٢٠٢٠
طريقة تربية النحل للمبتدئين

طريقة تربية النّحل للمبتدئين

يمكن تعلّم كيفية تربية النّحل عن طريق الانضمام لجمعيات مربّي النّحل للحصول على الإرشاد والتوجيه اللّازم، أو من خلال قراءة الكتب المتخصّصة في هذا المجال، ومن أهم النّصائح التي يمكن تقديمها للمبتدئين الاكتفاء بعدد محدّد من خلايا النحل في البداية بحيث يترواح بين خليتين إلى خمس خلايا، ثمّ التّوسع في ذلك بعد اكتساب الخبرة، ويُعدُّ نوع النّحل الإيطالي الخيار الأفضل للمبتدئين، وذلك لأنّه سهل الانقياد،[١] ويمكن اقتناء النّحل المُراد تربيته بثلاث طرق، هي:[٢]

  • شراء خلية نحل جاهزة تحتوي على مملكة نحل، وإطارات قابلة للحركة تحتوي على أقراص عسل.
  • شراء حزمة من النحل تتكوّن من ملكة واحدة، وعدد من النحل من مربّي نحل آخر، والتأكّد من وجود شهادة طبية مرفقة تثبت خلوّ النحل من الأمراض.
  • اصطياد سرب من النحل أثناء التطريد، إذ يتميّز النحل في هذه المرحلة بأنّه سهل الانقياد، كما يمكن نقل مملكة النحل مع أمشاط العسل الخاصّة بها من البرّية، ولكن لا يُنصح باعتماد هاتين الطريقتين إلّا بعد اكتساب الخبرة الكافية.


صنع خلية النّحل

يوجد نوعان من الأنظمة الرئيسية المُستخدمَة لصنع خلايا النّحل، وهي:[٣]

  • خلية لانجستروث: (بالإنجليزية: Langstroth Hive)، تتكوّن من مجموعة من الصناديق المرصوصة فوق بعضها البعض، ويحتوي كلّ صندوق على إطارات يبني النّحل أقراص العسل ويخزّنه فيها، إذ تُسحب الصناديق إلى الخارج للوصول إلى النحل، وحصد العسل، والقيام بالصيانة اللازمة، وبالإمكان إضافة صناديق أخرى للخلية بشكل عمودي إذا كان هناك حاجة لمساحة أكبر.
  • خلية الإطارات العلوية: (بالإنجليزية: Top-bar hive)، هي عبارة عن مجموعة من الإطارات المرتّبة بشكل أفقي، ويبني النّحل في هذه الخلية أقراص العسل على كلّ إطار دون قاعدة، ويُسحب الإطار إلى الخارج من الأعلى.


العناية بخلية النّحل

لا يحتاج النّحل إلى الكثير من العناية الخاصّة، فهو يؤدّي بنفسه العديد من المهام الضّرورية مثل جلب الغذاء والماء، والتنظيف، وإصلاح الشقوق في الخلية،[٤]، وكل ما يجب على مربّي النّحل فعله هو مراعاة بعض الأمور، ومنها:

  • اختيار المكان المناسب لوضع خلايا النّحل، إذ يجب أن تكون بعيدة عن الطّرق والأماكن التي يكثر فيها الضّوضاء مسافة 30 متراً على الأقلّ، كما يجب تركيب سياج حول الموقع لحماية النّحل من الحيوانات والناس، وحماية الناس من النّحل أيضاً.[٥]، وفيما يأتي بعض من الأمور الأخرى الواجب مراعاتها في موقع خلايا النحل:[١]
    • وضع الخلية بالقرب من الأشجار والشّجيرات التي توفّر مصادر جيدة من الرحيق وحبوب اللقاح.
    • وضع الخلية باتّجاه الشّرق أو الجنوب، وتوفير مصدّات للرياح من الجهة الشّمالية، كما يُنصح بوضعها بالقرب من الأشجار النفضية التي تسمح بمرور أشعة الشمس خلال فصل الشتاءَ، بينما توفّر ظلّاً للخلية خلال أوقات الظهيرة في فصل الصيف.
    • وضع الخلية على ارتفاع نحو 46سم من الأرض للحدّ من إمكانية وصول القوارض التي قد تتلفها إليها.
  • توفير مصدر للماء بالقرب من الخلية، مثل أحواض السّباحة، أو أوعية الطّيور، وغيرها، ويفضّل تزويد النحل بالمياه الموحلة؛ وذلك بسبب ما تحتويه من معادن إضافية.[١]
  • حماية الخلية من الرّطوبة التي قد تسبّب الأمراض للنحل، ويكون ذلك عن طريق وضعها بشكل مائل قليلاً لمنع الماء من التراكم داخلها، مع مراعاة تهويتها، وذلك عن طريق فتح الغطاء من الأعلى بتثبيت عصا صغيرة.[١]
  • حماية الخلايا من الآفات والأمراض عن طريق:[٦]
    • تعليق الخلية باستخدام أسلاك قوية لحماية النحل من الحشرات، كما يمكن وضع الخلايا الضعيفة التي لا يمكن تعليقها على حامل قوي.
    • إغلاق مدخل الخلية بشبكة خشنة بحيث تمنع دخول الفئران والسحالي، بينما تسمح في الوقت ذاته بحركة وخروج النحل.
    • تجنّب الصفوف الطويلة المستقيمة في الخلايا، وذلك للحدّ من انتقال أمراض النحل فيما بينها.
    • الحرص على وضع أرجل الحامل في علب تحتوي على زيت محرّكات، وذلك لمنع وصول الحشرات كالنمل إلى الخلية، وللسبب ذاته يمكن دهن أرجل الحامل بالشحوم، مع مراعاة قصّ العشب المحيط بالخلايا، أو تثبيط نموّه عن طريق نشر الرماد حول حامل الخلية.


مواصفات مملكة النّحل الصحية

تتميّز مملكة النّحل الجيّدة بوجود عدد كبير من النحل فيها، إذ إنّ الملكة التي تتمتّع بصحة جيدة يمكنها وضع أعداد كافية من البيض، حيث يصل عدد النحل في المملكة خلال فصل الصّيف إلى ما يّقارب 75 ألف نحلة، ويجدر بالذكر أنّ عدد النحل العاملات يزيد عن عدد النحل الذّكور،[١] إذ إنّ النحل العاملات هي التي تؤدّي المهام الضرورية للمحافظة على الخلية صحية ومنتجة، ومن هذه المهام؛ إنتاج الشمع اللّازم لبناء أمشاط العسل، وجمع العكبر من براعم الأشجار لاستخدامه لإغلاق الشقوق، وتهوية الخلية وتبريدها عند ارتفاع درجات الحرارة في الصيف، وتغذية اليرقات، وحراسة مدخل الخلية، وجمع الرحيق وحبوب اللقاح.[٧]


تتميّز مملكة النحل الجيدة أيضاً بالقدرة على إنتاج كمية كافية من العسل، ممّا يضمن بقاء أفراد الخلية على قيد الحياة أثناء فصل الشتاء، إذ إنّ السبب الأكثر شيوعاً لموت النّحل شتاءّ هو الجوع، ولذلك يجب أن تنتج المملكة في كلّ عام ما بين 18-36كغم من العسل لاستهلاكه خلال الشّتاء، بالإضافة إلى 23-45كغم من العسل الفائض عن الحاجة الذي يمكن للمربّي حصاده.[١]


المعدات اللازمة لحصاد عسل النّحل

يستخدم مربّي النحل العديد من الأدوات عند حصاد العسل للتعامل مع الخلية بشكل آمن، وحماية نفسه من النحل، ومنها:[٦][٨]

  • المدخّن: هي أسطوانة معدنية يُوضع فيها فحم مشتعل، وتتّصل بمنفاخ يتمّ الضغط عليه لإخراج دخان من الفتحة، إذ يساهم هذا الدخان في تهدئة النّحل في الأوقات التي يعمل فيها المربّي حول الخلية.
  • البدلة: تتكوّن من أوفرول من قماش أبيض أو أصفر يغطّي جميع أجزاء الجسم، وتتّصل به قبعة من نفس قماس الأوفرول مزوّدة بشبكة من النايلون القوي الذي يسمح بتأمين تهوية ورؤية جيدة، ويُنصح بغسل هذه الملابس بدقّة بشكل دوري خاصّة إذا كانت قد تعرّضت للسع من قبل النّحل، إذ قد تحفّز الفيرمونات العالقة النّحل على القيام بهجوم آخر.
  • القفّازات: هي قفّازات جلدية أو مطاطية موصولة بقطعة قماش تصل حتى الكوع.
  • الحذاء المطاطي: هو جزمة بيضاء اللّون يرتديها مربّي النّحل، ويمكن الاستعاضة عنها بأكياس البوليثين التي قد تُستخدم كحذاء يوضع فوق الحذاء العادي، ويُربط عند الركبة.
  • مجموعة أدوات الخلية: تضمّ ما يأتي:
    • سكين من الفولاذ المقاوم للصدأ لفصل أقراص العسل عن الإطارات، ويمكن شراء جهاز طرد مركزي خاصّ لاستخراج العسل من أقراصه.
    • فتاحة خلية النّحل، وهي أداة حادة من الطّرفين، ومنحنية من جهة واحدة، تُدهن بمادة مقاومة للصدأ تجنباً لتلوّث العسل بالصدأ.
    • فرشاة مصنوعة من ألياف طبيعية ناعمة.


للتعرف أكثر على مملكة النحل يمكنك قراءة المقال مملكة النحل

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح Moneen Jones, "Beekeeping Tips for Beginners"، www.extension2.missouri.edu, Retrieved 22-5-2020. Edited.
  2. " Beekeeping for Beginners", www.naldc.nal.usda.gov, page 4, Retrieved 10-6-2020. Edited.
  3. Lauren Arcuri (31-1-2020), "Beekeeping for Beginners Step By Step"، www.thespruce.com, Retrieved 9-6-2020. Edited.
  4. Pat Stone (4-1985), "How to Raise Honeybees: A Beginner's Guide"، www.motherearthnews.com, Retrieved 9-6-2020. Edited.
  5. "Beekeeping: How to keep bees and process honey", www.fao.org, Retrieved 23-5-020. Edited.
  6. ^ أ ب Kangave Alice ,Butele Alfred ,Onzoma Apollo, and others (2012), The National Bee Keeping Training and Extension Manual, UGANDA: MINISTRY OF AGRICULTURE, ANIMAL INDUSTRY AND FISHERIES, Page 25,26,27,56. Edited.
  7. "Bee Biology and Behavior", www.ucanr.edu, Retrieved 22-5-2020. Edited.
  8. "How to Keep Bees", www.wikihow.com, 29-3-2019, Retrieved 9-6-2020. Edited.